توقيت القاهرة المحلي 14:40:34 آخر تحديث
  مصر اليوم -

لوحة رسمها ليوناردو دافنشي اعتبر فقدها لغزًا محيرًا منذ فترة طويلة

العثور على "مُنقِذ العالم" في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العثور على مُنقِذ العالم في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده

العثور على "مُنقِذ العالم" في يخت ولي العهد السعودي
الرياض - مصر اليوم

كشف موقع متخصص عن العثور على لوحة "منقذ العالم" للرسام الإيطالي الشهير ليوناردو دافنشي، والتي اعتبر فقدها لغزا محيرا لفترة طويلة، محفوظة في يخت ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.

ونقلت النبأ بوابة Artnet العالمية المتخصصة في الفن عن مصادر مشاركة في صفقة شراء هذه اللوحة.

وتعتبر لوحة "منقذ العالم" للفنان ليوناردو دافنشي مفقودة منذ فترة طويلة. وفي عام 2017، تم بيعها لمقتني لوحات فنية في مزاد بمبلغ 450 مليون دولار(بما في ذلك رسوم المزاد)، ليصبح سعرها الأغلى لعمل فني في التاريخ.

ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، تم شراء هذه اللوحة بواسطة صديق محمد بن سلمان، الأمير السعودي بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان آل سعود. 

إقرأ أيضًا:

أعمال ليوناردو دافنشي تكشف سرّ "عبقريته الزئبقية الغريبة"

وفي وقت لاحق، قالت دار كريستيز للمزادات إن المشتري اقتنى اللوحة لصالح إدارة الثقافة والسياحة في أبوظبي. وبعد مرور بعض الوقت، أعلن فرع متحف اللوفر الفرنسي في الإمارات العربية، أنه سيتم عرض هذه اللوحة في رحابه، لكنه أجل لاحقا عرض هذه اللوحة وتقديمها، وبعد ذلك أفادت وسائل الإعلام أن موظفي المتحف لم يعرفوا المكان الذي توجد فيه لوحة "منقذ العالم".

وأكدت بوابة Artnet المتخصصة في اللوحات الفنية وتجارتها، أنه تم تسليم هذه اللوحة باهظة الثمن إلى يخت الأمير محمد بن سلمان ليتم تخزينها هناك ريثما تبني السلطات في السعودية مركزا ثقافيا ضخما في منطقة مدينة العلا.

وكان جاك فرانك الخبير الفرنسي في أعمال ورسوم ليوناردو دافنشي أبلغ وكالة "نوفوستي" الروسية في وقت سابق، أن "الشكوك حول صحة وأصل هذه اللوحة كانت واسعة النطاق قبل بيعها واستمرت في الانتشار بعد البيع".

وأشار إلى أنه ذكر من قبل أن هذا العمل الفني ليس من إبداع ليوناردو دافنشي، ولكن من رسم طالبه جان جياكومو كابروتي، الذي كان يعمل ويتدرب معه باسم سالاي. ولاحظ فرانك أنه في الواقع، شارك دافنشي نفسه في العمل على هذه اللوحة، لكن مشاركته كانت "غير كبيرة".

قد يهمك أيضًا:

صورة حديثة لدافنشي تطرح فرضية أخرى وراء سبب عدم اكتمال "الموناليزا"

“كوينز غاليري” يطلع الجمهور على مجموعة الملكة إليزابيث لرسومات ليوناردو دافنشي

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على مُنقِذ العالم في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده العثور على مُنقِذ العالم في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على مُنقِذ العالم في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده العثور على مُنقِذ العالم في يخت ولي العهد السعودي بعد اليأس من إيجاده



GMT 01:27 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها
  مصر اليوم - أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها

GMT 03:06 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تساعدك على تنظيف منزلك بسهولة
  مصر اليوم - 6 أفكار بسيطة تساعدك على تنظيف منزلك بسهولة

GMT 10:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام تُقلّد إطلالة ميغان ماركل
  مصر اليوم - فيكتوريا بيكهام تُقلّد إطلالة ميغان ماركل

GMT 03:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
  مصر اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 12:03 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يُرشّح مارك إسبر لقيادة البنتاغون
  مصر اليوم - ترامب يُرشّح مارك إسبر لقيادة البنتاغون

GMT 08:59 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
  مصر اليوم - برنامج Facing The Classroom ينطلق في نسخته العربية

GMT 03:37 2019 الإثنين ,03 حزيران / يونيو

أبرز صيحات موضة ألوان الجلد لخريف وشتاء 2019

GMT 06:35 2019 الإثنين ,03 حزيران / يونيو

استوحي من ياسمين صبري ما يعجبكِ لمناسبات الصيف

GMT 05:14 2019 الإثنين ,03 حزيران / يونيو

إليكَ 6 عادات يومية تدفع الإنسان إلى الإدمان

GMT 21:48 2019 الأربعاء ,05 حزيران / يونيو

علماء روسيون يتوقّعون اقتراب "العصر الجليدي"

GMT 06:16 2019 الإثنين ,03 حزيران / يونيو

تعرَّف على أعراض "قصور الغدة الكظرية"

GMT 18:31 2019 السبت ,01 حزيران / يونيو

حرائق غامضة تلتهِم حقولًا جديدة في العراق
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon