عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي

طبقا لدراسة أجريت على بعض القرود، قد تكون هناك فرصة أمام الأطفال ممن فقدوا خصوبتهم بعد علاجهم من مرض سرطان الأطفال أن ينتجوا سائلا منويا ذا خصوبة عن طريق اللجوء إلى خلايا جذعية محفوظة. ومع أن العلاج الكيميائي والإشعاعي يقضي على الأورام، إلا أنه يقضي أيضا على الخلايا التي تنتج السائل المنوي.وقامت دراسة، نشرتها مجلة "سيل ستيم سيل"، باستخراج الخلايا الجذعية المنتجة للسائل المنوي من بعض القرود، وذلك قبل إخضاعها لعلاج السرطان، ثم جرى زرع تلك الخلايا مرة أخرى في جسمها.ومن ثم، نتج عن هذه العملية سائل منوي يمكنه أن يخصب البيضة، ليعتبر الخبراء ذلك إنجازا في مسار تلك الدراسة.ويمكن للرجال البالغين ممن سيبدأون في تلقي العلاج الكيميائي للسرطان الذي سيؤثر سلبا على خصوبتهم أن يقوموا بعملية تجميد السائل المنوي لديهم قبل بدء العلاج الكيميائي.إلا أن ذلك لا ينطبق على المرضى من غير البالغين.وعلى أية حال، فإن غير البالغين لديهم خلايا جذعية من شأنها أن تبدأ في إنتاج السائل المنوي خلال مرورهم بمرحلة المراهقة.وأخذ الباحثون من معهد ماجي-ويمن للأبحاث الحيوية بجامعة بيتسبيرغ بعض العينات من الخلايا الجذعية من قرود الماكاك الآسيوية وقاموا بحفظها داخل إحدى حافظات التجميد.ثم أخضع القرود بعد ذلك لجرعة من العلاج الكيميائي.وبعد أن انتهت فترة تلقي تلك القرود للعلاج، زرعت الخلايا الجذعية مرة أخرى في أماكنها لتظهر النتائج أن تسعة من أصل 12 قردا بالغا وثلاثة من بين خمسة غير بالغين أصبحوا قادرين فيما بعد على إنتاج السائل المنوي مرة أخرى.كما أظهرت تجارب منفصلة أنه يمكن تخصيب البيضات من قبل السائل المنوي الذي جرى إنتاجه قبل إجراء العلاج."فكرة قابلة للتنفيذ"وقال كايل أورويغ، الأستاذ بقسم طب النساء والتوليد والطب التناسلي بكلية الطب بجامعة بيترسبيرغ: "تظهر هذه الدراسة أن الخلايا الجذعية النطفية التي جرى استخراجها من الكائنات الأولية العليا يمكن أن يجري تجميدها ثم تسييلها مرة أخرى دون أن تفقد نشاطها.ومن ثم فإنها يمكن زراعتها لتنتج سائلا منويا فعالا يمكنه أن يلقح البيضة لينتج عن ذلك عملية تخلق الجنين.وقال إنه يبقى هناك عدد من التحديات لتكون تلك التجربة ممكنة التطبيق على البشر.وتابع قائلا: "هل ينبغي لنا أن نعيد تقديم الخلايا النطفية فور الانتهاء من العلاج الكيميائي؟ أم علينا أن ننتظر حتى يتماثل المريض تماما للشفاء، أو يبدأ حياته العائلية؟ كيف لنا أن نتجنب مخاطرة الإصابة بالسرطان مرة أخرى إذا ما كنا سنزرع داخل الجسم خلايا لم يجر علاجها ويمكن أن تحوي خلايا سرطانية؟" وأضاف: " يظل على الباحثين أن يتحملوا مهمة إيجاد حل لتلك المخاوف، إلا أن هذه الدراسة تظهر لنا أن الفكرة قابلة للتنفيذ."وأفاد آلان بيسي، أستاذ طب الذكورة بجامعة شيفيلد، لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي أن هذه الفكرة قد جرت مناقشتها لمرات عدة، إلا أن تلك التجارب لم تطرح بعد لتكون قابلة للتنفيذ على الإنسان. إلا أنه قال: "يعتبر هذا التقرير خطوة مفيدة وهامة، تظهر أن علم زراعة الخلايا الجذعية النطفية يمكن أن يكون يوما قابلا للتطبيق مع البشر. وبالرغم من أن أصحاب الدراسة يذكرون أنها غير فعالة نسبيا للتطبيق على البشر، إلا أن تلك الاحتمالات مشجعة جدا حتى تثبت تلك الطريقة قيمتها في المستقبل." كما أكد بيسي أيضا على مخاوفه فيما يتعلق بالسلامة، وقال: "قد يكون أمرا كارثيا إذا ما سمحنا للخلايا السرطانية أن تعود مرة أخرى إلى جسم أحد المتعافين منه، إذا ما بقيت الخلايا السرطانية متحفزة داخل الخلايا التي سيتم زرعها."أما بيير فوتشيت، وهو أحد الباحثين في معهد سي إي اي لعلم البيولوجيا الخلوية والذرية الإشعاعية بفرنسا، فقد أشاد بنتائج هذه الدراسة.وأكد أنها تمثل نقطة هامة في مجال الطب التناسلي، كما تعطي الأمل بالخصوبة لدى كل الأطفال ممن تلقوا علاجا ناجحا لمرض السرطان.إلا أنه أكد أيضا على أن الخطوات التي قطعتها أبحاث الخصوبة تحتاج لأن تخضع "لنقاشات قوية" فيما يتعلق بتبعاته الاجتماعية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي



GMT 16:20 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

مقتل 3 مواطنين وإصابة 4آخرين في حادث تصادم في المعادي

GMT 08:07 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تعرفي على أفضل التمارين الصباحية لحرق السعرات الحرارية

GMT 07:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدكتور أسامة رستم يطالب بدراسة أسعار الأدوية

GMT 05:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

تعرف على أمراض تصيب النساء أكثر من الرجال

GMT 03:32 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

تعرفي على الفرق بين لحوم الماشية والحمير

GMT 19:21 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

تعرفي على أسباب حدوث النزيف بعد الممارسة الجنسية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي عملية خلايا جذعية قد تستعيد خصوبة السائل المنوي



ظهرت ببلوفر واسع بأكمام من الفرو ومكياج طبيعي

جيجي حديد تخطف الأنظار بإطلالة بيضاء في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
خرجت عارضة الأزياء الشهيرة جيجي حديد لتناول العشاء مع صديقتها عارضة الأزياء الدنماركية هيلينا كريستنسن، ليلة الأحد. بعد أن عادت أخيرا إلى مدينة نيويورك للاحتفال بعيد ميلاد حبيبها المغني زين مالك البالغ من العمر 25 عاما، وظهرت جيجي حديد البالغة من العمر 22 عاما بإطلالة بيضاء أنيقة ومميزة مناسبة للموسم البارد، حيث ارتدت بلوفر واسع باللون الأبيض ذو أكمام من الفرو، بالإضافة إلى سروال من نفس اللون يتميز بفتحة جانبية بكلا الساقين. وأكملت جيجي إطلالتها بزوج من الأحذية من جلد الثعبان ذات كعب، وحقيبة مربعة باللون الابيض، ووضعت القليل من المكياج ما أبرز ملامحها على نحو طبيعي. ولاقت جيجي حديد اهتماما كبيرا من متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر جيجي في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو صغير يظهر فيه حبيبها زين مالك وهو يقوم بالرقص ويؤدي حركات غريبة، لكن الملفت للنظر هو أنه

GMT 10:44 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أليساندرو سارتوري يأخذ دار "زينيا" إلى القرن الـ21
  مصر اليوم - أليساندرو سارتوري يأخذ دار زينيا إلى القرن الـ21

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 09:19 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة
  مصر اليوم - الثريات الفخمة تزين معظم بيوت لندن الفارهة

GMT 07:13 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

فرنسا وبريطانيا تعيدان تنظيم الرقابة على الحدود في "لو توكيه"
  مصر اليوم - فرنسا وبريطانيا تعيدان تنظيم الرقابة على الحدود في لو توكيه

GMT 04:05 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اتّهام المصوّر ماريو تيستينو بالتحرّش الجنسي بـ 13 رجلًا
  مصر اليوم - اتّهام المصوّر ماريو تيستينو بالتحرّش الجنسي بـ 13 رجلًا

GMT 06:16 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

مجموعة ملائكية لـ"دولتشي آند غابانا" في خريف وشتاء 2019
  مصر اليوم - مجموعة ملائكية لـدولتشي آند غابانا في خريف وشتاء 2019

GMT 08:47 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

أفضل المناطق في إيطاليا لقضاء عطلتك الصيفية
  مصر اليوم - أفضل المناطق في إيطاليا لقضاء عطلتك الصيفية

GMT 06:52 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon