توقيت القاهرة المحلي 10:39:55 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 10:39:55 آخر تحديث
  مصر اليوم -

بيّن لـ"مصر اليوم" أنّ القطاع لديه القدرة على تغذية كلّ الأنشطة

مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها

المهندس أحمد محمد مهينة
القاهرة - إسلام محمود

كشف المهندس أحمد محمد مهينة، وكيل وزارة الكهرباء لمتابعة الهيئات والشركات، عن دمج البعد البيئي في كل القطاعات وبخاصة قطاع الكهرباء، مؤكدا أن جميع مشاريع الكهرباء الكبرى قبل إنشائها يتم عمل دراسة لها لتقييم الأثر البيئي، وأثناء عمل محطات الكهرباء تعمل الوزارة على التأكد من توافق جميع الأعمال مع النظم البيئية السليمة، علاوة على أنها تقوم بقياس جميع الانبعاثات الحرارية الصادرة.

وأوضح "مهينة"، خلال حديث خاصّ له إلى "مصر اليوم"، أن قطاع الطاقة والكهرباء شهد خلال الفترة الماضية علاج جميع القصور التي كانت موجودة به، وأصبحت لدينا وفرة في الكهرباء، ونعمل خلال الفترة المقبلة على تسويق هذه القدرات من الطاقة الكهربائية وتصديرها للخارج، مؤكدا أن وزارة الكهرباء لديها القدرة على تغذية جميع الأنشطة في مصر، سواء أكانت زراعية أو صحية أو صناعية أو تجارية، بالإضافة إلى أن الوزارة تعمل على تحسين جودة الطاقة، ونقوم بصرف أكثر من 400 مليار جنيه، لتحسين شبكات النقل وتوزيع الكهرباء، ونحوّل شبكات الكهرباء من شبكات نمطية إلى شبكات ذكية، عبارة عن شبكات مرنة تستوعب قدرات الطاقة الجديدة والمتجددة، ويوجد تفاعل بين الوزارة والمستهلك والمستثمر في أقل وقت وبجودة عالية، بالإضافة إلى علاج انقطاعات الكهرباء في أقل وقت وبدقة عالية.

وأوضح أنه جارٍ تنفيذ أكبر مشروع للطاقة الشمسية في أسوان بقدرة 1465 ميغاوات، ويعدّ من أكبر المحطات الموجودة في العالم، ويقوم بالاستثمار فيه القطاع الخاص وعدد الشركات 32، ودور وزارة الكهرباء هو شراء هذه الطاقة بعقود طويلة الأجل لمدة 25 عاما، مضيفا أن الشراء سيكون من خلال ما يسمّى "تعريفات التغذية"، ويتم دفع الكهرباء بها بنحو 8.4 دولارات سنت.

وأضاف بشأن أكبر القطاعات المستهلكة للطاقة على مستوى الجمهورية أن قطاع الإسكان أكبر القطاعات المستهلكة للكهرباء بنسبة 44%، ونعمل حاليا على التوعية لنشر لتقليل من حدة هذه الاستخدام، ونريد أن يكون قطاع الصناعة الأكثر استهلاكا للكهرباء ليزيد على 27%، والوزارة الآن تستطيع أن تغذي جميع الشركات والمصانع سواء صغيرة الحجم أو كبرى.

وطالب وكيل وزارة الكهرباء المواطنين بترشيد الكهرباء من خلال استخدام الإضاءة المخففة والتحول إلى شراء لمبات "الليد" التي تستهلك 10% فقط من استهلاك اللمبة العادية، بجانب استخدام أجهزة "المكيفات" عند درجة 24 إذ يوفر ذلك في استخدام الجهاز بنسبة 30%، بالإضافة إلى أنه عند شراء الأجهزة الكهربائية يفضل أن يتم شراء الأجهزه التي عليها ملصق "كفاءة الطاقة"، وعدم ترك أي جهاز كهربائي في الطاقة دون استخدامه حفاظا على الكهرباء.

وكشف وكيل الوزارة عن تصدير مصر للكهرباء لأكثر من دولة إذ يتم تصديرها للأردن، وكان يتم تصديرها لسورية لكن بعد الأحداث توقف التصدير، ونصدر لدولة ليبيا، وهناك مشروع ربط بين مصر والسعودية في الوقت الحالي، وهو مشروع تبادل، بالإضافة إلى تبادل مع السودان، ونقوم من خلال الربط بالتسويق لمصادر الطاقة الخاصة بنا، وتعود مشاريع الربط بالنفع على مصر في حالة وجود أي تقصير أو مشاكل في الطاقة تقوم الدول المجاورة بأمدادنا بالطاقة، مؤكدا أن مصر تصدّر لقطاع غزة الكهرباء عن طريق كابلات كهرباء موجودة في مدينة الشيخ زويد، في حدود 30 ميغاوات.

وتابع أن مشروع تبادل الطاقة بين مصر والسعودية، حاليا في مرحلة التنفيذ بنسبة 3000 ميغاوات، وسيتم الانتهاء منه خلال عام 2020، وكل دولة تتحمّل تكاليف إنشاء المشروع في أرضها، إذ تتحمل مصر 700 مليون دولار قيمة تكاليف المشروع في مصر، عن طريق "كابل بحري" يعبر من البحر الأحمر وخليج العقبة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها



GMT 12:25 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مي كيلة توضح تفاصيل زيارة محمود عباس إلى إيطالي

GMT 17:04 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

صقر يؤكد مصر تحتفظ بالنسبة الأعلى لأعداد الباحثين

GMT 11:15 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو شهلا يؤكّد أن الحوار بشأن قانون الضمان مفتوحًا

GMT 18:52 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

والي يكشف أن 39% من السكان في مصر غير مسجلة

GMT 17:07 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

زين الدين يعوِّل على قانون تحديث المنظومة المرورية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها مهينة يُؤكّد وفرة الكهرباء والحكومة تسعى إلى تسويقها



ارتدت تنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

إطلالة جذّابة لبيلا حديد أثناء احتفالها بعيد ميلاد ذا ويكند

واشنطن ـ رولا عيسى
حرصت العارضة بيلا حديد على أن يكون عيد ميلاد حبيبها المغني ذا ويكند الـ29 لا ينسي ، واحتفل المغني بعيد ميلاده يوم السبت ، لكن الحبيبان احتفلا في منتصف الليل ، وهما يرتدان ملابس تمويه تشبه ملابس الجنود مع مجموعة من اللقطات عبر "إنستغرام" ، و كتبت بيلا البالغة من العمر 22 عامًا أسفل الصور" باقي دقيقة واحدة على أفضل يوم في حياتي" و ظهرت بيلا وهي تجلس على الأرض بطريقة مُثيرة ، وتضع يدها على ساق حبيبها ، الذي ظهر مبتسمًا وهو يرتدي سروالًا مع قميص وجاكيت من ملابس التمويه "الكامو"، بينما بدت العارضة مثيرة للغاية في طماق من برادا  ، وتنورة باللون الزيتوني مع مجموعة من المجوهرات الفضية .     وحرصت بيلا على جذب الانتباه في مجموعة من الصور المرحة بجانب ذا ويكند ، حيث ظهرت في صورة وهي تقبّل الكاميرا ، وتتكأ على ذا

GMT 05:04 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
  مصر اليوم - موقع تويتر يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 19:59 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

مصدر يروي تفاصيل حادث "صنية النافورة" المروع

GMT 03:54 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

ديون تتصدَّر قائمة النجمات الأكثر أناقةً

GMT 11:55 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

باحثون يكشّفون عن أغنى رجل في التاريخ

GMT 12:38 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

تيموي باكايوكو يحلم بالبقاء في ميلان

GMT 12:55 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

الغيرة تفسر أزمات بيريسيتش في إنتر ميلان

GMT 15:43 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

سولسكاير يحث مارسيال على محاكاة رونالدو

GMT 16:39 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

كراوتش يرفع راية التحدي لإثبات خطأ الجماهير
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon