توقيت القاهرة المحلي 06:05:57 آخر تحديث
  مصر اليوم -
أخبار عاجلة

كشف محرر بريطاني عن تجربته المثيرة

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مذاق خاص لـالغولف داخل ملاعب الدومنيكان

"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
لندن - كاتيا حداد

يعد ممارسة الغولف في جمهورية الدومنيكان، تجربة ممتعة لكل من يزور تلك المدينة الساحرة، من بين هؤلاء تحدث نك بروك، مراسل صحيفة إكسبريس البريطانية، عن تجربة سفره إلى جمهورية الدومنيكان، خاصة في ملاعب الغولف هناك، وقال:" كانت مساحة المستوى الثالث 156 ياردة، وتقع على الساحل، في شبه جزيرة تتجه إلى المحيط، هناك عند صخور وأمواج الكاريبي، أتى مع الكادي أو حامل الأدوات، جاكوب، لا أعتاد على اصطحاب أحد معي ولكن إدارة كازا دي كامبو أصرت، اعتقد جاكوب أنه من الصعب على تسديد الكرة إلى مكان بعيد ولكنني شعرت بالقوة وأخذت المقامرة، ضربت الكرة جيدا، على خط النمر، لتطير عند العلم."

وأضاف:" منذ بضع سنوات، حين سمعت عن ملعب للغولف يسمى تيث أوف ذا دوغ، ذهب مباشرة إلى قائمة الملاعب التي سألعب بها، ولكن كما هو الحال في منتجع كازا دي كامبو في جمهورية الدومينيكان في منطقة البحر الكاريبي، فقد تصورت أن أملي كان محبطا إلى حد ما، ولكن لم يكن هذا صحيحا."

وأوضح:" تم بناء الملعب بواسطة المهندس الشهير بيتي داي، الذي كان له منزلا في المنتجع، في أوائل السبعينات، ومن ثم طور رجل الصناعة تشاليز بلوهدورن، المنتجع لأول مرة، نحت العمال مسارا عبر الغابة وعلى طول ساحل لا رومانا الصخري لإنشاء تصميم جميل، يعد واحدا من أفضل ملاعب الغولف منذ ذلك الحين. ومنذ افتتاحه في عام 1971، حصل على المركو الأول في الجمهوري، ويعد من بين أفضل 550 ملعب على مستوى

أقرأ أيضًا:

إقليم كشمير واحدٌ مِن أجمل الوجهات السياحية في القارة الآسيوية

العالم."

 

وأشار:" أحببت هذا المكان أكثر في وقت سابق من هذا العام، حين أتيت مع زوجتي للعب قبل بطولة أميركا اللاتينية للهواة. ويعد المنتجع الذي يعني بالإسبانية المنزل الريفي، مجتمع مسور مدهش على مساحة حوالي 7 الآلاف فدان على الساحل الجنوبي الشرقي، يتمتع بمناخ استوائي على شاطئ مليء بالنخيل، إنه يشبه قطعة من الجنة، والمعنى الحقيقي للمعيشة الفاخرة."

ولفت:" انطلقنا لاستكشاف المكان، حيث عربات الغولف التي تجرها الدواب، ومرسى على مساحة 400 رصيف وحوض بناء السفن، ومركز للفروسية يسكنه 220 حصانا، ويضم المنتجع 3 ملاعب للبولو، ومركزا للرماية، ناهيك عن أكبر أكاديمية للتنس في منطقة البحر الكاريبي. ولكن الاكتشاف الأكبر كان لأتلوس دي تشافون، وهي قرية نموذجية على طراز البحر الأبيض المتوسط تم تصميمها على المنحدرات فوق وادي نهر تشافون الذي تم تصوره في الأصل كستوديوهات سينمائية. بالإضافة إلى الفندق، هناك 1700 فيلا مصممة بشكل فردي،50 منها متاحة للإيجار."

واختتم بقوله:" ليست كل ملاعب الغولف في المنتجع ممتعة فقط، ولكنها من بين أجمل الملاعب التي لعبت فيها على الإطلاق، سيكون من دواعي سرور سائحي لعة الغولف أن يعلموا أن الساحل بين لارومانا وبونتا كانا من الجنوب، يضم عشرات الملاعب الرائعة، مما يجعل جمهورية الدومنيكان وجهة مهمة للغولف.

وقد يهمك أيضًا:

وجهات آسيوية رائعة للاسترخاء وتصفية الذهن

أفضل وأشهر الفنادق والوجهات السياحية في العاصمة الفرنسية

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مذاق خاص لـالغولف داخل ملاعب الدومنيكان مذاق خاص لـالغولف داخل ملاعب الدومنيكان



تألفت الجميلة إلسا هوسك بموضة المعطف الأسود

تعرفي على أجمل إطلالات النجمات العالميات هذا الأسبوع

باريس ـ مصر اليوم

GMT 00:29 2020 الجمعة ,22 أيار / مايو

تعرف على موعد انتهاء فيروس كورونا في مصر

GMT 09:52 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

عبايات شيفون طبقتين تخفي عيوب الجسم

GMT 09:45 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

موديلات بشت نسائي شيفون للربيع

GMT 19:31 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

استلهمي إطلالة شابة وعصرية من جوليا روبرتس

GMT 00:22 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا يوسف تنشر البوستر الرسمي لمسلسل مملكة إبليس

GMT 17:52 2020 الخميس ,16 إبريل / نيسان

النجمات يُضئن سماء باريس بأجمل الإطلالات
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon