معارك الثوار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - معارك الثوار

فاروق جويدة

لابد ان نعترف بأن هناك صراعا خفيا الآن بين ثوار يناير وثوار يونيه وان الخلافات بين انصار الثورتين وصلت الي مدي يهدد استقرار مصر ويهدد ايضا مصداقية الاثنين معا‏. ان ثوار يناير يشككون في ثورة يونيه ويقولون ان ما حدث كان انقلابا عسكريا وهم بذلك يقفون مع الإخوان المسلمين في خندق واحد ويروجون لمواقف الغرب في ذلك..علي جانب آخر فإن ثوار يونيه يؤكدون ان الثورة الحقيقية هي ما حدث في يونيه حين خرج الملايين واسقطوا نظام الإخوان المسلمين..نحن الآن أمام تيارين وصلت العلاقة بينهما الي درجة الاشتباك ولا شك ان هذا سوف يصب في مصلحة الإخوان المسلمين, من هنا كان خروج مظاهرات ثوار يناير والإشتباك مع الشرطة وقوات الجيش والقاء الحجارة وتخريب الشوارع.. هذا ما فعله ثوار يناير علي الجانب الآخر فإن ثوار يونيه يريدون تصفية الحسابات مع ثوار يناير وهم علي خلاف كبير معهم حول الموقف من الجيش والشرطة.. هذه الصراعات سوف تصل الي تحالف ما مع الإخوان الملسمين ولن يكون ذلك بعيدا خاصة إذا كانت هناك اطراف خفية تبحث عن وسيلة لإشعال الموقف..ان الطبيعي ان يقف ثوار يناير ويونيه في خندق واحد ضد الإخوان الملسمين ولكن حالة الانقسام بين الثوار تؤكد اننا امام مشهد جديد قد يفسد تماما المعادلة السياسية..ان امام ثوار يناير ويونيه انتخابات برلمانية تحتاج الي حشود..وهناك استفتاء علي الدستور وانتخابات رئاسية وإذا كان الصراع قد بدأ من الآن فإن ذلك يفتح فرصة اخري لعودة الإخوان بقوة سواء في الاستفتاء علي الدستور ورفضه او اكتساح الانتخابات البرلمانية خاصة إذا تم التحالف مرة اخري بين التيارات الإسلامية الأخري ومنها حزب النور وحزب الأصالة وحزب الوطن..ما يحدث الآن بين القوي الثورية شيء يدعو للخوف والقلق علي مستقبل خارطة الطريق خاصة هذا الهجوم غير المبرر من ثوار يناير علي الجيش والشرطة. ان قانون التظاهر ليس السبب الحقيقي فيما حدث في الشارع ولكن هناك حسابات اخري حركت المواقف وهي تطرح سؤالا: من يقود السفينة ثوار يناير ام ثوار يونيه ام يختفي الإثنان معا. نقلاً عن "الأهرام"

GMT 07:24 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

السلطة إذ تعيد تشكيل الحركة

GMT 09:05 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

مصطفى طلاس.. النموذج السني المطلوب

GMT 09:02 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الأخبار الأخرى لأمة سعيدة بجهلها

GMT 08:59 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

لا تظلموا التاريخ

GMT 08:54 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الاستفتاء الكردي وما كان الملا ليفعله

GMT 08:42 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

ليس معركة الدول الأربع وحدها

GMT 08:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

«على عهدك وباقى»

GMT 07:11 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

السعودية تستعيد روح المبادرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - معارك الثوار   مصر اليوم - معارك الثوار



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon