توقيت القاهرة المحلي 19:56:55 آخر تحديث
  مصر اليوم -

اكتشاف أقدم الموانئ البحرية و40 بردية في عهد خوفو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اكتشاف أقدم الموانئ البحرية و40 بردية في عهد خوفو

القاهرة ـ أ.ش.أ

  أعلن الدكتور محمد إبراهيم، وزير الآثار، عن اكتشاف واحد من أقدم الموانئ فى التاريخ يرجع إلى عهد الملك خوفو، بمنطقة وادى الجرف على ساحل البحر الأحمر بالكيلو180 جنوب السويس بطريق السويس الزعفرانة، بالإضافة إلى اكتشاف 40 بردية مكتوبة باللغة الهيروغليفية تسجل تفاصيل الحياة اليومية للمصريين يؤرخ بعضها بالعام السابع والعشرين من حكم الملك خوفو.  وأوضح د. إبراهيم، أن الميناء الذى كشفت عنه البعثة المصرية الفرنسية العاملة بمنطقة آثار السويس يعد من أهم الموانئ فى مصر القديمة، حيث انطلقت منه الرحلات البحرية لنقل النحاس والمعادن من سيناء إلى الوادى، مشيراً إلى أن البعثة قد نجحت أيضا فى الكشف عن مجموعة من مرساوات السفن الحجرية يظهر عليه مكان وضع الحبال التى كانت تستخدم فى ربط السفن حتى ترسو داخل الميناء التى يحدها رصيف داخل مياه البحر الأحمر بطول 180 x120 م. أضاف د. إبراهيم أن البرديات المكتشفة تعد من أقدم البرديات التى تم الكشف عنها حتى الآن، لافتا إلى أن أهمية الكشف عن مثل هذه البرديات يكمن فيما تعكسه من تفاصيل للحياة اليومية فى هذا العصر، حيث تتضمن تقارير شهرية تسجل عدد العاملين بالميناء وكل ما يخص تفاصيلهم الحياتية، منوهاً إلى أن البرديات قد تم نقلها إلى متحف السويس فور الكشف عنها تمهيداً إلى دراسة وتسجيل ما تسجله من معلومات.  صرح بايير تاليه (Pierre Tallet ) رئيس البعثة إلى بضرورة التدقيق فى دراسة ما تحمله البرديات من تفاصيل ومعلومات حيث أنها من المتوقع أن تضفى المزيد من المعلومات عن هذه الفترة الزمنية كما تعكس بنسبة كبيرة طبيعة حياة المصرى القديم فى تلك الفترة وما كان ينعم به من حقوق وما عليه من واجبات، والتى لا تزال فى حاجة إلى المزيد من البحث والاكتشافات الأثرية للتعرف على طبيعة وتفاصيل الحياة بكل عادتها وتقاليدها فى هذا الزمن البعيد .  ومن جانبه قال عادل حسين رئيس قطاع الآثار المصرية أن البعثة قد نجحت أيضا فى الكشف عن بقايا مساكن كانت مخصصة للعمال آنذاك الأمر الذى يوضح أهمية هذا المكان من الناحية التجارية سواء برا أو بحراً، كما تم الكشف عن ثلاثين مغارة بالإضافة إلى الكتل الحجرية التى كانت تستخدم لإغلاق هذه المغارات مسُجل عليها كتابات بالمداد الأحمر تحمل اسم الملك خوفو داخل الخرطوش الملكى، إلى جانب مجموعة من الأدوات الحجرية كانت تستخدم فى قطع الجبال وتجويف المغارات وكذلك بعض بقايا الأخشاب المتفحمة وغيرها من الأخشاب السليمة إضافة إلى الحبال المستخدمة للسفن .  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف أقدم الموانئ البحرية و40 بردية في عهد خوفو اكتشاف أقدم الموانئ البحرية و40 بردية في عهد خوفو



GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 13:42 2021 السبت ,24 تموز / يوليو

القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021
  مصر اليوم - القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان

GMT 09:22 2021 الأحد ,18 تموز / يوليو

موضة ديكورات غرفة الطعام 2021
  مصر اليوم - موضة ديكورات غرفة الطعام 2021

GMT 18:19 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

أوفر برايس لـ أوبل كروس لاند الشكل الجديد 2021

GMT 23:10 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

ناسا تكشف عن وقوع انفجارات بركانية في الفضاء

GMT 23:28 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

5 سيارات 2021 في مصر أقل من 250 ألف جنيه

GMT 22:43 2021 الأحد ,04 تموز / يوليو

كريستيانو رونالدو يحسم مستقبله مع يوفنتوس

GMT 05:30 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

ميسي يقود الأرجنتين إلى نصف نهائي كوبا أميركا

GMT 13:32 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

شانجان تعلن عن أسعار النسخة CS55 لـ موديلات 2022

GMT 19:05 2021 الجمعة ,09 تموز / يوليو

كوكبا الزهرة والمريخ يضيئان سماء القاهرة

GMT 07:10 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

حوارات حول الرواية والنقد والموضة والسينما
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon