توقيت القاهرة المحلي 23:19:36 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تُصيب الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أو الشقراء أو ذو الشعر الأحمر

تعرف على الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تعرف على الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية

الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية
لندن ـ كاتيا حداد

تظهر على جلد البعض بقع تختلف تسميتها بين شامة أو وحمة، منها ما هو خِلقي ومنها ما هو مكتسب. وغالباً ما تخيف هذه البقع البشر الذي تظهر عليهم، بسبب أنها قد تتحول إلى تغيرات خبيثة تنذر بسرطان الجلد. نشر موقع (ويب م د) مقالاً عن حالات للشامة أو الوحمة وبعد تغيرات الجلد الأكثر شيوعاً.

تظهر أحياناً بقع صغيرة متقشرة تسمى بالتقرن الشمسي بسبب كثرة أشعة الشمس، وتحدث عادة في الرأس أو الرقبة أو اليدين، ويمكن أن تكون علامة تحذير مبكر لسرطان الجلد، ويوصي الأطباء بالتصوير المبكر لمنع تطور سرطان الجلد في حال كانت الوحمة خبيثة. هذه البقع تصيب الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أو الشقراء أو ذو الشعر الأحمر أو العيون الزرقاء أو الخضراء هم الأكثر عرضة للخطر.

التهاب الشفتين الشرطي هو حالة سرطانية تظهر عادة على الشفاه السفلية. بقع متقشرة أو خشونة ثابتة من الشفاه قد تكون موجودة. تشمل الأعراض الأقل شيوعا تورم الشفة وفقدان الحدود الحادة بين الشفة والجلد وخطوط الشفة البارزة. قد يتطور التهاب الشفة الشعاعي إلى سرطان الخلايا الحرشفية الغازية إن لم يعالج.

أقرأ أيضًا:

تطبيق واقي الشمس على الجفون قد يعرّضكِ للإصابة بسرطان الجلد

نمو حميد للخلايا الصباغية يسمى (nevus) يظهر بشكل ناعم. وغالبا غير مسبب للسرطان، إلا أن الشامات غير الطبيعية أو الشاذة قد تتطور إلى سرطان الجلد مع مرور الوقت. يمكن أن تظهر الشامات "العادية" مسطحة أو مرفوعة أو قد تبدأ مسطحة وتصبح مرفوعة بمرور الوقت.

الشامات غير النمطية التي تطفو على الجسد ليست سرطانًا في الغالب، لكنها يمكن أن تصبح سرطانًا مع مرور الوقت ويمكن العثور عليها في المناطق المعرضة للشمس أو المحمية بالشمس من الجسم. قد تكون الشامات الشاذة أكبر (ربع بوصة عرضًا أو أكبر) وأكثر انتظامًا في الشكل، بحدود مسننة أو باهتة. قد تكون مسطحة أو مرفوعة أو السطح ناعم أو خشن. وعادة ما تكون مختلطة اللون الوردي والأحمر والبني.

وذكر الموقع أن عدم التماثل يعني أن نصف الشامة لا تتطابق مع النصف الآخر، وهذه علامات غير مريحة، فالشامات العادية متماثلة، عند التحقق من الشامات أو النمش، ارسم خطًا وهمياً من خلال الوسط وقارن النصفين. إذا لم يظهر نفس الشكل على الجانبين، أو إذا كانت حدود أو حواف الخلد ممزقة أو غير واضحة أو غير منتظمة، فيجب فحصه فوراً عند طبيب الأمراض الجلدية، فالشامات العادية تكون بألوان متشابهة وغيرة متهشمة.

وقد يهمك أيضًا:

"السولاريوم" يجعلك أكبر سنًا ويُعرضك لسرطان الجلد

تعرّف على أعراض سرطان الجلد التي يمكن اكتشافها مع موجة الحر

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرف على الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية تعرف على الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية



GMT 05:03 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

5 أزمات صحية يمكن أن تؤدي إلى الاكتئاب

GMT 03:47 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

علاج أول مصاب بفيروس كورونا بمساعدة روبوت في أميركا

GMT 05:25 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

بكين تخصص مليار يوان لمكافحة تفشي فيروس كورونا الجديد

GMT 07:01 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"الصحة" العالمية تعلن أنها ستحدد موقفها من "الطوارئ"

GMT 07:00 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

طبيب يخلع ضرس مريض وهو على لوح تزلج

اختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية

باريس هيلتون تتألق بفستان أرجواني مُماثل لسيارتها

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 01:43 2020 الخميس ,09 كانون الثاني / يناير

مواقيت الصلاة في مصر اليوم الخميس 9 يناير/ كانون الثاني

GMT 04:45 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

مجموعة من النصائح والبسيطة عند شراء سيارة كهربائية مستعملة

GMT 02:35 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

أستراليا تُقرّر إعدام 10 آلاف جمل بسبب زيادة الجفاف

GMT 22:58 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

رواية جديدة لمحمود الجعيدي عن "دار سما"

GMT 22:47 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

ثقافة بنى سويف تناقش كتاب "السلطان الحائر"

GMT 16:12 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

أوَّل تعليق لـ"صلاح" على فوز ماني بجائزة أفضل لاعب أفريقي

GMT 23:09 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

رواية لهاروكي موراكامي عن "دار الآداب"

GMT 23:22 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

محاضرة في الغربية تحذر من "التنمر" وتطالب بوضع حلول مناسبة

GMT 01:26 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

مناقشة "العالقون" بمختبر السرديات في مكتبة الإسكندرية

GMT 04:19 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

الملكة ليتيزيا تستهّل عام 2020 بإطلالة ساحرة

GMT 13:49 2020 الخميس ,09 كانون الثاني / يناير

محمد صلاح يتخطَّى ليونيل ميسي في تصنيف أغلى اللاعبين

GMT 22:34 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

حفل تأبين لـ عطية عليان في ثقافة السويس

GMT 00:34 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

مواقيت الصلاة في مصر اليوم الأربعاء 8 يناير/ كانون الثاني
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon