سجون جديدة‏!‏

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سجون جديدة‏‏

فاروق جويدة

في هذه الظروف الإقتصادية الصعبة التي تعيشها مصر لا أجد مبررا لإنشاء سجون جديدة خاصة ان لدينا مساحات من الأراضي الشاسعة حول سجون الطريق الصحراوي يمكن التوسع فيها بدلا من إنشاء سجون اخري.. إذا كان الهدف من هذا القرار بيع السجون القديمة في المحافظات فلاشك ان هذه عملية ضخمة تحتاج الكثير من الوقت لأن معظم هذه السجون توجد في قلب المدن الكبري في المحافظات كما ان قيمة اراضي هذه السجون تقدر بالمليارات حيث تقع في المناطق السكنية وسوف تتحول الي مبان وعقارات وربما تكون سببا في ازمات اخري في التكدس والزحام والمرور والمرافق... ان المرافق في هذه المدن لا تحتمل اقامة منشآت جديدة علي اراضي السجون ابتداء بالمجاري والكهرباء والخدمات الأخري وقد يكون ذلك سببا في ارتباك كل الخدمات في هذه المدن..ان ميزانية الدولة لا تحتمل الآن انشاء مرافق جديدة في هذه المناطق خاصة ان الحكومة ستكون مسئولة عن توفير هذه الخدمات.. في تقديري ان هذا ليس وقت إنشاء السجون ولكن إنشاء دور لرعاية كبار السن واطفال الشوارع الذين ينتشرون بالملايين في كل مكان.. ان الأحق بالمشروعات الأن هم سكان العشوائيات والعلب الصفيح في الأحياء الفقيرة..اما إذا كانت الحكومة تسعي لتوفير بعض الموارد المالية من بيع السجون القديمة فهذه قضية اخري ولديها سجن واحد يمكن ان يباع بمئات الملايين وهي اراضي سجن' طره' حيث يقام السجن علي مساحة50 فدانا علي طريق الأوتوستراد ونيل المعادي كما ان سجن القناطر الخيرية تنطبق عليه نفس المواصفات من حيث المساحة والموقع والقيمة..ليس هذا وقت إقامة السجون خاصة ان لدينا عددا كبيرا منها ينتشر في المحافظات وهناك سجن العقرب ووداي النطرون وجميعها سجون واسعة فيها المزارع والمنشآت والمرافق والخدمات.. إن امام الحكومة ازمات كثيرة في كل شيء وليس من المناسب لحكومة مؤقتة ان تبدأ في بيع اصول ثابتة للدولة حتي ولو كانت سجونا قديمة..لنترك التصرف في الأراضي لحكومة اخري غير مؤقتة فقد كرهنا شيئا اسمه بيع الأراضي طوال ثلاثين عاما. نقلاً عن "الأهرام"

GMT 05:46 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

ترامب وتيلرسون شراكة متعبة!

GMT 05:44 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

الخطيئة التاريخية

GMT 05:42 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

قاعدة محمد نجيب !

GMT 05:41 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

على قلب رجل واحد إلا حتة

GMT 05:09 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

حاجة أميركا وروسيا.. إلى صفقة سورية

GMT 05:06 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

لا تراهنوا على «ترامب»!

GMT 05:05 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

انفراج واسع فى الأزمة السورية

GMT 05:03 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو و«الجماعة 2»
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سجون جديدة‏‏   مصر اليوم - سجون جديدة‏‏



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon