توقيت القاهرة المحلي 23:23:23 آخر تحديث
  مصر اليوم -

كتاب "الكفار" لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين

القاهرة - وكالات

صدر حديثاً عن دار هيباتيا، رواية " الكفار" للكاتب أسامة ياسين، بغلاف من تصميم محمود خضر، وهي العمل الأول للكاتب. تناقش الراوية فكرة الدين فلسفيا وحياتيًا، عبر مستويات متعددة من اللغة والسرد المتراوح بين التقليدي والحديث، الراوي شاب يبحث في الأديان وعن الأديان عبر خطين متوازيين في الرواية: الواقع المعاصر عبر لسان أبطال الرواية وحياتهم، وعبر الخط التاريخي الديني عموما، غير غافل قيمة الحرية في حياة الإنسان. وتثبت الرواية ضمنيًا أن التركيبة الدينية للإنسان معطى له تأثير في شخصه، على اختلاف درجته العلمية وخبرته الحياتية. من أجواء الرواية: "كانت الشمس قد ولت مدبرة، وتغطّى وجه القمر وغاب نوره، وأُطفئت النجوم، ليعم ظلام بهيم سرمدي .. رفع الناس أكفهم إلى السماء متضرّعين يتوسّطهم شعث بن بلتعة، وقد فاضت أعينهم بالدمع؛ فابتلّت به وجوههم ونحورهم وصدورهم، حتى إذا أرعدت السماء وأبرقت ظنّ القوم أن السماء استجابت لدعائهم، لكن السماء كانت قد غضبت غضبًا شديدًا؛ فأرسلت صواعقها، فهلك من القوم من هلك .. واصْطَرَخ القوم وعلا عويل نسائهم، فصاح أحدهم قائلًا: ليس لهذه المحنة إلا صاحب هذه الصومعة، ادعوه يدعو الله لنا؛ ليكشف عنا الغمة ويخرجنا من الظلمات إلى النور، فجاء صاحب الصومعة داعيًا" ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون"، وأمّ الناس الذين راحوا يرفعون أكفهم مرّة أخرى متضرعين. فما هي إلا لحظات حتى أرعدت السماء وأبرقت مرة أخرى، فخاف الناس وارتعدوا لكن السماء استجابت لدعائهم وتفتحت النجوم رويدًا رويدًا وبزغ القمر من جديد.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين



بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 10:23 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

فساتين سهرة خريفية من وحي النجمات
  مصر اليوم - فساتين سهرة خريفية من وحي النجمات

GMT 08:05 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
  مصر اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 08:15 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
  مصر اليوم - ناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 16:48 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
  مصر اليوم - بايدن يصف بوتين ب المتهوّر ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
  مصر اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 10:55 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
  مصر اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 09:50 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
  مصر اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 11:07 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
  مصر اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 14:01 2021 الإثنين ,22 آذار/ مارس

أول قرار فني لـ إيهاب جلال في الإسماعيلي

GMT 03:56 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل إطلالات ليلى إسكندر وطريقتها في تنسيق فساتينها

GMT 02:35 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

خبير حيوانات يوضح حقيقة تخزين الإبل للماء في حدباتها
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon