"الصَّرح" يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الصَّرح يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة

البحر الأحمر - صلاح عبد الرحمن

أعرب المتحدِّث الرَّسمي لحزب "الصَّرح" المستشار إيهاب وهبي عن "استياءه الشَّديد من منظومة التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة في جميع مؤسَّسات الدَّولة". وقال وهبي: إن جميع مؤسسات الدولة تتجاهل الفئات الخاصة وتتغافل عن احتياجاتها من الصحة والتعليم والعمل وخلافه، وإن كان المفروض أن تتم المساواة بينهم وبين أقرانهم الأصحاء، إلا أننا نرى على العكس، فالرعاية الصحية والمسكن وفرص العمل المناسبة، كان يجب أن ينالوا منها القسط الأكبر من الحقوق، لكونهم مواطنين ولكونهم عجزوا عن الاعتماد على أنفسهم في مزاولة الحياة أو العمل نتيجة ظروفهم الخاصة. وأضاف وهبي أنه "في ظل الحياة الاجتماعية القاسية والعشوائية التي نعيشها في مصر، أصبحت المعاناة لهذا الجزء المهم والمؤثر في الحياة المصرية أكبر وأعمق، وكان لزاما على المجتمع كله وليس الحكومة فقط أن تعيد إنشاء منظومة سوية للتعامل مع أبناءنا بطريقه أفضل تليق بهم وتحفظ آدميتهم وكرامتهم، وتزيل من على كاهلهم الأعباء كلها. وطالب وهبي الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني بـ "التعاون وسرعة البدء في تغيير منظومة التعامل مع أصحاب الحالات الخاصة، بأن تراعي في جميع المؤسَّسات الحكومية سبل التيسير عليهم، وأن تهتم الدولة  بإنشاء مكاتب خاصة بهم، يتم التعامل معهم من خلالها وتراعي فيها حالتهم الصحية والمشقة التي يعانون منها الآن عندما يرغبون في الحصول على حقوقهم المشروعة. وقال وهبي: الحزب بدأ بالفعل في تشكيل فرق تطوير في بعض الأحياء والمحافظات، الغرض منها العمل جنبا إلى جنب مع الحكومة الحالية، للعمل على تغيير الكثير من الممارسات والأوضاع الخاطئة التي انتشرت في جميع المؤسسات المصرية وذلك إيمانا منا بأننا في فترة عصيبة تمر بها مصر وتحتاج إلى تضافر جميع الجهود لبناء مصر بناءا راقيا، ونحن الآن في مرحلة دراسة كيفية القيام  بحملة موسعة في محاولة منه المساعدة في تغيير المنظومة الحالية. وعن مرحلة تشكيل فرق التطوير والتي بدات بالفعل كمرحلة أولى في منطقة العمرانية. قال أمين لجنة حزب "الصرح" في العمرانية عماد حمدي: إننا بدأنا بالفعل التنسيق مع جميع المؤسسات الحكومية الموجودة في محافظة الجيزة بالاشتراك مع محافظة الجيزة للبدء في تغيير منظومة التعامل داخل جميع المؤسسات التي تقدم خدمات عامة في المحافظة، وبدأنا بمشكلة ذوي الاحتياجات الخاصة، فما يعانونه من مشقة وتعب أثناء حصولهم على الخدمة، فاق الحد وجاء الوقت لأن نقدم لهؤلاء أي شيء يساعدهم في حياتهم ويعينهم عليها. وأضاف عماد بشأن فرق التطوير في المحافظة أن "الغرض الأساسي من تأسيس هذه الفرق للعمل على تغيير وتطوير جميع ما هو سيء في الحي الذي يتم العمل فيه للوصول إلى ما نأمله من دولة نظيفة ومنظمة وراقية بجميع شوارعها والقضاء على جميع مظاهر التلوث الموجودة في شوارعنا، من تلوث سمعي وبصري. والحمد لله بدأ يظهر مدلول هذا الفكر عند أهالينا في حي العمرانية وأبدوا رغبتهم في المساعدة ونأمل من الله أن يعيننا على أن نقدم أي شيء لصالح هذه البلد".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصَّرح يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة الصَّرح يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصَّرح يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة الصَّرح يطالب بتغيير التَّعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصَّة



اعتمدت مكياجًا ناعمًا وأظهرت عيونها بالظل الدخاني

ليلي جيمس تجذب الأنظار أثناء عرض Darkest Hour

لندن ـ ماريا طبراني
تتميز النجمة البريطانية ليلي جيمس، بقدرتها التمثيلية الهائلة بالإضافة إلى اختياراتها للأزياء الأنيقة، ومع ظهورها أخيرًا جذبت جيمس أنظار الحضور والمصورين بإطلالتها المثيرة أثناء حضورها العرض الأول من فيلم "Darkest Hour UK" في لندن، يوم الإثنين. وكانت الممثلة الشهيرة ذات الـ28 عامًا أبهرت الحضور بجسدها المتناسق الذي يشبه الساعة الرملية والذي أبرزه فستانها الأسود المذهل الذي يتميز بخطوط جانبية رقيقة على طوله، وحزام من الحرير البسيط على العنق، وهو من توقيع العلامة التجارية الشهيرة "بربري". وتلعب ليلي دور إليزابيث نيل، السكرتيرة الشخصية لـ"ونستون تشرشل" في فيلم الدراما السياسية، أكملت إطلالتها بمكياج ناعم وأبرزت عيونها المتلألئة بالظل الدخاني مع لمسات من أحمر الشفاة الوردي اللامع، كما أضافت القليل من الإكسسوارات المتألقة، مع أقراط الكريستال واثنين من الخواتم المزخرفة. وتدور أحداث الفيلم حول الهجوم الذي قاده (وينستون تشرتشل) ضد جيش (أدولف هتلر) في الأيام الأولى من الحرب العالمية الثانية. وينضم

GMT 03:04 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة "أنوثة"
  مصر اليوم - أسماء عبد الله تكشف أنّ أزياء الشتاء للمرأة الممتلئة أنوثة

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - أفضل المنازل على موقع Airbnb لقضاء عطلة مذهلة
  مصر اليوم - فائز السراج يؤكّد وجود أطراف تحاول تعطيل الانتخابات الليبية

GMT 03:13 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

إيمان رياض تكشف سرّ نجاح "من القلب للقلب" وتروي ذكرياتها
  مصر اليوم - إيمان رياض تكشف سرّ نجاح من القلب للقلب وتروي ذكرياتها

GMT 08:55 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018
  مصر اليوم - الأزياء المطرزة تطغى على عالم الموضة موسم 2018

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد
  مصر اليوم - ساحة تاون هول تتحول إلى سوق لهدايا أعياد الميلاد

GMT 07:15 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في "نيت جيتس"
  مصر اليوم - القطع الفنية تزين صالة كبار الزوار في نيت جيتس

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon