توقيت القاهرة المحلي 10:00:12 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أعربت لـ "مصر اليوم" عن اعتزازها بشهادة سميرة توفيق

نجوى كرم تعلن هدف"دني يا دنا" لبثّ الفرحة وسط الألم العربي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نجوى كرم تعلن هدفدني يا دنا  لبثّ الفرحة وسط الألم العربي

الفنانة اللبنانية نجوى كرم
بيروت - ميشال حداد

دخلت الفنانة اللبنانية نجوى كرم بقوّة  الى اطار الانجازات المتتالية على المستوى الفني، خاصة بعدصدور اغنيتها الجديدة " دني يا دنا " و تحقيقها نسبة متابعة مرتفعة، وهي تقوم بتحضيرات عديدة تشمل البوماً غنائياً اضافة الى جولات فنية ستشهد اضخم المهرجانات العربية، وفي اتصال مع " مصر اليوم" " تناولت العديد من الامور الفنية و من بينها عملها الجديد و قالت : بصراحة لم اترك الحكم على هذا العمل فقط لـ " الفانز " الذين يتابعوني في جميع الاماكن و انما المسألة الان مطروحة امام الرأي العام كي انقل لهم الطاقة الايجابية التي شعرت بها في هذا العمل ،و يا ترى هل هذا الامر سوف ينعكس على الاخرين ؟ ربما هي الناحية التي سنراها حين تصدر الاغنية و اتمنى ان تنال اعجاب كل الناس .

وعن كتابتها كلمات اغنية " يا دني دنا " ومصدر استلهامها المضمون قالت الفنانة نجوى كرم:ليس بالضرورة ان تكون حالة اعيشها و الاهم ان تكون الكلمات لائقة مع  اللحن  فاحياناً نلاحظ وجود فوارق بين الموسيقى و الكلام  ونسعى لان لا يطغي جانب على الاخر كي نصل الى التناغم بشكله الصحيح , و هذه الاغنية انجز لحنها قبل الكلمات , و الاستاذ جورج ماردورسيان كان يسير في دنيا كلها فرح  لدرجة كنا نعتقد ان طرحه غير متوازن وكأنه يطير مع انغامه و انا التقطت منه اشارات السعادة تلك و احببت ان استنجد ببعض الكلمات التي من الممكن ان تعبر عن ذلك الفرح , لست شاعرة و لا منظمة قوافي وشعرت ان هكذا لحن يريد تلك العبارات , من جهة اخرى يجب ألا يعتبر أي شاعر انني اتقدم عليه لانني مطربة اساساً اما من سيحاول انتقاد بعض الكلمات فاقول له " اسمحلنا فيها شوي " لان الكلام مفهوم و غير غامض و مرن وفيه الفرح و خفّة الظلّ و بعيد عن العبارات القديمة .

وووجهت نجوى شكرها للملحن جورج ماردورسيان و الموزع و صاحب الاستديو و مهندس الصوت طوني سابا الذي كان معنا في جميع المراحل , وقالت ليس باستطاعتي أن أقول هذا كتب أو ذاك لحن أو وزّع لاننا كنا جميعاً يدا" واحدة وتعاونا على ايجاد المناخ المفعم بالفرح وسط كل التشنج الذي يشهده العالم العربي , و قلنا اننا كأفراد في بحر عالمنا العربي نريد ان نخرج من تلك الاجواء الكئيبة عبر تلك الاغنية التي ولدت معنا بالتعاطف مع بعضنا البعض  وأن نختار عملا" يتنافى مع الحروب و الحزن .وأضافت : أعلم ان العالم العربي عالم صامد يحب الفرح و ليس باستطاعة أي شيء أن يكسره رغم كل الظروف , و هذه الاغنية صحيح أنها ليست وطنية و لكنها تنقلنا الى حالة فيها نوع من الفرح وهو المطلوب لا أكثر و لا أقل, و لا يحتاج الامر الى عمليات حسابية و فلسفة .

وأعربت المطربة نجوى عن اعتزازها بوصف الفنانة القديرة سميرة توفيق لها بسيدة الغناء اللبناني بعد الفنانة الراحلة صباح وقالت:طبعاً هذه شهادة كبيرة من عملاقة في الفن السيدة سميرة توفيق التي نشرت الفن العربي في انحاء العالم عبر كلمة تدخل الى القلب من دون استئذان وانني اشكرها و اتمنى لها العمر المديد و الصحة و كل الخير وشهادتها وسام اضعه على صدري .

وعن الجديد في تعاونها مع المخرج سعيد الماروق أكدت أن الجديد موجود بكل قوة في صورة المبدع سعيد الماروق ولاشك ان الصورة غداً سوف تتحدث عن نفسهاوتابعت : صورنا في بعلبك رغم ان الاغنية ليست للدبكة ونصور الان في شكا , و الصورة فرحة و صيفية .وأضافت حين تناديني مهرجانات بعلبك سوف البي النداء .معلنة أن الفيديو كليب الذي جمعها بالمخرج سعيد الماروق سيرى النور خلال ايام , والاغنية صدرت كصوت في الاذاعات و اليوتيوب الخاص بي.

وأكدت المطربة نجوى كرم أنها ستشارك في مهرجاني قرطاج و جرش  وممكن الجزائر و دول عربية اخرى و اينما تسمح لنا الحالة الامنية سنكون  ولو حتى امام فوهة المدفع لا مشكلة لدينا و طبعاً هناك جولة في جميع الربوع اللبنانية .

وختمت بأن ألبومها الجديد قيد التحضير انا اتكل على الله و امضي نحو اهدافي .

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نجوى كرم تعلن هدفدني يا دنا  لبثّ الفرحة وسط الألم العربي نجوى كرم تعلن هدفدني يا دنا  لبثّ الفرحة وسط الألم العربي



اختارتها مع الخصر العالي والقماش الوسع والأكمام النصفية

كارول ميدلتون تتألق بموضة المعاطف الفاخرة

لندن ـ مصر اليوم

GMT 04:59 2019 الخميس ,18 تموز / يوليو

السياح الصينيون يسرقون "الجواهر" بالأكياس
  مصر اليوم - السياح الصينيون يسرقون الجواهر بالأكياس

GMT 03:51 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد
  مصر اليوم - استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد

GMT 22:47 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

حقيقة وفاة حسني مبارك الرئيس المصري السابق

GMT 03:06 2019 السبت ,06 تموز / يوليو

مهاجم منتخب السنغال يشيد بالأجواء في مصر
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon