توقيت القاهرة المحلي 02:22:14 آخر تحديث
  مصر اليوم -

عن طريق إبطاء مراحل الشيخوخة والإرهاق

العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر

الطعام الصحي يطيل العمر
واشنطن - رولا عيسى

أثبت العلماء أن الطعام الصحي يمكنه أن يطيل العمر، عن طريق إبطاء عملية الشيخوخة والتقدم في العمر، مثل التجاعيد، الشيب، والإرهاق والمرض. والكروموسومات الخاصة بالإنسان، عبارة عن هياكل تشبه السلسلة التي تؤوي الحمض النووي الخاص ويمكن العثور عليها في كل خلية في الجسم، من أطراف الأصابع إلى عمق الرئة.

العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر

وفي نهاية كل سلسلة من الحمض النووي، يتضمن أشياءً غير معروفة تسمى التيلومير، إنها مثل البتات البلاستيكية التي تغطي نهاية الحذاء الخاص بك، إنها تحمي الحمض النووي من المرض الجلدي والاستسلام للمرض، وتجعلنا أكثر شبابًا وسعادة. وببساطة لم يفت الأوان بعد لعكس ساعة الشيخوخة. فإنه ليس من الضروري أن يكون منحدر زلق في اتجاه واحد نحو العجز حتى إذا التيلومير الخاص بك قصيرًا، يمكنك مساعدته على تحقيق الاستقرار أو النمو، بغض النظر عن عمرك. وكل ما عليك القيام به هو اتباع اقتراحات بسيطة لإعادة الزمن إلى الوراء، بدءًا من كيفية النوم إلى كيفية مكافحة الإجهاد.

العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر

ويقدم التيلومير نظرة لا تقدر بثمن في الأطعمة التي هي الأفضل بالنسبة لنا. وإنه يظهر كيف يستجيب الجسم إلى ما نأكله على مستوى بيولوجي دقيق. لذلك فمن الأهمية بمكان أن نضع التيلومير لدينا في الحسبان، عندما نتخذ قرارًا بشأن ما نتناوله على الطعام. وتشجيع التيلومير لينمو ويزدهر وسيحميك ضد جميع أنواع الأمراض والشيخوخة المبكرة، كما أن الأمر سيظهر على رشاقة جسدك كذلك. ولعلك قد تكون سعيدًا لسماع أن الجوع أو القواعد الصارمة التي تقتطع مجموعات غذائية بالكامل من وجباتك اليومية.

ولكن لا يزال هناك عدد قليل من الممنوعات، مثل السكر المكرر، ليس فقط لأنه محمل بالسعرات الحرارية الفارغة، لكنه يلحق الدمار بجسدك، ويصيبك بالشيخوخة من الداخل والخارج. ووجد أن تناول المشروبات الغازية كل يوم له نفس تأثير التدخين على شيخوخة التيلوميرات. كما أن الأطعمة المعالجة، خصوصًا اللحوم مثل لحم الخنزير والنقانق واللحم المحفوظ، لها روابط قوية بالسرطان. ولكن الخبر السار هو أن القهوة لا تزال في القائمة.

والكثير منا يخصص كمية كبيرة من الوقت والطاقة العاطفية لتناول كميات أقل، على قناعة بأن النحافة أو الرشاقة تجعلنا نشعر بأننا أصغر سنًا وأكثر صحة. وإن زيادة الوزن "وليس البدانة"، بشكل مفاجئ لا ترتبط بقوة بالشيخوخة، إذ تظل التيلوميرات أقصر، وتصبح عرضة أكثر للاكتئاب. 

ولا ترتبط زيادة الوزن "مرة أخرى، وليس البدانة" بقوة بزيادة معدلات الوفيات. ما يهم أكثر بكثير من وزنك هو ما شكل جسدك.

ووجدت أدلة مقنعة إلى حد كبير أن الجسم على شكل الساعة الرملية والكمثري، وهم الذين لديهم خصر نحيف وقيعان كبيرة وفخذين، هم أكثر عرضة للتقدم بالعمر جيدا أكثر من شكل التفاح، الذين يحملون الدهون الزائدة حول خصورهم. وذلك لأن الدهون المخزنة تحت الجلد أو في الأطراف ربما تكون واقية، في حين أن الدهون المخزنة في أعماقنا، في البطن والكبد أو العضلات، يشكل تهديدًا حقيقيًا لصحة التيلومير لدينا، وبالتالي تهديدًا لكيفية التقدم في العمر. حتى إذا كان محيط الخصر لديك أكبر من الوركين، حذار.

وتتوقع إحدى الدراسات أن أولئك الذين يملكون خصر أكبر من الورك، مثل شكل التفاح الكلاسيكي، لديهم مخاطر 40 في المائة أكبر لتطوير تيلوميرات أقصر، وبالتالي الشيخوخة بشكل أسرع. ولكن الخطر الرئيسي الذي يأتي من وجود الدهون حول بطنك هو مرض السكري. والكثير من الدهون في البطن يمكن أن تسبب لجسمك أن يصبح غير قادر على معالجة الجلوكوز في مجرى الدم ومقاومة للأنسولين.

فضلًا عن هذا، وجدنا أن الناس الذين يعانون من المزيد من الدهون في البطن، يطورون تيلوميرات أقصر، والتي من المرجح أن تفاقم مشكلة مقاومة الأنسولين. وأضف إلى ذلك حقيقة أن الدهون في البطن هي أكثر التهابًا من دهون الفخذ، وبالتالي ضررًا شديد السمية على خلايا الجهاز المناعي الخاص بك، ويمكنك أن ترى كيف أن وجود خصر كبير، يشكل التهديد الثلاثي على أي فرصة لتحقيق صحة جيدة، وحيوية الشباب.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر العلماء يؤكدون أن الطعام الصحي يطيل العمر



GMT 03:21 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

العلماء يتخلصون من السرطان في تجربة مثيرة

GMT 04:14 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

تعرَّف على سبب النحافة لأشخاص يأكلون كثيرًا

GMT 05:36 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تربط بين " نقص الانتباه" والحمض النووي

GMT 02:22 2020 الأحد ,05 تموز / يوليو

إليك أجمل الوجهات في "الطائف" اكتشفها بنفسك
  مصر اليوم - إليك أجمل الوجهات في الطائف اكتشفها بنفسك
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon