توقيت القاهرة المحلي 00:35:24 آخر تحديث
  مصر اليوم -

كشف لـ"مصر اليوم" عن صراع بين الرئيس ورجال الأعمال

عادل عامر يؤكد أنَّ الدستور يمنع زواج السلطة برأس المال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عادل عامر يؤكد أنَّ الدستور يمنع زواج السلطة برأس المال

الدكتور عادل عامر
القاهرة - إسلام عبد الحميد

أكد رئيس مركز المصريين للدراسات السياسية والاقتصادية والقانونية الدكتور عادل عامر، أنَّ العام 1993 شهد بداية عملية الزواج بين السلطة ورأس المال.

وأوضح عامر في مقابلة مع "مصر اليوم" أنَّ النظام السابق كان منحازًا لرجال الأعمال بعد تغير المفهوم الاقتصادي من الاشتراكي إلى الرأسمالي، مشيرًا إلى أنَّه تم خلال هذه الفترة صدور أكثر من 165 تشريعًا يحابي رجال الأعمال، ويعطيهم امتيازات دون أن يقدموا شيئًا ملموسًا للدولة.

وأضاف إنَّ "رجال الأعمال يضغطون على النظام للحصول على امتيازات أكثر، وأغفلوا أن الدستور الجديد حدد المفهوم الاقتصادي الليبرالي الاجتماعي، الذي يهدف إلى تحقيق التنمية الشاملة والمتنوعة لتستفيد منها الفئات الأكثر فقرا".

وأشار إلى أنَّ الصراع القائم بين رجال الأعمال والرئيس سيسقط من خلال الشعبية الكبيرة للسيسي، موضحًا أنَّ رجال الأعمال يريدون الاحتفاظ بالمكتسبات التي حصلوا عليها من النظام السابق، وأن يكون الاقتصاد رأسماليًا حرًا، وألا يكون رأسماليًا ليبراليًا اجتماعيًا.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عادل عامر يؤكد أنَّ الدستور يمنع زواج السلطة برأس المال عادل عامر يؤكد أنَّ الدستور يمنع زواج السلطة برأس المال



GMT 11:17 2021 الأحد ,09 أيار / مايو

أفكار لتصميم خيم رمضانية في المنازل
  مصر اليوم - أفكار لتصميم خيم رمضانية في المنازل

GMT 15:59 2021 الجمعة ,07 أيار / مايو

فستان كشكش لإطلالة أنثوية في العيد
  مصر اليوم - فستان كشكش لإطلالة أنثوية في العيد

GMT 05:39 2021 السبت ,08 أيار / مايو

أفكار لتزيين المنزل من صنع يديك للعيد
  مصر اليوم - أفكار لتزيين المنزل من صنع يديك للعيد

GMT 22:01 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سلبية مسحة بعثة بيراميدز قبل مواجهة نكانا
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon