الفك المفترس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الفك المفترس

فاروق جويدة

القوات الأمريكية تقوم برحلات صيفية في المياه العربية و لم تكتف بالعراق شمالا او باليمن جنوبا ولم تشبع بالبترول العراقي او الغاز الليبي ولكنها تمارس الآن نزهة بحرية في البحر المتوسط وامام المياه الإقليمية لأكثر من دولة عربية‏. القوات الأمريكية لم تكتف بما تملك من البحار والمحيطات في بلادها ولكنها جاءت للمياه الدافئة حيث الأموال والبترول والاستبداد..جاءت تحمل وهما كبيرا يسمي الديمقراطية وتنشر كذبة قديمة تسمي حقوق الإنسان.. والغريب انها تتحدث عن اسلحة الدمار الشامل وشركات السلاح فيها تبيع كل اساليب الموت. انها تتحدث عن الغازات السامة والأسلحة الكيماوية وهي التي تنتجها وتصدرها وتبيعها بأغلي الأسعار. الجيش الأمريكي بالبوارج والطائرات والصواريخ يتحدث عن حقوق الإنسان وهو الذي قتل مئات الالاف في افغانستان والعراق وليبيا واليمن وهو يستعد الآن ليقتل المزيد في سوريا. انها ازمة الشعارات والواقع والحقيقة والكذب. ان شركات السلاح الأمريكية هي التي باعت ادوات القتل للحكام المستبدين وهي التي انشأت جماعات الإرهاب تحت شعارات مختلفة وهي التي شجعت الاستبداد وايدت العشرات من الحكام المستبدين. ان امريكا الآن ترتع في كل مكان في العالم العربي انها في العراق وليبيا واليمن والصومال انها تصنع خريطة جديدة تقوم علي تفتيت الدول العربية وبعد سنوات سوف تكون اسرائيل هي اكبر دول المنطقة ونعود ونتذكر ملوك الطوائف في الأندلس حين انقسموا علي انفسهم وتحولوا الي امارات ودويلات صغيرة حتي سقطوا جميعا..ان القوات الأمريكية تطوف الآن في كل شبر في العالم العربي انها في البحر المتوسط والخليج العربي والبحر الأحمر والمحيط الهندي والمياه الإقليمية لأكثر من دولة عربية وهي تستعد لضرب سوريا تحت شعار الأسلحة الكيماوية وقبل ذلك كانت اسلحة الدمار الشامل في العراق ولا احد يعلم علي من سيكون الدور غدا.. لقد نهبت امريكا الثروات العربية ولم تتردد في ان تهدم اوطانا لتقيم علي اطلالها الشركات الضخمة والمؤسسات العملاقة التي قام عليها الاقتصاد الأمريكي..ان الفك المفترس لم يشبع بعد وفي كل يوم يمارس رحلة بحرية جديدة يلتهم فيها وطنا ويقتل فيها شعبا وكل ذلك تحت شعار كاذب يسمي حقوق الإنسان والديمقراطية. نقلاً عن "الأهرام"

GMT 07:26 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر على خطأ تصحيحه سهل

GMT 11:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

لماذا يكره الإخوان الجيش المصرى 2

GMT 11:03 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

مأساة بالحجم الطبيعى!

GMT 10:57 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

ضحالة مسلسلات رمضان

GMT 10:55 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

عن مسلسلات رمضان

GMT 10:50 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

قالوا عن تيران وصنافير

GMT 10:48 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

حذاء من الذهب!
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الفك المفترس   مصر اليوم - الفك المفترس



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon