توقيت القاهرة المحلي 08:41:02 آخر تحديث
  مصر اليوم -

يهتم بتوفير الخدمات التشخيصية والتأهيلية والعلاجية

إنشاء أول مركز مختص في تأهيل أطفال التوحد بالاستعانة بفريق طبي في طرابلس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إنشاء أول مركز مختص في تأهيل أطفال التوحد بالاستعانة بفريق طبي في طرابلس

مشروع إنشاء مركز مختص في تأهيل أطفال التوحد
طرابلس - مصر اليوم

في ظل ما يتعرض له أطفال التوحد في ليبيا من استغلال مادي، أعلنت وزارة الصحة التابعة لحكومة "الوفاق الوطني" أنها بدأت اتخاذ إجراءات لإنشاء أول مركز تابع للوزارة متخصص في علاج وتأهيل أطفال التوحد.ويعاني أطفال التوحد في بعض المناطق الليبية، من عدم وجود متخصصين في هذا المجال، أو توفر مراكز تقدم خدمة طبية لمئات الأطفال المصابين بهذا المرض، مما يجعلهم عرضه للاستغلال، في الداخل والخارج، بحثاً عن علاج.

وقالت الوزارة في بيان نشرته عبر حسابها على "فيسبوك" الأحد، إنها ستعلن قريبًا عن استكمال مشروع إنشاء مركز طبي يهتم بتوفير الخدمات التشخيصية والتأهيلية والعلاجية لأطفال التوحد، مشيرةً إلى أنه (المركز) يقدم خدمات التدخل المبكر باستخدام أحدث الاختبارات التربوية بالاستعانة بفريق متعدد التخصصات، وسيوفر خدمات تشخيصية عن طريق اختبارات الذكاء، والسلوك، بالإضافة إلى مهارات الحياة اليومية والوظيفية والتخاطب، بما يسهم في تحسين سلوك ومهارات الأطفال ذوي اضطراب التوحد.

ولفتت إلى أن التشخيص السليم سيمكن هؤلاء الأطفال من اكتساب مهارات الاستماع والفهم والاعتماد على الذات وصولاً إلى إدماجهم في المدارس العامة خلال مراحل التعليم المختلفة.

أقرأ أيضًا:

نتائج سريرية تكشف عن عقار جديد يقضي على آلام الرأس

وأوضحت الوزارة، أن المركز المتخصص سيقدم خدمات تربوية للأطفال من سن 4 حتى 12 عاماً، وفقاً لأحدث البرامج التربوية العالمية بما يتناسب مع قدرات وخصائص كل حالة، فضلاً عن تقديمه مساندة علاجية ووظيفية وعلاجًا طبيعيًا وسلوكيًا، من خلال فرق متخصصة تعمل على توعية أهالي الأطفال لتسهيل دمجهم اجتماعيًا وأكاديميًا.

ولفتت وزارة الصحة إلى أنها تمكنت خلال الأعوام الماضية من حصر الحالات المرضية من مختلف مدن ومناطق ليبيا وجرى إصدار بطاقات لها، متابعة: "سيجري استقبال الحالات التي تم حصرها في المركز الجديد فور الانتهاء من تنفيذه".

وقال وكيل وزارة الصحة محمد هيثم عيسى، إن أطفال التوحد في ليبيا لهم أحقية الحصول على الخدمات الطبية والاجتماعية والتربوية والنفسية.

وانتهت الوزارة إلى أن الدراسات العلمية قدمت أدلة قوية على فاعلية برامج التدخل المبكر لأطفال التوحد، إذ تشير النتائج التي توصلت إليها 74 دراسة، أن التدخل المبكر ينتج عنه تحسن من مستوى متوسط في النمو المعرفي واللغوي والأكاديمي للأطفال ذوي الإعاقات المختلفة.

ولا تتوفر إحصائية رسمية بعدد أطفال التوحد في ليبيا، نظراً لحالة الانقسام التي عانت منها البلاد، من إسقاط نظام معمر القذافي عام 2011، لكن هناك متخصصون يرون أنهم بالآلاف، بعضهم يعالج في مراكز داخل البلاد، والبعض الآخر يبحثون عن خدمات طبية في دول الجوار.

وتوجه اللجنة العليا للطفولة في ليبيا، بضرورة العناية بالصغار، خاصة من اتساع رقعة الحرب داخل البلاد، منذ عام 2014، وطالبت بـ"التركيز على الطفل خلال الأوقات العصية وتخصيص وقت للتحدث معه، وأشعاره بالحب من المحيطين به، والتعرف على ما يعرفه عن الحرب من خلال توجيه أسئلة له، مثل ماذا تعرف عن الحرب؟ أو ماذا سمعت عنها؟، هذا يتيح لطفلك أن يشرح لك عن مخاوفه".

ورأت اللجنة العليا للطفولة، من خلال منشورات دعائية، أنه يجب حماية الطفل من الصور أو الأصوات التي من الممكن أن تخيفه، وساعده على التمييز بين الحقيقي والخيال، ودعه يعلم أنك لن تتخلى عنه وأنه لن يتعرض للأذى.

وتعاني المنظومة الصحية في ليبيا تراجعًا كبيرًا، بسبب اندلاع الاشتباكات المسلحة، وتردي الأوضاع الاقتصادية، مما أدى إلى نقص الأدوية والمعدات، وبالتبعية يتوقف بناء بعض المراكز الطبية في عدة مدن.

وقد يهمك أيضًا:

دراسة تؤكد وجود صلة بين نقص مستوى الزنك و مرض التوحد

محاولات لاكتشاف التوحُّد مبكرًا بـ"مسح أدمغة" حديثي الولادة

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنشاء أول مركز مختص في تأهيل أطفال التوحد بالاستعانة بفريق طبي في طرابلس إنشاء أول مركز مختص في تأهيل أطفال التوحد بالاستعانة بفريق طبي في طرابلس



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم

درة تتألق بفستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 02:58 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
  مصر اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى

GMT 04:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

5 أفكار مميزة للاستمتاع بديكور منزلك مع خريف 2019
  مصر اليوم - 5 أفكار مميزة للاستمتاع بديكور منزلك مع خريف 2019

GMT 10:40 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

مهرجان القلعة يهزم حفلات الساحل بـ«20 جنيه»

GMT 20:33 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

عطور فخمة للخريف بخلاصة الأزهار

GMT 13:50 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

إطلالات الجامعة على طريقة الفاشينيستا روز

GMT 20:48 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

مجموعه من تسريحات الشعر الشبابية للجامعة

GMT 20:05 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

20 موديل شنط جامعه ذات حجم كبير تساع كل الأغراض

GMT 15:23 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

إكسسوارات التسعينيات هل ستعود في 2020

GMT 16:03 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

المكياج المناسب للبشرة السمراء من نعومي كامبل

GMT 17:40 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

اللون الأحمر يتربَّع على عرش موضة ألوان خريف 2019
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon