توقيت القاهرة المحلي 11:27:37 آخر تحديث

لتعويض فقدان هرمون الاستروجين

مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو

النساء بعد انقطاع الطمث
واشنطن ـ يوسف مكي

كشفت أبحاث حديثة، أنّه يمكن للنساء بعد انقطاع الطمث الحصول على مبايض كاملة النمو في المختبر بدلا من الأدوية الهرمونية لعلاج الأعراض المنهكة بدون زيادة خطر الإصابة بأمراض مميتة.

وتوصلت أبحاث حديثة على الفئران، إلى أن الهندسة الحيوية للمبايض الاصطناعية يمكن أن تعمل على إعادة إنتاج المبايض لبويضات قابلة للنمو بعد انقطاع الطمث لتكون بديلًا طبيعيًا من العلاج بالهرمونات للنساء والتي تعتمد عليها معظم النساء لتعويض فقدان هرمون الاستروجين في أواخر سن الأربعين والخمسين، والتي لا ينصح باستخدامها على المدى الطويل حيث تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب وسرطان الثدي.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وجد فريق من معهد "ووك فوريست" للطب التجديدي في ولاية كارولينا الشمالية في الولايات المتحدة، أن المبايض المهندسة كانت أكثر فعالية من عقاقير العلاج الهرموني في تحسين صحة العظام والرحم وتكوين الجسم.

وأوضح الدكتور إيمانويل أوبارا، أستاذ الطب التجديدي في المعهد، أن العلاج مصمم لإفراز الهرمونات بطريقة طبيعية بناء على احتياجات الجسم، بدلًا من أن تناول المريض جرعة محددة من الأدوية كل يوم. كما يمكن أن تتطابق الجرعة مع احتياجات الجسم، بالاضافة إلى أنها تتفق مع المبادئ التوجيهية الحالية في الولايات المتحدة وأوروبا والتوصية بأقل جرعات ممكنة من علاج الهرمونات البديلة.

وعزل الباحثون في تجاربهم على الفئران، نوعين من الخلايا الموجودة في المبيضين (ثيكا و غرانولوسا)، واستخدموا غشاء رقيقًا كعلاج للخلايا، ثم تم زرعها في الفئران التي تمت إزالة مبايضها، ومن ثم تمت مقارنة حالة الفئران مع نظرائها من الفئران ذات المبايض العادية، وغير المعالجة بالاضافة إلى مجموعة من الفئران الذين تلقوا إما جرعة منخفضة أو عالية من الأدوية البديلة التقليدية.

ونظرت الدراسة إلى ثلاثة مجالات تتأثر عادة بفقدان وظيفة المبيض: تكوين الجسم وصحة العظام وصحة الرحم. ومن المعروف أن فقدان وظيفة المبيض يؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم وزيادة الوزن. ووجدت الدراسة أن النظم القائمة على الخلايا أدت إلى نسبة أقل في مستويات الدهون في الجسم من الجرعة المنخفضة من العلاج بالعقاقير التقليدية وكان لها نفس النتائج مع الحيوانات ذات المبايض سليمة. ومن المعروف أن نقص الاستروجين يمكن أن يؤدي أيضا إلى هشاشة العظام والكسور، ووجدت نتائج الأبحاث أن العلاج الجديد أدى إلى نتائج أفضل من الأدوية البديلة التقليدية فيما يتعلق بصحة العظام.

ومن المعروف أيضا أن فقدان وظيفة المبيض له آثار ضارة على الجهاز التناسلي والبولية، بما في ذلك العجز الجنسي وسلس البول، وقيّم الباحثون الأنسجة الرحمية في حيوانات الدراسة ووجدوا أن صحة الرحم في الحيوانات المعالجة بالخلية كانت مشابهة للحيوانات ذات المبايض السليمة.

وقال الدكتور أوبارا '' من المرجح أن يصبح استبدال العلاج الهرموني آمن ومتزايد الأهمية مع تزايد عدد النساء المسنات""ما إذا كان فقدان وظيفة المبيض يرجع إلى إزالة جراحية، أو علاج كيميائي أو انقطاع الطمث، يمكن أن تتراوح الآثار من جفاف المهبل إلى العقم وزيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام وأمراض القلب".ويحتاج الفريق الآن إلى التأكد من فعالية العلاج على النساء.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو مبايض صناعية تنتج بويضات قابلة للنمو



ارتدت بلوزة وتنورة متناسقة مع أزرار مفتوحة كشفت عن ساقيها

بريانكا شوبرا تُظهر تميُّزها خلال احتفالها بعيد ميلادها

لندن ـ ماريا طبراني
تظهر نجمة بوليوود الشهيرة بريانكا شوبرا، بصحبة حبيبها نيك جوناس باستمرار خلال هذه الأيام، إذ تملأ المشاهد والمسرات من العاصمة البريطانية لندن خلال الأيام القليلة الماضية كأنها تؤكد دائمًا أنها تفضّل البقاء معه. وواصلت بريانكا شوبرا الاستفادة القصوى من وقتها في لندن، عندما خرجت مع صديقة جوناس البالغ من العمر 25 عامًا، أثناء احتفالها بعيد ميلادها الـ36 في فندق بلاكس في لندن الأربعاء. وبدت الممثلة الهندية مثيرة في إطلالة بيضاء من بلوزة وتنورة متناسقة مع أزرار مفتوحة كشفت عن ساقيها، وأضافت النجمة ذات الـ36 عاما، زوجا من الأحذية البيضاء ذات كعب ونظارة شمسية عين قطة أنيقة، إذ جذبت إليها الأنظار وعدسات المصورين أثناء خروجها من الفندق الفخم مع حبيبها، وأكملت ملكة جمال العالم السابقة جمالها الطبيعي مع المكياج الناعم والبسيط مع لمسة من أحمر الشفاه الوردي، كما ظهر نيك جوناس، وهو من سكان ولاية تكساس، بإطلال كاجوال جذبت
  مصر اليوم - ريهام إبراهيم تعرب عن سعادتها بعملها كإعلامية

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 22:48 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

معلومات جديدة عن ضحايا حادث مدينة الرحاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon