توقيت القاهرة المحلي 13:50:11 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"القاموس الصغير للمسرح الجزائري من سنة 1920 إلى يومنا هذا"لعاشور شرفي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القاموس الصغير للمسرح الجزائري من سنة 1920 إلى يومنا هذالعاشور شرفي

الجزائر - واج

يكشف كتاب عاشور شرفي الذي يحمل عنوان "القاموس الصغير للمسرح الجزائري من سنة 1920 إلى يومنا هذا" الذي صدر عن "منشورات داليمان" عن حوالي قرن من تاريخ المسرح الجزائري من خلال 455 صفحة. و من اجل تقييم هذا المسار الذي تعود جذوره في القرن التاسع عشر قدم المؤلف خانات مكتبية لكتاب مسرح و ممثلين و مخرجين بينما تلخص خانات أخرى مسرحيات متبوعة بتوضيحات نقدية. و صمم هذا القاموس ليكون في متناول المحترفين و الهواة و المختصين و نقاد الفن الرابع و لكن أيضا و خاصة للجمهور الكبير للقراء الذين يمكنهم التعرف على أن بداية المسرح الجزائري يعود الفضل فيها إلى علالو و قسنطيني و دحمون و بشطارزي. و حتى و إن كانت أول مسرحية بعنوان "نزهة المشتاق" التي يعود تاريخها إلى سنة 1847 لم يتم إخراجها على الخشبة. فهي عمل المترجم إبراهيم دانينوس (1798-1872) و هي استثنائية كونها لم تتبع بأية مسرحية إلا بعد الحرب العالمية الأولى. و في مقدمة الكتاب أوضح المؤلف أن أول العروض الفنية في مجال المسرح بين الحربين لم تكن تهم إلا جمهور محدود متكون من النخبة لأنها كانت بالعربية الفصحى. و قد توسع جمهور المسرح بعد استعمال اللهجة المحلية. و لم تفقد اللهجة الدارجة قوتها للجذب حتى بعد مرور عشريات عن الاستقلال. و هذا ما عاينه مؤلف الكتاب من خلال تقديم فكاهيين معاصرين يحضون بتتبع كبير من قبل الجمهور أمثال عبد القادر السيكتور و اسمه الحقيقي عبد القادر عبد الرحمان. و كتب شرفي في الخانة المخصصة لهذا الممثل الفكاهي انه "يتفاعل جيدا مع الجمهور" خلال مونولوغاته التي لا يتردد في تقديم إضافات فيها فور صعوده على الخشبة. و فيما يخص مصادر استلهام المؤلفين فهي تجد جذورها في نفس السجلات بما أنها تتمثل في الأحداث التي تقع في الحياة اليومية. و تختلف مسارات رجال المسرح من فنان لأخر فهناك من التحق بمعهد الجزائر العاصمة على غرار حميد عشوري و هناك من إكتشف مواهبه خلال سهرات بين أصدقاء و أخرون من قدامى المسرح على غرار محمد عجايمي دخلوا الفن الرابع بعد مسابقة. و يستقطب الممثلون جماهير واسعة و مختلفة تبعا للبلاد التي يتألقون فيها على خشبة المسرح. ففي حين برز ممثلون على مسارح وطنية اشتهر أخرون في بلدان أجنبية لا سيما فرنسا مثلما هو الحال بالنسبة لسيد احمد أقومي. و عن سيد أحمد اقومي أكد شرفي أنه كان يعرف كيف يكيف أدائه على خشبة المسرح حسب تجاوب الجمهور. و يمكن أن نقرأ عن أسماء أخرى في المعاجم على غرار عبد القادر علولة مؤلف مسريحات "حمام ربي" و "حوت يكول حوت". أما كاتب ياسين الذي كتب رواية "الرجل ذو النعال المطاطية" فيوصف على أنه ذلك الرجل الذي كان يحلم "بالمسرح الملتزم" و يكتب باللغة العربية العامية "ليفهمه إخوانه". و هناك أسماء نسوية تألقت في الفن الرابع على غرار فوزية آيت الحاج مخرجة مسرحيتي "مملكة الأنبياء" و "وفاة تاجر متنقل".كما يمكن للقارئ أن يجد مقدمات عن نسرين عيطوط التي لعبت دور بريجيت في مسرحية "فوهن" لمولود معمري و جميلة عراس التي تقمصت دور ليلي في مسرحية "قيص و ليلى" عندما كان عمرها 15 سنة قبل أن تشتهر بصفتها ممثلة و مخرجة. و يتضمن المؤلف الصادر عن منشورات داليمان العديد من الممثلين و الممثلات و أعمالهم على المسرح خدمة لهواة الفن الرابع.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القاموس الصغير للمسرح الجزائري من سنة 1920 إلى يومنا هذالعاشور شرفي القاموس الصغير للمسرح الجزائري من سنة 1920 إلى يومنا هذالعاشور شرفي



ميريام فارس تُبهر الجمهور بإطلالة من التراث الأمازيغي

القاهره - مصراليوم

GMT 12:38 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
  مصر اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 15:44 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
  مصر اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 15:04 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
  مصر اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 08:55 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

مصر للطيران تنظم أول رحلة لطائرة صديقة للبيئة إلى باريس
  مصر اليوم - مصر للطيران تنظم أول رحلة لطائرة صديقة للبيئة إلى باريس

GMT 08:35 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

نصائح لإختيار الأريكة المناسبة لمنزلك
  مصر اليوم - نصائح لإختيار الأريكة المناسبة لمنزلك

GMT 05:01 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

شركة"واتساب" تطلق تحديث لنسختي سطح المكتب والويب

GMT 05:21 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على مواصفات وأسعار رينو داستر موديل 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

مشاكل "Hangouts" الأكثر شيوعًا وكيفية إصلاحها

GMT 02:30 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

تفاصيل أزمة "تيك توك" مع 89 مليون مستخدم

GMT 05:04 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

كيفية لعب وتحميل فورتنايت على الكمبيوتر واللاب توب

GMT 02:58 2020 الخميس ,10 كانون الأول / ديسمبر

ألفونسو ديفيز يفوز بجائزة أفضل لاعب كرة قدم في كندا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon