خطوة بشار الاستباقية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خطوة بشار الاستباقية

مكرم محمد أحمد

لا أعتقد ان الخطوة الاستباقية التى اتخذها الرئيس بشار الاسد باجراء انتخابات رئاسية مبكرة فى يونيو القادم يمكن ان تساعد على ترميم جراح سوريا،  او تهيئ ظروفا مواتية لانهاء العنف وعودة الاستقرار حفاظا على وحدة الدولة والارض السورية، على العكس ربما تؤدى هذه الخطوة العجولة التى تستهدف عزل معظم قوى المعارضة عن المشاركة فى هذه الانتخابات، بدعوى ان معظم اقطابها كانوا فى المنفى خلال السنوات العشر الاخيرة إلى اشعال نيران الحرب الاهلية من جديد، فضلا عن ان الانتخابات الرئاسية المقترحة سوف تطيل امد الكارثة التى يعيشها الشعب السورى على امتداد ثلاث سنوات خربت البلاد وضيعت انجازات الشعب السورى العظيم. وايا كان القانون الذى سوف تجرى بموجبه انتخابات الرئاسة السورية، فالامرالذى لا شك فيه ان الظروف غير المواتية التى يعيش فيها السوريون تطعن على صحة هذه الانتخابات وتأكل مصداقيتها وشرعيتها، خاصة مع تشرد اكثر من 6ملايين مواطن سوري، نزحوا عن ديارهم إلى داخل سوريا او عبر الحدود إلى لبنان والاردن والعراق ومصر، إضافة إلى وجود عشرات الآلاف من المدنيين المحاصرين داخل مدنهم المهدمة يتعذر وصول الامدادات الطبية والغذائية إلى معظمهم، وغياب سلطة الرئيس بشارالاسد عن نسبة غير قليلة من الاراضى السورية فى حلب وادلب لا تزال تسيطر عليها جماعات المعارضة المسلحة. واغلب الظن ان ما فعله بشار الاسد سوف يعزز مواقف قوى المعارضة المتشددة التى تطالب باعادة تسليحها بحجة ان الحل المتوازن للازمة السورية لن يتحقق فى غياب توازن على الارض بين قوى المعارضة المسلحة، وقوى بشار الاسد التى استطاعت اخيرا فرض سيطرتها على معظم مناطق الغوطة الملاصقة لدمشق وحماية العاصمة السورية من خطر اقتحامها، لكن اخطر نتائج هذه الانتخابات انها قطعت الطريق على عودة انعقاد مؤتمر جنيف الثانى الذى يجمع المعارضة والحكم من اجل تسوية سياسية تحفظ وحدة الدولة السورية وأراضيها،لتعود الازمة مرة اخرى إلى المربع رقم واحد وتستمر طاحونة الموت تهلك كل يوم المئات من ابناء الشعب السوري. "الأهرام"

GMT 05:41 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

على قلب رجل واحد إلا حتة

GMT 05:09 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

حاجة أميركا وروسيا.. إلى صفقة سورية

GMT 05:06 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

لا تراهنوا على «ترامب»!

GMT 05:05 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

انفراج واسع فى الأزمة السورية

GMT 05:03 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو و«الجماعة 2»

GMT 05:02 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو!

GMT 05:00 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

الثورة الحقيقية

GMT 05:33 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

جراحة اقتصادية بدون ألم
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خطوة بشار الاستباقية   مصر اليوم - خطوة بشار الاستباقية



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon