توقيت القاهرة المحلي 16:34:51 آخر تحديث
  مصر اليوم -

عبّرت لـ "مصر اليوم" عن سعادتها بعودة النجمة شريهان

نيللي تكشف أنّها لا تظهر كثيرًا حتى لا يملّ المشاهد منها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نيللي تكشف أنّها لا تظهر كثيرًا حتى لا يملّ المشاهد منها

الفنانة نيللي
القاهرة ـ محمد عمار

كشفت الفنانة الكبيرة نيللي، أنّها لا تظهر كثيرًا لأنها لا تحب الظهور في وسائل الإعلام طالما لا يوجد عمل جديد، مشيرة إلى أنها لا تحب ألا يمل منها الجمهور ولكنها تحب أن ينتظرها دائمًا، وموضحة أنها تحب التأمل وأنّ "فقدانها لشقيقتها الراحلة فيروز هو شيء صعب كثيرًا لأنها هي قدوتها في عالم الفن وأول من جعلتها تحب الفن ولا تتصور الدنيا بدون فيروز، حزن الشعب المصري على رحيلها دليل على عدم تعويضها لأنها بالفعل كانت معجزة في عالم الفن".

وأشارت الفنانة نيللي، في مقابلة خاصّة مع "مصر اليوم"، أنّ الفوازير في مصر هي طفرة فنية قام بها الراحل فهمي عبد الحميد، موضحة أنها "كانت تتمنى العمل معه في "عالم ورق"، بعد غياب سنوات كثيرة عن العمل معه ولكن القدر لم يمهلنا، وأتذكر أنه كان يتعب كثيرًا وكنا نبيت داخل الأستديوهات للإنتهاء من التصوير مع كبار الموسيقيين والكتاب"، مشيرة إلى أنها كانت من الممكن أن تنام ساعتين فقط كل يومين أو ثلاثة ولكن برغم التعب فإن العمل مع فهمي عبد الحميد متعة، وكشفت أنها "كانت ستعتذر عن تقديم "عالم ورق" ولكن أرادت أن يظهر حلمه ويتحقق آخر ما حلم به وهو عودة الفوازير مرة أخرى".

وأوضحت الفنانة نيللي، أنّ "شريهان فنانة كبيرة ولها ثقلها في عالم الإستعراض، أنا سعيدة بعودتها مرة أخرى إلى عالم الفن"، وعن ذكرياتها مع العندليب الأسمر، أشارت إلى أنّ العندليب كان صديقًا عزيزًا، وأنها كانت تستمتع بالجلوس معه لثقافته، وهذا هو ما يحتاجه الفنان، ومؤكّدة أنّها في احدى المرات كانت تقرأ للعندليب الفنجان على سبيل الدعابة، في لقائها معه في أحد اللقاءات التي قدّمها الفنان سمير صبري

وأفادت الفنانة نيللي، أنّ الفنانين دائمًا ما يجدون أنفسهم في الأزمات ولا تنسى موقف الكثير من الفنانين الذين قدموا واجب العزاء لها في رحيل المعجزة فيروز، منهم أحمد السقا الفنان الوفي الذي يعرف قيمة النجوم الكبار ويعرف قيمة الأساتذة، متحدّثة عن رحلتها المسرحية، بأنها دائما تبحث عن الجديد وبدون الجديد لا تجازف بتاريخها الفني، مسلمة أمرها إلى الله وهو الذي يرشدها للطريق السليم وإذا كان هناك عمل جيد فإنها ستعود لأن الله يريد ذلك ولأنها تحب الله كثيرا، والله يحب عباده.

وختمت الفنانة نيللي، مقابلتها مع "مصر اليوم"، بأنها تعرّضت في حياتها إلى حزنين كبيرين، أولهما رحيل والدتها والثاني رحيل شقيقتها، لكنها تسير مع الله، لأنها تعلم جيدا أنه ىسيخرجها من كل الأحزان والصعوبات والأزمات التي تواجهها في الحياة، موضحة أنها لم تطلب من الله في يوم من الأيام تجاوز أي أزمة إلا وأخرجها منها .. 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نيللي تكشف أنّها لا تظهر كثيرًا حتى لا يملّ المشاهد منها نيللي تكشف أنّها لا تظهر كثيرًا حتى لا يملّ المشاهد منها



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ملكة إسبانيا ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة

مدريد - مصر اليوم

GMT 05:15 2019 الإثنين ,22 تموز / يوليو

شركة "بوبيدا" تبحث تنظيم رحلات سياحية إلى مصر
  مصر اليوم - شركة بوبيدا تبحث تنظيم رحلات سياحية إلى مصر

GMT 18:02 2019 الأحد ,21 تموز / يوليو

نجم شهير يتعرّض للطعن في بطنه على المسرح

GMT 04:06 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

اكتشاف مبهر ومثير للجدل على سطح كوكب زحل

GMT 03:30 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

تألّق كيت ميدلتون في فستان رائع باللون الوردي

GMT 12:25 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

عطور عربية للرجال تأسر القلوب

GMT 13:04 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

الساعات الملونة آخر موضة صيف 2019

GMT 13:14 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

أحدث العطور النسائيّة المطروحة في الأسواق

GMT 23:40 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

توقعات الأرصاد خلال الـ72 ساعة المقبلة

GMT 23:39 2019 الأحد ,07 تموز / يوليو

الساعات الملونة آخر موضة صيف 2019
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon