الساعات الإضافية في الصالة الرياضية لا تفيد أبدًا

دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب

التمارين الرياضية تثير الأعصاب
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة جديدة، أن أولئك الذين يحاولون أن يصبحوا أقوى من خلال قضاء ساعات إضافية في الصالة الرياضية، ربما يفهمون الأمر بشكل خاطئ، فقد وجد الباحثون أن حث وإثارة أعصابك يمكن أن يكون أكثر أهمية للحصول على قوة أكبر من عمل التمارين على العضلات، ففي الجسم، توجد أعصاب متخصصة معروفة باسم الخلايا العصبية الحركية والتي تنقل إشارات من الدماغ إلى أنسجة العضلات على مراحل، والتي تسمح لنا بالاختيار عندما نثني عضلاتنا.

ووجد العلماء الآن، أن بعض أنواع التمارين الرياضية تثير الأعصاب المحيطة بأنسجة العضلات أكثر من غيرها، واكتشفوا أن رفع الأوزان الثقيلة تثير الخلايا العصبية أكثر من رفع الأوزان الخفيفة، حتى لو كررتها عدة مرات قليلة، إن رفع الأوزان الثقيلة يمكن أن يحث الأعصاب على حمل المزيد من الإشارات من الدماغ إلى العضلات، مما يجعل العضلات أقوى.

وأوضح الباحثون أن تكرار التمارين الثقيلة يمكن أن يحفز الأعصاب بعد متابعة لنشاط رواد الصالة الرياضية المتكررين. فلاحظوا أن أولئك الذين اختاروا تكرار رفع الوزن الخفيف تمكنوا من بناء كتلة العضلات بنفس سرعة أولئك الذين اختاروا القيام بتكرارات أقل من الأوزان الثقيلة، ولكن على الرغم من هذا، فإن أولئك الذين تدربوا مع الأوزان الأثقل قد حققوا مكاسب أفضل في القوة من أولئك الذين رفعوا الأحمال الأخف وزنًا.

  مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب

وطلب الباحثون من 26 رجلاً التدريب لمدة ستة أسابيع على آلة تمديد الساق المحملة إما بنسبة 30 أو 80% من أقصى وزن يمكن أن يرفعوه، ومن ثم رصد الباحثون المشاركين 3 مرات في الأسبوع وهم يقومون بالعديد من التكرارات على قدر استطاعتهم، ووجد الباحثون أن أولئك الذين يحملون الأوزان الخفيفة والثقيلة قد حققوا كمية مماثلة من نمو العضلات، لكن المشاركين الذين يحملون الأوزان الثقيلة زادوا قوتهم بنحو 10 أرطال أكثر من نظرائهم الذين رفعوا أوزان أخف. 

وبيّن الأستاذ المساعد في علم وظائف الأعضاء في جامعة ولاية أوكلاهوما، وهو الذي أجرى البحث، ناثانيل جينكينز أنّه "إذا كنت تحاول زيادة قوتك الجسدية، فان التدريب مع الأحمال العالية سوف يؤدي إلى مزيد من القوة"، ولفهم الدور الذي تلعبه الأعصاب في بناء القوة، زود الباحثون الأعصاب التي تحفز عضلات الساق بتيار كهربائي، حيث إن تزويد الأعصاب بمنشطات كهربائية يسمح لها بالعمل بنسبة 100 في المائة، وهو ما لا يمكن تحقيقه من خلال ممارسة الرياضة وحدها، ثم قارن العلماء مدى الصعوبة التي يواجهها كل مشارك وهو يركل مع وبدون مساعدة من التيار الكهربائي، من خلال ذلك، تمكن العلماء من تحديد مدى قرب الخلايا العصبية لكل مشارك من تحقيق نسبة كفاءة تصل إلى 100 في المائة، ثم كرروا هذا الاختبار عدة مرات خلال فترة دراسة والتي تبلغ مدتها 3 أسابيع، ووجد الباحثون أنه خلال فترة الدراسة، زادت القدرات العصبية للمشاركين الذين رفعوا الأوزان الخفيفة من 90.07 في المائة إلى 90.22 في المائة، ولكن أولئك الذين يحملون الأوزان الثقيلة ارتفعت قدرة خلاياهم العصبية من 90.94 في المائة إلى 93.29 في المائة، بزيادة 2.35 في المائة.

وأشارت هذه النتيجة إلى أن التدريبات باستخدام الأوزان الثقيلة تساعد على تحسين كيفية كفاءة الخلايا العصبية المحيطة الأنسجة العضلية، فتحمل الأعصاب الأكثر كفاءة إشارات أكثر بين الدماغ والعضلات، مما يسمح لها بأن تصبح أقوى، وفقا للباحثين، وقال البروفيسور جينكينز، إنّه "لا أعتقد أن أي شخص سيجادل فكرة أن التدريب بالأوزان الثقيلة هو أكثر كفاءة".

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب   مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب   مصر اليوم - دراسة توضّح أنّ قوة العضلات تأتي من الأعصاب



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تجذب الأنظار بملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات، وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في

GMT 07:05 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

أبرز 10 علامات تجارية توجد في مهرجان التصميم 2017
  مصر اليوم - أبرز 10 علامات تجارية توجد في مهرجان التصميم 2017
  مصر اليوم - محررة تعلن تفاصيل رحلتها إلى إقليم لابي في فنلندا

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تُصوِّر "رغدة متوحشة" أمام رامز جلال

GMT 02:38 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

حورية فرغلي تكشف سبب اعتذارها عن "حكايات بنات 2"

GMT 03:12 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أونغ سو كي تواجه مشاكل بشأن خطابها عن "الروهينغا"

GMT 06:10 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الأفكار الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن

GMT 12:15 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منافسات بين المصمّمين وحضور بارز لأرماني وفرساتشي

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

منزل "تيهاما 1" يخطف أنظار محبي الأشجار والطبيعة

GMT 08:50 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

التخلُّص من الأورام بحرمان الخلايا من الأكسجين

GMT 11:59 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبحاث علمية تؤكّد تحويل الدهون الضارة إلى نافعة

GMT 10:50 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

فنسنت كاليبو يوضح خططه لإنشاء منتجع صديق للبيئة

GMT 09:09 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"Peak District" أوّل حديقة في بريطانيا في كتاب

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

أبل تحظر الإعلانات التي تتبع المستخدمين

GMT 06:48 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

"بربري" تستوحي مجموعتها من أزياء القرن الـ18
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon