توقيت القاهرة المحلي 03:26:56 آخر تحديث
  مصر اليوم -

صدور كتاب "الأدب العبري المعاصر شاهد على قبر السلام"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صدور كتاب الأدب العبري المعاصر شاهد على قبر السلام

كتاب "الأدب العبري المعاصر شاهد على قبر السلام"
القاهرة ـ مصر اليوم

"الأدب العبري المعاصر: شاهد على قبر السلام"، هو عنوان كتاب صدر مؤخرا عن الهيئة المصرية العامة للكتاب للدكتور أحمد فؤاد أنور أستاذ الدراسات العبرية بجامعة الإسكندرية.

وبحسب المقدمة فإن المؤلف حرص على أن تكون النماذج لكتاب وشعراء مؤثرين في المجتمع الإسرائيلي وحققت نسبة مبيعات كبيرة، وقد ترجمها من العبرية وقدم لها برؤية نقدية.

وحرص المؤلف كذلك على إلقاء الضوء على بعض الظواهر في الأدب شعرا ونثرا متضمنا أدب الأطفال وصحافة الأطفال في التعليم الإسرائيلي خصوصا في مرحلة إنهاء الدراسة الثانوية التي تسبق الانضمام للجيش مباشرة، فضلا عن أعمال تتناول صورة مصر في الأدب العبري الحديث والمعاصر.

وبعد المقدمة هناك ثلاثة أقسام، أولها نماذج من النثر، وثانيها نماذج من الشعر، وثالثها توجهات التعليم الإسرائيلي.. وفي خلاصة القسم الأخير، لاحظ المؤلف أن دراسة مقرر المواطنة الذي يدرسه طلاب المرحلة الثانوية في إسرائيل لا يتسق مع القيم اليهودية في كثير من المواضع، وهذا نتاج لانحيازه ليهودية الدولة بضغط من اليمين المتطرف، كما لاجظ أن ذلك المقرر يهدف بجانب المعرفة والتحصيل إلى ترسيخ قيم الانتماء لإسرائيل على حساب أية حقائق تاريخية أو حقوق لأصحاب الأرض الأصليين.

وفي خلاصة القسم الأول، لاحظت الدراسة أن صحف الأطفال في إسرائيل ترسخ مفاهيم مرتبطة بالدعاية المباشرة للشخصيات السياسية اليهودية وتصورها كأبطال، ورغم هذا لا تنتصر للحق والعدل، بل لمصلحة اليهود والصهاينة، وأحيانا فئة معينة منهم. 

وركز الكاتب في القسم الثاني على الشعر العبري الحديث، ولاحظ أن مصر خصوصا في المرحلة الفرعونية تشغل مكانة بارزة فيه، وأن الفترة التي أعقبت توقيع معاهدة السلام شهدت اهتماما ملحوظا من قبل الشعراء الإسرائيليين بتوظيف موتيف مصر في أشعارهم، ومن هنا نجد أن شاعرة مثل اسنات إيتا اهتمت بالإشارة إلى نهر النيل تعبيرا عن رغبتها في تحقيق السلام في المنطقة.

أما الشاعرة استر شيقاليم فأوردت في قصائدها نماذج محددة على عنصرية المجتمع الإسرائيلي تجاه الشرقيين وتجاه المرأة وسخرت من هذه الأفكار وانتقدتها بحدة مبرزة وجود تناقض بين التراث وتلك المقولات والمواقف العنصرية، بهدف تغيير أولويات المجتمع.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صدور كتاب الأدب العبري المعاصر شاهد على قبر السلام صدور كتاب الأدب العبري المعاصر شاهد على قبر السلام



أحدث إطلالات الفنانة ياسمين صبري بإطلالة أنيقة

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 03:31 2021 الجمعة ,23 تموز / يوليو

حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021
  مصر اليوم - حقائب كتف جلدية لكل يوم من مجموعات صيف 2021

GMT 14:40 2021 الثلاثاء ,27 تموز / يوليو

موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة
  مصر اليوم - موديلات ورق جدران فخم لغرف نوم أنيقة

GMT 09:16 2021 الأربعاء ,21 تموز / يوليو

مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - مصري يحصل على أعلى وسام من إمبراطور اليابان
  مصر اليوم - بريطانيا تقترب من وضع مصر على قائمة السفر الخضراء

GMT 21:09 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

كيا تكشف الستار عن بروسييد جي تي موديل 2022

GMT 01:14 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

فيديو يكشف الكثير عن قدرات كيا EV6 الكهربائية

GMT 18:59 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

مواصفات و أسعار كيا سورينتو موديل 2021

GMT 18:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

أسعار فئات مازدا 3 موديل 2021 في مصر

GMT 22:20 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

محمود عاشور حكمًا لمواجهة الأهلي والمقاصة

GMT 19:58 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

المناخ يؤثر على حجم جسم الإنسان

GMT 01:27 2021 السبت ,17 تموز / يوليو

تنافس مثير بين أقوى محركات أودي

GMT 16:03 2021 الخميس ,15 تموز / يوليو

5 سيارات سيدان موديل 2021 فى مصر

GMT 22:38 2021 الجمعة ,16 تموز / يوليو

أبرز 5 سيارات صينية SUV موديلات 2021 في مصر
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon