إخصائي تغذية يحذر من الاستهانة بإسهال السفر

يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان

التسمم الغذائي الناجم عن البكتيريا القاتلة
لندن ـ كاتيا حداد

يمثل إسهال السفر، مشكلة كبيرة للملايين من الراغبين في قضاء العطلات، والذي يفسد عليهم أوقات الاستمتاع بتلك العطلة، ووفقًا لموقع "الديلي ميل" البريطاني، يقول أحد الخبراء إن سبب الإصابة بإسهال السفر يعزى على أنك تتعرض لأغذية جديدة أو مياه مختلفة غير صحية.

وكشف إخصائي تغذية وباحث في مجال الأمراض التي تحدث أثناء السفر، ريتشارد كونروي، أنه إذا تعرضت لوعكة صحية فإن ذلك سببه دائمًا التسمم الغذائي الناجم عن البكتيريا القاتلة مثل السالمونيلا أو الإي كولاي، محذرًا من أن تجاهلها على أنها مجرد إسهال سفر يمثل خطورة شديدة، لأن التسمم الغذائي يمكن أن يؤدي إلى حدوث مشاكل صحية طويلة الأمد.

وأضاف كونروي: "إذا شعرت بالمرض أثناء العطلة، أو في أي مكان آخر فهذا ليس لأنك تحاول تجريب الأطعمة الجديدة أو أنك تناولت المياه الغريبة، ولكن لأن جسمك يتعرض لهجوم من قبل مسببات الأمراض"، متابعًا "إذا كنت قد أصبت بالإسهال، فأنت على ما يقرب قد أصابك التسمم الغذائي"، محذرًا من أن الاستهانة بالأمر لكونه مجرد إسهال يعرض الآلاف من الأرواح للخطر.

وواصل كونروي: "لقد تعاملنا مع المرضى الذين اضطروا لخوض عملية جراحية كبرى بسبب العدوى أو نتيجة إصابتهم بمتلازمة القولون العصبي بعد العدوى، إثر التعرض لبكتريا "السالمونيلا" أو "الإي كولاي"، مؤكدًا "في كثير من تلك الحالات، يؤثر  المرض على مفاصل الشخص مما يسبب ألمًا كبيرًا لديه"، موضحًا أن وجهات العطلات الرسمية إلى دول مثل مصر وإسبانيا وتركيا هي أسوأ ما يمكن أن يتعرضه الشخص للتسمم الغذائي.

ووفقًا لما ذكرته هيئة الخدمات الصحية الوطنية على موقعها، يتم تصنيف إسهال المسافر بأنه التعرض لإسهال خلال 3 مرات أو أكثر في 24 ساعة، يصاحبه أي من: الحمى، وتشنجات البطن، الحاجة المستمرة لإخراج البراز والغثيان أو القيء."

ونجح زوجان بريطانيان هما دينيس ومارغريت وود، في رفع دعوى قضائية ضد شركة سياحية وحصلوا على مبلغ 24 ألف جنيه إسترليني كتعويض، بعد أن عانوا من التهاب المعدة والأمعاء الحاد نتيجة الطعام أو الشراب الملوث الذي تناولوه في فندق في جمهورية الدومينيكان.
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان



GMT 09:21 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

المشي في الليل يشجع على التأمل ويكسر الخوف

GMT 07:33 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أمل جديد في تشخيص مرض الزهايمر والعلاج المبكر

GMT 05:33 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيتامين ب" أهم خطوات الحمية الغذائية في الشتاء

GMT 05:04 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف تأثير "الأسبرين" على منع السرطان

GMT 05:49 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

وجود علاقة بين عصير الكرز والمساعدة على النوم

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان يصاحبه الحمى وتشنجات البطن والقىء والغثيان



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 02:52 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - الرئيس الرواندي أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
  مصر اليوم - أمان السائح تُعرب عن سعادتها لاتجاهها للعمل في مجال الإعلام

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 05:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار السمك في الأسواق المصرية الإثنين

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 09:42 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جنح الأزبكية تحاكم 17 متهمًا بممارسة الشذوذ الجنسي

GMT 11:49 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع منتخب مصر في التصنيف الشهري لـ"فيفا" مركزًا

GMT 13:47 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدات مصر الـ16 عالميًا في مشاهدة الأفلام الإباحية

GMT 12:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

حكم قضائي يلزم مرتضى منصور بسداد 100 ألف دولار لممدوح عباس

GMT 02:41 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

البنوك ترفع عمولة السحب والاستعلام عن الرصيد من "ATM "
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon