توقيت القاهرة المحلي 01:02:11 آخر تحديث
  مصر اليوم -

“بدون سابق انذار” قصتي مع السرطان لـ انيسة عصام حسونه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - “بدون سابق انذار” قصتي مع السرطان لـ انيسة عصام حسونه

كتاب "بدون سابق إنذار.. قصتي مع السرطان"
القاهرة ـ ا ش ا

في كتابها "بدون سابق إنذار.. قصتي مع السرطان"؛ الصادر حديثا عن دار الشروق بالقاهرة، لا تروي أنيسة عصام حسونة، وقائع معركة كبرى انتهت مع أشرس أمراض العصر، وإنما تكتب جانبا من نضالها وكفاحها وهي لا تزال في ذروة القتال، لم ترفع رايات النصر على بقايا المرض، لكنه أيضا لم يهزم روحها المقاتلة والمثابرة، ونفسها التواقة للخير والحب والناس.

أنيسة عصام حسونة؛ كاتبة وباحثة سياسية ونائبة بمجلس النواب، من مواليد القاهرة 1953، تخرجت في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، ثم بدأت عملها ملحقا دبلوماسيا بوزارة الخارجية.

كان كل شئ في حياتها يسير طبيعيا وموحيا بالخير والأحداث السعيدة، نجاح على المستوى الأسري والعملي، تفوق لافت في إدارة واحدة من أهم وأكبر المؤسسات الخيرية في مصر، وتوج الأمر باختيارها من رئاسة الجمهورية نائبة في مجلس النواب، ثم وقع الأمر فجأة كعاصفة بدون سابق إنذار.

ولعل هذا ما يضفي طبيعة خاصة على هذا الكتاب، الذي يمكن وصفه بأنه سابقة أولى في نقل وقائع معركة لا تزال رحاها دائرة، بينما القارئ يلتهم السطور ويعيش تفاصيل أفراح وأحزان وانتصارات وانتكاسات، وعطايا وآلام الرحلة الصعبة.

يستحضر الكتاب روح الإنسان التي لا تقهر والقوة الخفية الهائلة للإرادة البشرية حينما ينبغي عليها أن تواجه المخاطر الجسام والمصائب الكبرى والابتلاءات والمحن، وهي لا تملك سوى رجمة الله، ومشاعر الحب المحيطة بها.

شغلت أنيسة عصام حسونة الكثير من المناصب، منها مدير عام "منتدى مصر الاقتصادي الدولي"، والمدير التنفيذي لمؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، وهي عضو في العديد من الهيئات الاستشارية للفكر والحريات والمرأة في مصر والوطن العربي والعالم، كما أنها أول امرأة تنتخب لمنصب رئيس المجلس المصري، وقد تم اختيارها من مجلة "أرابيان بيزنس" عام 2014 في قائمة أقوى 100 امرأة عربية على مستوى العالم

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

“بدون سابق انذار” قصتي مع السرطان لـ انيسة عصام حسونه “بدون سابق انذار” قصتي مع السرطان لـ انيسة عصام حسونه



GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 13:42 2021 السبت ,24 تموز / يوليو

القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021
  مصر اليوم - القاهرة ضمن قائمة أفضل وجهات العالم لعام 2021

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان

GMT 09:22 2021 الأحد ,18 تموز / يوليو

موضة ديكورات غرفة الطعام 2021
  مصر اليوم - موضة ديكورات غرفة الطعام 2021

GMT 09:10 2021 الثلاثاء ,06 تموز / يوليو

إعادة تشغيل محطة بوشهر النووية الإيرانية

GMT 01:07 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

حسام حسن يحسم مصيره بعد انتهاء إعارته

GMT 19:07 2021 الأحد ,04 تموز / يوليو

تاريخ مُواجهات إيهاب جلال ضد حسام حسن

GMT 06:59 2021 الإثنين ,05 تموز / يوليو

نصف السدود حول العالم تتطلب إصلاحات واسعة
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon