التناقض الأمريكى الحاد

  مصر اليوم -

التناقض الأمريكى الحاد

عماد الدين أديب

من أصعب الأمور على المحلل المحايد محاولة الفهم العلمى الدقيق لسياسة إدارة أوباما تجاه منطقة الشرق الأوسط وتجاه العرب والإسلام! وهذا الأمر لا علاقة له بحب أو كراهية للسياسة الأمريكية أو القبول أو الرفض لأفكار سياسة أوباما. المسألة الآن أصبحت لها علاقة بالمعقول أو اللامعقول، وأصبحت مرتبطة بما هو منطقى أو غير منطقى. وحتى لا يصبح كلامى مرسلاً تعالوا نتابع بيانات الخارجية الأمريكية الصادرة فى الـ48 ساعة الأخيرة: البيان الأول، الصادر أمس الأول، يحض قادة دول الشرق الأوسط على إيقاف التمويل لما يعرف بتنظيم «الدولة الإسلامية فى العراق والشام» المعروف باسم «داعش»، وأيضاً وقف التمويل لـ«جبهة النصرة» فى سوريا. ويأتى هذا البيان بعد شهور طويلة من سعى الاستخبارات المركزية الأمريكية إلى تشجيع دول الخليج العربى وتركيا إلى دعم هذه الجهات بالمال والسلاح والتدريب والدعم السياسى فى قتالها وحربها ضد نظام «الأسد». البيان الثانى جاء فيه احتجاج واعتراض على الأحكام القضائية التى صدرت فى مصر ضد النشطاء «ماهر ودومة وعادل»، واعتبار هذه الأحكام كبتاً وقمعاً للحريات ولحق هؤلاء فى التعبير السلمى عن رأيهم. وجاء البيان الثالث فى ساعة متأخرة بتوقيت القاهرة، يدين العمل الإرهابى الذى تم فى الدقهلية ضد الشرطة فى مديرية أمن الدقهلية. البيان الأول حول سوريا والعراق يعتريه التناقض مع المواقف الأمريكية السابقة تجاه هذه التنظيمات، أما البيان الثانى فهو احتجاج سياسى على حكم قضائى، أما البيان الثالث فهو إدانة لعمل إجرامى دون إدانة للمجرمين الذين قاموا به! إن مجرد المتابعة اليومية لتصريحات وبيانات البيت الأبيض والخارجية الأمريكية ووزارة الدفاع يعطيك 3 انطباعات مثيرة للاهتمام: الانطباع الأول: أنه لا توجد رؤية واضحة أو موحدة من خلال استراتيجية صريحة للإدارة الأمريكية تجاه تلك المنطقة. الانطباع الثانى: أن لغة الخطاب السياسى تختلف بين إدانة وإدانة وبين فصيل وآخر وبين موقف وآخر، مع تناقض حاد فى المواقف المبدئية التى يتم الحكم على الأمن والسياسات من خلالها. الانطباع الثالث: تضارب الرؤى الحاد بين «الخارجية» والبيت الأبيض من ناحية وبين وزارة الدفاع من ناحية أخرى، وهذا يظهر واضحاً فى الموقف الأمريكى من مصر وسوريا. إذن نحن أمام رئيس مجلس إدارة النظام العالمى الذى يعانى من اضطراب وتضارب وعدم فهم. وفى يقينى أننا سوف نستمر على هذه الحالة لحين إتمام أوباما لمدته الرئاسية. نقلاً عن "الوطن"

GMT 17:56 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

لاجئو سوريا والانسانية العاجزة

GMT 17:53 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

أمريكا وتركيا وزمن «الكانتونات» السورية

GMT 17:48 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

الإسلام والمسيحية فى الشرق الأوسط: تاريخ أخوة متأصلة

GMT 17:42 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

بالتعليم والقانون تُبنى الدول وتُهدم أيضا

GMT 17:33 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

عايزين إعلام «صح».. اشتغلوا مع الإعلام «صح»

GMT 16:59 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

«المحافظون والثقافة»

GMT 16:54 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

فصل مفقود فى «حكاية وطن»

GMT 16:51 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المنافسة المطلوبة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التناقض الأمريكى الحاد التناقض الأمريكى الحاد



كشفت عن تعرضها لاعتداء جنسي 4 مرات

كيرا نايتلي بإطلالة مذهلة في مهرجان "سندانس"

واشنطن ـ رولا عيسى
خطفت الممثلة كيرا نايتلي، أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالة جذابة على السجادة الحمراء في مهرجان سندانس السينمائي بعد أن كشفت عن تعرضها لاعتداء جنسي أربع مرات خلال المساء. ظهرت الممثلة البالغة من العمر 32 عاما، مرتدية بدلة  سهرة باللون الأسود خلال العرض الأول لفيلمها الأخير "Colette"، يوم السبت، حيث أبدت أول ظهور علني لها منذ الادعاءات. وقالت الممثلة لـ"فاريتي" الأسبوع الماضي: "في حياتي الشخصية، عندما كنت في الحانات، يمكنني أن اتذكر انه تم الاعتداء عليّ أربع مرات بطرق مختلفة. وارتدت كيرا سترة عشاء تقليدية، قميص أبيض بياقة وربطة عنق زادته أناقة، مع بنطلون أسود واسع الساق وكعب أسود لطيف، وكان شعرها الأسود ملموم مع أحمر شفاه زادها جاذبية. نجمة Caribbean the of Pirates The شنت هجوما حادا على صناعة السينما في هوليوود فيما يتعلق بالسلوكيات السيئة تجاه النساء من قبل البعض. وظهرت كيرا مع مخرج الفيلم جون كوبر

GMT 14:46 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

"ديور هوم" تجلب نمط خياطة الرجال إلى عالم الموضة النسائية
  مصر اليوم - ديور هوم تجلب نمط خياطة الرجال إلى عالم الموضة النسائية

GMT 08:00 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

أجمل الفنادق الشاطئية في إسبانيا في عام 2018
  مصر اليوم - أجمل الفنادق الشاطئية في إسبانيا في عام 2018

GMT 14:25 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية
  مصر اليوم - منزل باريسي قديم يشهد على تاريخ تطور المباني الفرنسية

GMT 07:11 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

أردوغان يتحدى الجميع بموقفه ضد أكراد سورية
  مصر اليوم - أردوغان يتحدى الجميع بموقفه ضد أكراد سورية

GMT 07:17 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو
  مصر اليوم - رشا نبيل تكشف أنّ قلبها مليء بالحنين إلى ماسبيرو

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon