توقيت القاهرة المحلي 08:15:37 آخر تحديث
  مصر اليوم -

يعد قرار هاني شاكر منع مطربي المهرجانات من الغناء

محمد رمضان يكشف عن مؤامرة تحاك بينه وبين الجمهور المصري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محمد رمضان يكشف عن مؤامرة تحاك بينه وبين الجمهور المصري

محمد رمضان
القاهرة-مصر اليوم

بعد قرار منعه من الغناء في مصر، أصدر الفنان المصري محمد رمضان بيانا على صفحته في فيسبوك، رد فيه على القرار، قائلا إنه يتعرض لحرب "لأنه من الطبقة البسيطة".

وقال محمد رمضان في البيان: "جمهوري وأهلي وناسي، أنتم السبب في كل حاجة حلوة في حياتي، ومشاركتي لكم في تفاصيل حياتي لأني بعتبركم عيلتي، زي ما بعرّف أمي إني اشتريت حاجة بحبها، بعرفكم لأن أنتم شاركتوني في صنع كل حاجة حلوة في حياتي".

وتطرق رمضان إلى "الحرب" التي يتعرض لها، قائلا: "وبسببكم برضه بتحارب هذه الحرب الممنهجة من معظم الاتجاهات.. والسبب هو أنه لا يجوز لواحد من الطبقة البسيطة يوصل لهذا النجاح والجماهيرية".

واعتبر أن الهدف من تلك الحرب هو "إثارة الفتنة بينه وبين جمهوره"، على حد قوله.

وكان نقيب الموسيقيين المصريين هاني شاكر، قد أصدر قرارا الأحد، بمنع مطربي المهرجانات من الغناء، ومن بينهم رمضان. 

ووجه شاكر القرار إلى كل المنشآت السياحية والبواخر النيلية والملاهي الليلية والكافيهات بعدم التعامل مع مطربي المهرجانات.

وجاء في بيان نقيب الموسيقيين المصريين أن القرار "في إطار الجدل المجتمعي الحاصل على الساحة المصرية ووجود شبه اتفاق بين كل طوائف المجتمع على الحالة السيئة التي باتت تهدد الفن والثقافة العامة بسبب ما يسمى بأغاني المهرجانات، والتي هي نوع من أنواع موسيقى وإيقاعات الزار وكلمات موحية ترسخ لعادات وإيحاءات غير أخلاقية في كثير منها".

وأضاف البيان أن المهرجانات "أفرزت ما يسمى بمستمعي الغريزة، وأصبح مؤدي المهرجان هو الأب الشرعي لهذا الانحدار الفني والأخلاقي، وقد أغرت حالة التردي هذه بعض نجوم السينما في المساهمة الفعالة والقوية في هذا الإسفاف"، وفقا لوسائل إعلام مصرية.

وأوضح شاكر أن شروط عضوية أو تصاريح النقابة بالغناء ليست قوامها صلاحية الصوت فقط، ولكن أيضا هناك شروط عامة يتوجب أن تتوافر في طالب العضوية أو التصريح، وهي الالتزام بالقيم العليا للمجتمع والعرف الأخلاقي واختيار الكلمات التي لا تحض على رذيلة أو عادات سيئة، وأن لجنة اختبار الأصوات مجرد مرحلة أولى، ثم ينعقد المجلس للنظر في باقي الشروط.

 

وبما أن قرار منعهم من الغناء لم يكن الأزمة الوحيدة التي واجهته خلال الأيام الماضية، بعد قضية الطيار الذي تعرض للفصل لأنه سمح لرمضان بدخول قمرة القيادة وتصوير مقطع فيديو داخلها، كان لا بد للفنان المصري أن يعلق على الموضوع الشائك.

وقال في بيانه: "زي توجيهكم في موضوع بوست المستشفى اللي كان قصدي فيه أن مش أي حد يغلط يتم إيقافه مدى الحياة، العقوبة فعلا قاسية جدا، إنما مش قصدي الطيار خالص، والدليل أن كل الطيارين الذين سمحوا بالتصوير لمعظم النجوم ونزلت (صورهم) على السوشيال ميديا، لم يتم إيقافهم أسبوع واحد حتى".

وتابع: "مع ذلك لما شوفت أنكم فهمتم كلامي غلط حذفته برضه احتراما لكم. ثقتي في الله ثم فيكم أن الظلم لا ينتصر أبدا.. #ثقة_في_الله_نجاح".

وكانت سلطات الطيران المدني في مصر قد عاقبت الطيار أشرف أبو اليسر، بإلغاء رخصة طيرانه، مما أثار جدلا كبيرا في البلاد.

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان يكشف عن مؤامرة تحاك بينه وبين الجمهور المصري محمد رمضان يكشف عن مؤامرة تحاك بينه وبين الجمهور المصري



للاستمتاع بالانوثة والبساطة والأناقة بأسلوب متميز

استوحي اطلالاتك الرياضية المريحة من أناقة الملكة رانيا

عمان ـ مصر اليوم

GMT 16:39 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

تعرف على تفاصيل أول لقاح مكتشف لعلاج كورونا

GMT 18:01 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

إصابة طفل يبلغ من العمر 7 أشهر بوباء كورونا

GMT 14:03 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

10 خطوات ضرورية لحماية الأم والطفل من كورونا

GMT 19:28 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

وفاة صيني جراء إصابته بـ فيروس هانتا

GMT 16:46 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

الصين تزف بشرى سارة عن وباء كورونا

GMT 00:13 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

أفغانستان تعلن أول حالة وفاة بفيروس كورونا

GMT 15:11 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

الأرجنتين تسجل 86 إصابة بكورونا خلال 24 ساعة

GMT 13:31 2020 الأحد ,15 آذار/ مارس

الصحة تعلن إجراءات العزل الصحي بالمنزل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon