نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي

الرياض ـ وكالات

يعد «نقص الأوكسجين» لدى الجنين أثناء الولادة من أهم أسباب إعاقات الجهاز العصبي المؤدية إلى حدوث إعاقات مختلفة ودائمة للمولود، وربما يكون سبباً كافياً لوفاته، والأكثر ألماً حين يكون هذا النقص نتيجة خطأ طبي، أو إهمال، أو عدم استعداد كافٍ للتعامل مع المستجدات المفاجئة أثناء الولادة؛ مما يتطلب سرعة الإجراءات لمنع إصابة الأم أو الجنين بأي مضاعفات كفيلة بإجهاض فرحة الأم والأب، وإحالة حياتهما إلى معاناة تتجاوز قدرتهما على الاحتمال تماماً. وعلى الرغم من عدم وجود إحصائيات معلنة تتعلق بقضية نقص الأكسجة أثناء الولادة، إلاّ أنه لا يمكن تجاهل حقيقة وجودها وتزايد انتشارها أكثر من السابق؛ الأمر الذي بات يثير مخاوف وقلق الكثير من السيدات الحوامل خصوصاً في ظل تداول كثير من قصص الضحايا من المواليد، ومع التأكيد على أن نقص الأوكسجين لا يتوقف على الولادات المتعسرة، إلاّ أنه يعد هو الأكثر حدوثاً، لكن ما ينقصنا حتى الآن هو الاعتراف الصريح بزيادة حجم وخطورة القضية التي يتحمل غالباً الكادر الطبي جزءا كبيرا من مسؤوليتها، وفي الوقت ذاته تتحمّل «وزارة الصحة» مسؤولية لا يستهان بها لمعالجة ورعاية هؤلاء المواليد، وتوفير ميزانية عالية لرعاية هؤلاء المواليد داخل حضانات مجهزة، إذ أن البعض منهم يبقى ملازماً لفترة دائمة في أقسامها؛ إما لحاجة الطفل لبعض الأجهزة والعناية الخاصة، أو لرفض ذويه استلامه لصعوبة تقبّل ما حدث له من إعاقة عقلية وجسدية. ذهب «نبيل» ضحية لنقص الأكسجين، حيث يعاني من شلل دماغي أحاله إلى مجرد جسد ينبض بالحياة، إذ لا يستطيع الحركة أو الكلام؛ نتيجة خطأ طبي أثناء الولادة التي كانت «ولادة مبكرة» في الشهر السابع تقريباً كما ذكرت والدته، راوية ًقصة ولادتها، قائلة:»عندما شعرت بآلام الولادة المبكرة أسرعت للذهاب إلى إحدى المستشفيات الخاصة، إلاّ أن إحدى الممرضات رفضت دخولي واستدعاء الطبيب أو حتى القيام بإجراءات لإسعافي؛ بحجة أني لست بالشهر التاسع، وعندما زادت شدة الألم وحدته وضعت ابني في أسياب المستشفى، ليتم بعد ذلك إدخالي لغرفة الولادة ومتابعة حالتي وطفلي». وأضافت:»عندما رأيت الجنين فور ولادته كان لونه يميل إلى الأزرق، إلاّ أن الطبيب المشرف على الطفل أكد لي سلامته وحاجته للبقاء في الحضانة، باعتبار أنه طفل خديج واكتفى الطبيب بقوله «زورونا» -فقط-، وبعد خمسة وخمسين يوماً تم خروج الطفل من الحضانة، وبدأت رحلة الشكوك والمخاوف، فالمولود لم يكن كبقية أخوته الذين سبق لي إنجابهم، فرضاعته كانت صعبة وحجمه كان صغيرا وحركته كانت شبه منعدمة، وحين بدأت أتساءل عن أسباب ذلك كانوا يقولون لي إنه طفل خديج، ومن الطبيعي أن يكون مختلفا، لكن بعد تسعة أشهر قررّنا الذهاب لطبيب أطفال وكانت الصدمة أن الطفل يعاني من شلل دماغي نتيجة نقص الأكسجين». وأشارت إلى أنه بعد ولادة طفلها أخفى الطبيب المعالج نتائج الولادة السلبية، وعندما ذهبت للتأكد والسؤال لذات المستشفى أطلعنا الطبيب على ملف الطفل الذي كانت نتائجه تشير إلى تعرضه إلى نقص الأوكسجين، وإصابته بشللٍ دماغي، وعندما سألنا الطبيب «لماذا لم يتم مصارحتنا بما حدث؟»، أجاب «وماذا كنتم ستعملون له!».

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي   مصر اليوم - نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي



  مصر اليوم -

خلال عرض خريف وشتاء 2018 لدار "فيندي"

حديد وجينر تخطفان الأضواء بإطلالتهما الحمراء

كاليفورنيا ـ رولا عيسى
 لم يكن مفاجئًا أن تسرق جيجي حديد وكيندال جينر، الأضواء خلال حملة "خريف / شتاء 2017-2018" لدار أزياء "فيندي" الإيطالية، فقد كانوا أصدقاء مقربين لمدة 5 أعوام. ونشرت الثلاثاء الماضي، صورًا لملكات عروض الأزياء في كاليفورنيا بواسطة مصمم الأزياء الشهير والمصور المحترف كارل لاغرفيلد،  وقد ظهرت جيجي حديد وكيندال جينر على حد سواء في فساتين حمراء طويلة مع أحذية حمراء عالية حتى الفخذ. فيما اختلف فستان كيندال جينر عن صديقتها قليلًا، حيث جاء مع قطع مربعات على الصدر، وعلى شكل زجزاج في المنتصف مع خطوط عند الركبة، كما اختارت تسريحة بسيطة لشعرها الأسود القصير مع تقسيمه من المنتصف، مع حلق أحمر طويل أضاف المزيد من الجاذبية، وفي صورة أخرى، أظهرت البالغة من العمر 21 عامًا، أحذيتها الغريبة مع فستان أزرق لامع مع فتحة كبيرة مع حزام بيج يبدو أنيقًا مع حلق الماس أبيض.   وبدت حديد مثيرة في ثوبها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي   مصر اليوم - نقص أوكسجين الجنين أثناء الولادة يؤدي إلى موت أو شلل دماغي



F

GMT 09:41 2017 الخميس ,20 تموز / يوليو

"سيلفيرا" تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم - سيلفيرا تفتتح أول صالة عرض لها خارج فرنسا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon