توقيت القاهرة المحلي 02:30:53 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"الذين هبطوا من السماء وقعدولنا"مقالات ساخرة تنتقد السلوكيات والأخلاقيات والأوضاع السياسية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الذين هبطوا من السماء وقعدولنامقالات ساخرة تنتقد السلوكيات والأخلاقيات والأوضاع السياسية

القاهرة ـ وكالات

أيمن مِحْرِم مهندس لم تأخذه الهندسة بقوانينها الصارمة ومنطقيتها الحادة بعيداً عن روح السخرية والدعابة التي تميز كتاباته، وعمله بالهندسة لم يشغله أيضاً عن عِشقه الأبدي للكتابة الساخرة منذ بدأ في كتابة أولى قصصه الساخرة في المرحلة الإبتدائية، وبعد سنين طوال من عدم إطلاق ما يكتبه للعلن بدأ في نشر أول أعماله الساخرة بكتاب "الذين هبطوا من السماء وقعدولنا" والذي أتم كتابة معظمه منذ ثلاث سنوات.والكتاب الصادر عن دار سلامة للنشر والتوزيع عبارة عن مجموعة من المقالات الساخرة التي تنتقد السلوكيات والأخلاقيات والأوضاع السياسية والإجتماعية بصورة غير تقليدية عن طريق مزج الخيال بالواقع، وذلك بتخيل الكاتب لطفرة علمية في المستقبل سمحت لكاتب من كُتّاب جرائد ذلك العصر في سنة ٢٠٩٠ أن يتواصل مع الماضي (بالنسبة له والحاضر بالنسبة لنا الآن)، ومن العجيب أن الكتاب وكأنه يتنبأ بالمستقبل إذ نرى الآن على الساحة ما هو شديد الشبه مما هو مذكور بالكتاب.وإذا نظرنا نظرة سريعة على محتوى الكتاب نجد نقدا لاذعا لسلوكيات وأفكار بعض مُدّعي التدين سواء بسوء نية للتأثير على البسطاء أو بحسن نية عن طريق العادة فقط وتمسكهم بمفردات وأقوال وأشكال دينية ظاهرية وقيامهم في نفس الوقت بأفعال تخالف جوهر وحقيقة الدين.ثم بعد ذلك ينتقد الكاتب الحياة السياسية قبل الثورة وما فيها من إستهتار بالمواطن وعدم الإكتراث به.وهناك بعض المقالات التي تنتقد وتُشكِك في موضوعية ووطنية القادة العرب وسلوكهم المتطابق تجاه شعوبهم بما فيه من إزدراء واستخفاف وفساد. ولا ينسى الكاتب أن يُكيل للشعوب الإنتقادات الساخرة على سلبيتها تجاه المطالبة بحقوقها وعلى تدهور إخلاقيتها.وفي الختام يقوم الكاتب بسرد تعليقات قصيرة وساخرة على الأوضاع بعد الثورة بدءًا من المرحلة الإنتقالية ومروراً بالتيارات السياسية المختلفة وكثير من الأحداث القريبة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الذين هبطوا من السماء وقعدولنامقالات ساخرة تنتقد السلوكيات والأخلاقيات والأوضاع السياسية الذين هبطوا من السماء وقعدولنامقالات ساخرة تنتقد السلوكيات والأخلاقيات والأوضاع السياسية



GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 13:42 2021 السبت ,24 تموز / يوليو

القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021
  مصر اليوم - القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان

GMT 09:22 2021 الأحد ,18 تموز / يوليو

موضة ديكورات غرفة الطعام 2021
  مصر اليوم - موضة ديكورات غرفة الطعام 2021

GMT 09:10 2021 الثلاثاء ,06 تموز / يوليو

إعادة تشغيل محطة بوشهر النووية الإيرانية

GMT 01:07 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

حسام حسن يحسم مصيره بعد انتهاء إعارته

GMT 19:07 2021 الأحد ,04 تموز / يوليو

تاريخ مُواجهات إيهاب جلال ضد حسام حسن
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon