نعم لمواعيد إغلاق المحال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نعم لمواعيد إغلاق المحال

عمرو الشوبكي

ماذا سنفعل فى حال إذا غابت الحكومة الفاشلة وجاءت حكومة جديدة؟ هل يجب أن نتراجع عن قرار إغلاق المحال التجارية فى العاشرة مساء حتى نرضى بعض الجماهير، ونستمر فى حالة الفوضى والعشوائية والتسيب التى تضر أول ما تضر بسطاء المصريين أم نتمسك بهذا القرار باعتباره مظهرا من مظاهر تحسن أحوال البلد؟ بالطبع الإجابة الثانية هى الصحيحة، فالأمر يحتاج إلى تحول جذرى فى طريقة تعامل الحكومة مع المشكلات المتراكمة حتى يستطيع الحكم الحالى أن يتجاوز حالة الفشل الحالية إلى حالة تقدم، وأن النجاح فى تطبيق نظام لمواعيد المحال يعنى أننا غيرنا فى الثقافة غير المنتجة لمجتمعنا الليلى، وأننا حللنا ولو جزئيا مشكلة الأمن، وأعدنا الاعتبار لقيم الترابط الأسرى الذى نتغنى بها كل يوم ولا نطبق منها حرفاً واحداً تماما مثل الأغانى الوطنية. مازلت أذكر فى منتصف التسعينيات حين كنت لا أزال طالبا فى فرنسا النقاش الذى دار داخل البرلمان الفرنسى على اقتراح تقدم به البعض مطالبا بفتح المحال يوم الأحد بسبب حالة الركود الاقتصادى النسبى، وكيف كان حديث النخب السياسية ونواب البرلمان وممثلى المجتمع الأهلى عن «الترابط العائلى» وعن «لقاء الأحد» الذى يجمع الأسر والأبناء والأحفاد وكيف أن قراراً من هذا النوع سيقضى على هذا الترابط. اللافت أن المفردات التى استخدمت فى بلد علمانى لا علاقة له بالدين من أجل الدفاع عن قيم الترابط الأسرى «الذى لا يقدر بمال» كان مذهلا، وكيف أن كثيراً من الشعارات التى نتغنى بها كل يوم عن الأسرة والتراحم الأسرى ننساها بالكامل فى الممارسة. أما الطرف الأضعف فى المعادلة الاجتماعية والتجارية فى هذه المجتمعات فهو محال «البقالة» صغيرة الحجم ضعيفة الإمكانيات، فهى على عكس ما يجرى عندنا هى التى يسمح لها بالسهر حتى الثانية صباحا وأحيانا بعد ذلك، فى حين أن محال «السوبر ماركت» الموجودة فى قلب المدينة وباقى المحال التجارية مطالبة بالإغلاق فى التاسعة مساء بالنسبة للأولى والثامنة وأحيانا السابعة بالنسبة للثانية، فى حين أن عندنا يحدث العكس فالسوبر ماركت الكبيرة هى التى تواصل الليل بالنهار فى حين أن محال «البقالة» الصغيرة تغلق قبلها، مما أدى إلى زيادة خسائرها بسبب عدم قدرتها على منافسة المتاجر الكبرى. والحقيقة حين سمح كثير من البلدان الأوروبية للمتاجر الصغيرة أن تستمر لأوقات متأخرة فى الليل لأنها تبيع بسعر مرتفع، وبالتالى أصبح كل من تضطره ظروفه إلى عدم الشراء من «السوبر ماركت» الأرخص يشترى من المتجر بسعر مرتفع. هذا ما يجرى فى فرنسا وأوروبا، منظومة متكاملة فى التعامل مع قضية مواعيد المحال التجارية، تفرق أولا بين نوعين من المحال: المتجر الصغير والسوبر ماركت، ثم بين كليهما وباقى أنواع المحال التجارية، وفى الأخيرة لا يوجد بلد فى العالم، وليس فقط أوروبا والبلدان المتقدمة، يسمح فيه لهذه المحال بالعمل حتى الثالثة صباحا وتفتح أبوابها ظهرا إلا مصر، أما المقاهى والمطاعم فلها حسابات أخرى تبعا للترخيص المعطى. يجب أن نضع نظاماً لمواعيد المحال بالحوار مع أصحاب الشأن، ولا يجب أن نترك الأمور للمزايدات والحسابات الصغيرة تدمر عودة مصر لأن تكون بلداً طبيعياً مثل أفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية وليس فقط أوروبا. نقلاً عن جريدة "المصري اليوم"

GMT 05:41 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

على قلب رجل واحد إلا حتة

GMT 05:09 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

حاجة أميركا وروسيا.. إلى صفقة سورية

GMT 05:06 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

لا تراهنوا على «ترامب»!

GMT 05:05 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

انفراج واسع فى الأزمة السورية

GMT 05:03 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو و«الجماعة 2»

GMT 05:02 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو!

GMT 05:00 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

الثورة الحقيقية

GMT 05:33 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

جراحة اقتصادية بدون ألم
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نعم لمواعيد إغلاق المحال   مصر اليوم - نعم لمواعيد إغلاق المحال



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon