التهديد بحرق مصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التهديد بحرق مصر

عماد الدين أديب

لو كنت مكان السيد رئيس الجمهورية، الدكتور محمد مرسى، لأصدرت بياناً رسمياً يوضح فيه تعقيبه على تصريحات الدكتور محمد البرادعى لصحيفة «الحياة» اللندنية. جاء فى الحوار المهم الذى أجراه الزميل غسان شربل، رئيس تحرير جريدة «الحياة»، فى عددها الصادر صباح الثلاثاء الماضى، منسوباً للدكتور البرادعى: أن الدكتور مرسى هدد القيادات العسكرية للقوات المسلحة المصرية فى عهد رئاسة المشير حسين طنطاوى بإحراق مصر إذا ما قام المجلس الأعلى للقوات المسلحة -حينئذ- بتعيين الدكتور البرادعى رئيساً للوزراء. وجاء فى المقابلة الصحفية أن المشير حسين طنطاوى أبلغه أن جماعة الإخوان قد وضعت «فيتو» على تعيينه لمنصب رئاسة الحكومة. هنا تأتى خطورة كلام الدكتور البرادعى الذى يصدر فى العلن منسوباً إلى مصدر رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع، والقائد العام للقوات المسلحة وقتها، المشير طنطاوى. خطورة هذا الكلام هى تهديد جماعة الإخوان، على لسان ممثلها فى الحكم، الدكتور محمد مرسى، بحرق مصر إذا ما تم اختيار البرادعى رئيساً للحكومة والوصول بلغة الحوار والتفاهم السياسى إلى لهجة العنف والتهديد المباشر به. حينما يُنسب إلى أول رئيس مدنى منتخب فى تاريخ مصر المعاصر مثل هذا الأمر، فإن المسألة -إن صحت- تصبح شديدة الخطورة لأنها تعكس نمطاً من التفكير لا يقوم على اللجوء إلى أدوات السياسة، وهى مشروعة، ولكن إلى أدوات التلويح بالعنف وهى بالتأكيد خارج الشرعية وخارج منطق دولة القانون. هذا المنطق هو ما يخاف منه أى محلل سياسى محايد يسعى إلى ميلاد نظام سياسى ديمقراطى يقوم على حق الجدل والاختلاف والأخذ والرد بالطرق السلمية المشروعة المتعارف عليها فى دول العالم المحترمة التى تعلى من شأن الديمقراطية وسيادة القانون. من هنا يتعين على الدكتور مرسى وديوان الرئاسة أن يوضحا للرأى العام مدى صحة ما قاله الدكتور البرادعى حول اللجوء إلى التهديد بحرق البلاد فى حال مخالفة إرادة جماعة الإخوان وكسر «الفيتو» الإخوانى.  نقلاً عن جريدة "الوطن "

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التهديد بحرق مصر   مصر اليوم - التهديد بحرق مصر



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب

GMT 07:03 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الفائزون بجوائز الدولة

GMT 07:19 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

'يوم خطف القدس'

GMT 07:17 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

داعش تهدد العالم أجمع

GMT 07:16 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

انسف أحزابك القديمة

GMT 07:14 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

غسان سلامة !

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الاستقالة

GMT 07:11 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

قبل أن تغرب شمس رمضان

GMT 07:35 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

ترامب فى خطر!
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon