توقيت القاهرة المحلي 13:24:27 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكد العلماء أن وجودها ينشط جهاز المناعة بالفعل

دراسة تكشف معلومات جديدة عن فيروس شائع يحمى جلد الإنسان من السرطان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة تكشف معلومات جديدة عن فيروس شائع يحمى جلد الإنسان من السرطان

الإصابة بسرطان الجلد
واشنطن ـ رولا عيسى

وجدت دراسة جديدة مفاجئة، أجراها مستشفى ماساتشوستس العام في أميركا، أن بعض سلالات فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) قد تقدم الحماية (بشكل غير مباشر) من سرطان الجلد. واكتشف العلماء أن وجود الفيروسات على جلد بعض الأشخاص، ينشط جهاز المناعة بالفعل بطريقة تساعد على الحماية من سرطان الجلد بشكل غير مباشر.

وفي الخمسينيات والستينيات، بدأ العلماء في ملاحظة الروابط بين فيروس الورم الحليمي البشري وسرطان عنق الرحم.

وبحلول الثمانينيات، أثبت علماء ألمان درسوا الفيروسات، وجود صلة بين ثلاث سلالات من فيروس الورم الحليمي البشري وسرطان عنق الرحم.

أقرأ أيضًا:

 الوفيات الناجمة عن سرطان الجلد الأعلى بين الرجال مقارنة بالنساء

ومنذ ذلك الحين، اكتشفوا أن زهاء 12 سلالة من أصل 100 أو نحو ذلك، تسبب سرطان عنق الرحم، وكما هو الحال في الاكتشافات الحديثة، من المحتمل أن تسبب سرطان الرأس والرقبة والفرج والقضيب والشرج والحنجرة.

والآن، يوفر لقاح فيروس الورم الحليمي البشري، Gardasil، الحماية ضد 4 سلالات من HPV، بما في ذلك HPV -16 و-18، والتي تسبب مجتمعة نحو 70% من جميع أنواع سرطان عنق الرحم.

وفي أعقاب الاكتشاف الأخير، وفي المفارقة البيولوجية، قد يتم إعطاء الأفراد قريبا سلالات أخرى من الفيروس نفسه، كلقاح ضد سرطانات أخرى.

وأوضح فريق البحث أن الأشخاص الذين يعانون من ضعف أجهزة المناعة، هم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى الفيروسية وكذلك سرطان الجلد، لذا اعتقدوا أنه ربما  هناك صلة بين العاملين.

وفيما أشكال الفيروس الخطيرة المنقولة جنسيا تختبئ في الأعضاء التناسلية، إلا أن العديد من الأنواع منخفضة الخطورة يمكن أن "تخيم" بشكل غير ضار على جلد الإنسان.

وباستخدام "نماذج تجريبية"، وعينات من سرطان الجلد لدى الفئران والبشر، وجد فريق ماساتشوستس العام أن وجود فيروس الورم الحليمي البشري غير الضار، ساعد على تنشيط الجهاز المناعي.

ويتعرف الجهاز المناعي على الفيروس- على الرغم من أنه لم يسبب أي آثار سلبية، ويرسل الخلايا التائية للدفاع ضده.

وعن طريق الصدفة، تبين أن لتلك الخلايا التائية آثارا مضادة للسرطان أيضا، فهي تحمي من المرض الشائع: سرطان الخلايا الحرشفية.

وتشير النتائج إلى أنه يمكن استخدام الفيروس لتعزيز نشاط الخلايا التائية، وبالتالي المساعدة في الوقاية من سرطان الجلد.

قد يهمك أيضاً : 

ارتفاع حاد في وفيات سرطان الجلد بين الرجال في الدول المتقدمة

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف معلومات جديدة عن فيروس شائع يحمى جلد الإنسان من السرطان دراسة تكشف معلومات جديدة عن فيروس شائع يحمى جلد الإنسان من السرطان



صبا مبارك تتألق في إطلالات شبابية وعصرية

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 12:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
  مصر اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 11:43 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل المعالم الأثرية للسياحة في مدينة الأقصر
  مصر اليوم - أجمل المعالم الأثرية للسياحة في مدينة الأقصر

GMT 13:06 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
  مصر اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 20:46 2021 الثلاثاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

شكري يؤكد أن مصر ستطبع العلاقات مع تركيا اذا غيرت المسار
  مصر اليوم - شكري يؤكد أن مصر ستطبع العلاقات مع تركيا اذا غيرت المسار

GMT 05:08 2020 الجمعة ,19 حزيران / يونيو

زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب شمال شرقي نيوزيلندا

GMT 18:54 2019 السبت ,03 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon