هيبة القضاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هيبة القضاء

فاروق جويدة

الذى يجرى الآن بين بعض اعضاء الهيئة القضائية ظاهرة خطيرة خاصة انه يدور على شاشات التليفزيون والصحف .. ان بعض برامج التليفزيون تريد جنازة لتشبع فيها لطما وهى تبحث عن الإثارة مهما يكن الثمن  كما ان بعض الصحف تسعى لزيادة التوزيع وتختار المانشتات الملتهبة لتشعل الحرائق هنا وهناك من هنا بدأت القذائف تنطلق فى اكثر من جانب بين اعضاء الهيئة القضائية واخذت صورة الإتهامات والتجريح وإذا كان ذلك مقبولا عند البعض من فئات المجتمع فهو مرفوض تماما بين القضاة.. رغم ان التجاوزات مرفوضة فى كل الحالات فإن التجاوزات بين القضاة تمثل ازمة من نوع فريد..ان القاضى هو صوت العدالة وهو النموذج والقدوة وقبل هذا كله ان صمت القاضى حكمة وحديثه جلال .. وكلماته تصل بالإنسان الى حبل المشنقة او العدل المطلق .. فى بعض الأحيان اشفق على بعض الأسماء فى ساحة العدالة من انها تقول كلاما لا يتناسب مع جلال المنصب وتبدو الإتهامات كأنها شظايا تتناثر هنا وهناك والمؤسف انها تدور على الشاشات ويراها القاصى والدانى .. ان مؤسسة القضاء فى مصر تمثل تراثا حضاريا وإنسانيا رفيعا وهى من اقدم المؤسسات ليس فى مصر ولكن فى العالم العربى كله ..مازالت دور العدالة فى العالم العربى تحفظ صور واسماء قضاة مصر فى المحاكم وهم يكتبون تاريخا رفيعا فى السلوك والأحكام .. يجب ان تتوقف المعارك التى تدور الأن بين عدد من القضاة وان يحرص كل فريق على قدسية رسالته ومكانتها فى قلوب الناس..ان السبب فى ذلك كله هى لعنة السياسة التى اقتحمت كل مؤسسات مصر فغيرت النفوس وافسدت المواقف وبدأت رحلة طويلة من الإتهامات والتجاوزات بين ابناء المهنة الواحدة.. ان المعارك السياسية التى تجرى فى الشارع المصرى الآن لم تترك مجالا للحوار او الإختلاف فى الرأى .. وحرصا منا على قدسية العدالة يجب ان تتوقف تماما الحرب الدائرة الأن بين اعضاء الهيئة القضائية الموقرة فهى آخر ما بقى للمصريين من القامات الرفيعة والمواقف المشرفة .. هيبة القضاء انعكاس لصورة شعب وتاريخ أمة.

GMT 02:21 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

رسالة وحيد حامد لا تعايش مع فكر الإخوان !

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر ترفض الحوار والتفاوض!

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

النوم كممارسة للحرية !

GMT 07:31 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

بل هى محنة ثقافية

GMT 07:29 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

الدهس والدهس المضاد

GMT 07:28 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

حصاد الجماعة

GMT 07:26 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر على خطأ تصحيحه سهل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هيبة القضاء   مصر اليوم - هيبة القضاء



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon