توقيت القاهرة المحلي 02:52:09 آخر تحديث
  مصر اليوم -

اعتبر أنّ المغرب لايعاني مشكلة في النّمو بل صعوبات في الميزانية

محمد بوسعيد يرد على البرلمانيّين بخصوص قانون المال لعام 2014

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محمد بوسعيد يرد على البرلمانيّين بخصوص قانون المال لعام 2014

وزير الاقتصاد والمال المغربي محمد بوسعيد
الدارالبيضاء_أسماء عمري

قال وزير الاقتصاد والمال محمد بوسعيد، الأحد، إنّ المغرب لا يعاني من مشكلة في النمو، بل صعوبات مرتبطة بالماليّة العامّة والتّوازنات الخارجيّة، فرضتها خيارات مواجهة الأزمة والضغوطات الاجتماعيّة والتأخّر في تفعيل الإصلاحات الكبرى، مؤكّدا أن المملكة اليوم هي أمام تحدّيّين، الأول يهم الحاجة إلى تحقيق إقلاع اقتصادي، والثاني إعمال توازن مالي".وزير "التجمع الوطني للأحرار" أضاف في ردّه على مناقشة الفرق البرلمانية لقانون المال لعام 2014 ، أن الحكومة عازمة على تحقيق توازن مالي خلال الأعوام الثلاثة المقبلة، معتبرا أن التحكم في مستويات التضخم يعني حماية القدرة الشرائية للمواطنين. كما ذكر أنّ ظروف الأزمة العالمية دفعت بالعديد من البلدان، ومن بينها المغرب، إلى الاهتمام أكثر بالطّلب الدّاخلي كأحد الركائز التي أبانت عن نجاعتها في مواجهة الصدمات المترتبة عن الأزمات العالمية، مبرزا أن هذا الخيار لازال لم يستنفذ كل هوامشه وذلك لآفاق تطور استهلاك الأسر كفاعل أساسي في الطلب الداخلي، والمرتبطة بتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية ومحاربة الفقر والتهميش، حيث مثّلت حصة استهلاك الأسر من الناتج الداخلي الخام قرابة 58,2% خلال الفترة ما بين 2000 و 2012.
وكشف أن نسبة التضخم في عام 2014 ستتقلص إلى 2 في المائة، والمديونية إلى 4.8 في المائة. واعتبر بوسعيد أن إعادة التوازن التدريجي للمالية العامة يجب أن تتم من داخل دينامية انتعاش شامل وليس من خلال عمليات تقنية تعتمد التقشف والتشدد في السياسة المالية، وذلك حماية للقدرة الشرائية للمواطنين وخصوصا الفئات ذات المؤهلات المعيشية المحدودة، وضمانا لمناخ منفتح على الاستثمار وعلى تيسير المبادرة.
 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بوسعيد يرد على البرلمانيّين بخصوص قانون المال لعام 2014 محمد بوسعيد يرد على البرلمانيّين بخصوص قانون المال لعام 2014



GMT 02:42 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

صندوق النقد الدولي يدعو تونس لحماية الفقراء

GMT 06:47 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

بتكوين تتجه لأسوأ خسارة أسبوعية في شهر وتتراجع 11%

GMT 06:45 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

مكاسب البورصة المصرية تقترب من 2% في أسبوع

فستان ليدي غاغا رسالة أمل من دار سكياباريلي

واشنطن - مصر اليوم

GMT 03:27 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية
  مصر اليوم - قلعة أسكتلندية متاحة لتبادل السكن لقضاء عطلة ملكية

GMT 02:57 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021
  مصر اليوم - أفضل ديكور غرف نوم أطفال لعام 2021

GMT 02:38 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي
  مصر اليوم - مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي

GMT 03:01 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ
  مصر اليوم - وفاة مقدم البرامج الحوارية الشهير الأميركي لاري كينغ

GMT 05:19 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
  مصر اليوم - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 05:31 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز
  مصر اليوم - متحف الغموض في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز

GMT 05:40 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
  مصر اليوم - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 22:24 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"الموسيقيين" تقاضي أحمد الفيشاوي بعد تعاونه مع حمو بيكا

GMT 20:58 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

وزارة الصحة تعلن بيان كورونا في مصر

GMT 18:54 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

عمرو دياب يرفض الرد على اتهامات دينا الشربيني

GMT 03:58 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين الخطيب ثير الجدل بشأن زواج المسلمة من غير المسلم

GMT 00:49 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

موديلات أحذية رجالية لصيف 2020

GMT 02:48 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

ريهام عبدالغفور تنتهي من تصوير مشاهدها في "سوق الجمعة"

GMT 05:09 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة مايكروسوفت المكتبية هدفًا ثمينًا للهاكرز

GMT 04:19 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

الميهي تكشف تفاصيل "ما بين الطبيعة والخيال"

GMT 04:41 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أوبل" تستعد لإطلاق "فيزور" الاقتصادية بقوة120 حصانًا
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon