توقيت القاهرة المحلي 07:06:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكّدت إيناس عبدالدايم اعتزازها بالتعاون بين البلدين الشقيقين

المايسترو مصطفى حلمي يُحيي حفلة الأوبرا المصرية في السعودية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المايسترو مصطفى حلمي يُحيي حفلة الأوبرا المصرية في السعودية

مسرح دار الأوبرا المصرية
القاهرة - مصر اليوم

 تستضيف المملكة العربية السعودية لأول مرة حفلتين متتاليتين لدار الأوبرا المصرية مِن المقرر أن تقاما بمركز الملك فهد الثقافي في الرياض، وذلك مساء يومي الأربعاء والخميس المقبلين.

وفي ذات السياق، أعدت دار الأوبرا المصرية برنامجا فنيا حافلا في زيارتها الأولى للمملكة يتضمن برنامج الحفلتين نخبة من عيون الطرب التي شكلت جزءا من الوجدان الفني للشعوب العربية وأبدعها كبار الملحنين والشعراء يؤديها نجوم الأوبرا بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو مصطفي حلمي ومنها يا أعز من عيني، آي والله - دويتو شحات الغرام، ويلك ويلك لمحمد فوزي، ع اليادي، قلبي بيقول لي كلام، إنت الحب، وكان أجمل يوم، مضناك، فكروني لمحمد عبدالوهاب، دويتو حاجة غريبة لمنير مراد، على قد الشوق لكمال الطويل، موعود، زي الهوى لبليغ حمدي، يا واحشني لفريد الأطرش، شمس الأصيل والقلب يعشق لرياض السنباطي، تمر حنة، أما براوه وقارئة الفنجان لمحمد الموجي.

ويقوم بأداء هذه الأعمال نجوم الأوبرا منهم مي فاروق، أحمد عفت، نهاد فتحي، أحمد عصام والعازفان وحيد ممدوح (جيتار) وحمادة النجار ( بيانو).

كما يصاحب الحفلتين معرض للصور الفوتوغرافية النادرة التي توثق تاريخ الأوبرا وتصطحب الجمهور في رحلة عبر ما يقرب من قرن ونصف القرن من الزمان منذ افتتاح الأوبرا القديمة عام 1869 وأهم العروض التي قدمت على مسرحها وحتى احتراقها عام 1971 كما تنقل مشاهد من فنون وعروض الأوبرا المصرية منذ افتتاحها عام 1988 حتى الآن.

من جانبها، أكدت الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة، تعزيز التواصل الثقافي بين مصر والمملكة العربية السعودية منوهة أنه صمام أمان للهوية العربية، مشيرة إلى قدرة القوة الناعمة في مواجهة الأفكار الظلامية مما يؤدي إلى الأمن الفكري وينعكس إيجابا على البلدين.

وأشادت عبدالدايم بالخطوات السريعة التي اتخذتها المملكة العربية السعودية في الآونه الأخيرة واستهدفت الاهتمام برسم مسارات جديدة في الجانب الثقافي والفني مما جعلها قادرة على إظهار حضارتها مع اشقائها وبخاصة مصر لما يربطهما من علاقات متجذرة تنمو بصورة مستمرة، فالفعاليات الثقافية والفنية بين البلدين أصبحت حاضرة بقوة فى المشهد الثقافي العربي، مؤكدة أن مبادرة الانفتاح الثقافي على المستوى الرسمي المتمثل في أجهزة الدولتين الشقيقتين يمنح علاقاتهما على كل المستويات أفقا أكثر رحابة وتؤدي إلى حراك متنوع يعود بفوائد كبيرة على الشعبين المصري والسعودي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المايسترو مصطفى حلمي يُحيي حفلة الأوبرا المصرية في السعودية المايسترو مصطفى حلمي يُحيي حفلة الأوبرا المصرية في السعودية



الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالة كلاسيكية راقية

عمان - مصر اليوم

GMT 12:11 2022 السبت ,21 أيار / مايو

أفكار متنوعة لملابس أنيقة في الصيف
  مصر اليوم - أفكار متنوعة  لملابس أنيقة في الصيف

GMT 15:15 2022 السبت ,21 أيار / مايو

وجهات استوائية جذّابة لعطلة صيف مثالية
  مصر اليوم - وجهات استوائية جذّابة لعطلة  صيف مثالية

GMT 05:04 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

مميّزات ديكورات المجالس الأنيقة
  مصر اليوم - مميّزات ديكورات المجالس الأنيقة

GMT 09:57 2022 السبت ,21 أيار / مايو

صبا مبارك تتألق في إطلالة جديدة
  مصر اليوم - صبا مبارك تتألق في إطلالة جديدة

GMT 22:48 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

عرض فيلم "ذا ليون كينج" بتقنية آيماكس 3D 17 تموز

GMT 19:07 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

مخربون يحاولون إسقاط تمثال إبراهيموفيتش والشرطة تتدخل

GMT 06:54 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

اقتني حقيبتك الفاخرة من "كوتش" لإطلالة مميزة

GMT 11:45 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

طريقة حفظ منشورات فيسبوك للرجوع إليها لاحقا بسهولة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon