توقيت القاهرة المحلي 05:13:34 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"ملوك الشمس" في التشيك للمرة الأولى منذ 60 عامًا

معرض للآثار المصرية يضم 90 قطعة من حفائر أبو صير

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - معرض للآثار المصرية يضم 90 قطعة من حفائر أبو صير

وزارة الآثار المصرية
القاهرة - مصر اليوم

للمرة الأولى منذ نحو 60 عاماً سيتمكن سكان العاصمة التشيكية براغ، من مشاهدة كنوز مصر الفرعونية، من خلال معرض للآثار يستضيفه المتحف القومي في 31 أغسطس (آب) الجاري، تحت عنوان «ملوك الشمس». ويضم المعرض، الذي سيستمر حتى 7 فبراير (شباط) المقبل، مجموعة من المقتنيات التي تم اكتشافها في منطقة أبو صير الأثرية، جنوب محافظة الجيزة (غرب القاهرة) خلال الحفائر التي نفذها معهد التشيك للمصريات في المنطقة منذ عام 1960. «ليتاح لمواطني التشيك وزوارها مشاهدة الكنوز المصرية للمرة الأولى»، وفقاً لموقع المؤسسة على الإنترنت. ووصلت 90 قطعة أثرية مصرية إلى العاصمة التشيكية براغ منتصف الشهر الجاري، من بينها رأس تمثال للملك (رع - نفر - إف)، ومجموعة من التماثيل من الدولة القديمة منها تمثال لكاتب وتماثيل لكبار رجال الدولة والموظفين، ومجموعة من الأواني الكانوبية، إضافة إلى عشرة تماثيل أوشابتي من الفيانس».

وتقع منطقة أبو صير الأثرية جنوب محافظة الجيزة، على بعد 4.5 كيلومتر شمال منطقة سقارة الأثرية، واشتق اسمها من (بر أوزير) أي مقر الإله أوزيريس، وتضم مجموعة من مقابر ملوك الأسرة الخامسة وبقايا أهرامات من الطوب اللبن للملك ساحورع، ونفر - إير - كا - رع، ونفر - إف - رع، وني - أورس - رع، والتي تهدمت بشكل شبه كامل، بفعل الزمن، إضافة إلى معابد الشمس، ومن بنيها معبد الشمس للملك أوسر كاف.

وتوصف منطقة أبو صير بأنها «منطقة الأهرام المنسية»، بحسب الدكتور بسام الشماع، أستاذ علم المصريات، الذي يقول لـ«الشرق الأوسط» إن «المنطقة تحمل مفاجآت تاريخية على أعلى مستوى علمي تستحق متحفاً لأنها متفردة، وتؤكد استدامة فكر البناء الهرمي في مصر القديمة»، مشيراً إلى أن «أسماء الملوك في أبو صير ليست مشهورة رغم قيمتهم التاريخية».

وأضاف الشماع أن «العلماء أطلقوا على الملوك المدفونين في تلك المنطقة اسم (ملوك الشمس)، لأن أغلبهم في نهاية اسمهم رع (المعبود على شكل قرص الشمس)، كما أن معنى، الجزء الأول من اسم الملك ساحورع، يعني مجموعة نجمية تعرف باسم مجموعة الجبار أوراين، وتضم 3 نجمات، اثنتان منهم على خط مستقيم، ولو نزلوا على الهرم لرسموا قمم الأهرامات الثلاثة، وهي من المجموعات النجمية التي يمكن رؤيتها بالعين المجردة».

ودعا المتحف القومي في براغ الناس لانتهاز الفرصة، ومشاهدة ما وصفه بـ«القرض الكريم»، من مجموعة متاحف مختلفة هي المتحف المصري بالتحرير، والمتحف المصري الكبير، ومتاحف برلين وليبزيغ وهانوفر، وهايدنبيرغ، وفرانكفورت، إضافة إلى مجموعة من القطع الأثرية من حفائر البعثة التشيكية في أبو صير، مشيراً إلى أن «المعرض يضم كنوزاً تعود لفترة ممتدة من الألفية الثالثة، وحتى الألفية الأولى قبل الميلاد، مثل التمثال الفريد للملك رع نفر إف، أحد ملوك الفراعنة الأربعة المدفونين في أبو صير، إضافة إلى مجموعة مميزة من التماثيل المكتشفة بمقابر الأميرات شرت نبتي ونفر، التي أحدث اكتشافها ضجة عالمية عام 2012»، بحسب موقع المتحف الإلكتروني. وارتبط لقب «ملوك الشمس» بملوك الأسرة الخامسة في مصر القديمة في الفترة من 2435 - 2306 قبل الميلاد.

ويستخدم المعرض تقنية الفيديو لعرض تاريخ منطقة أبو صير الأثرية التي اتخذها ملوك الأسرة الخامسة مقراً لدفنهم، وبناء أهراماتهم، حيث سيعرض فيديو عن الملك ساحورع، ومعبده الجنائزي، وآخر يتحدث عن معبد الملك ني - أورس - رع، ولا يقتصر المعرض على عرض مصير ملوك تلك الفترة، بل يستعرض آثار مقابر كبار الموظفين، الذين دفنوا في المنطقة قبل تحولها لجبانة ملكية، وسيأخذ المعرض في رحلة تبدأ من المرحلة الأولى بعد التوحيد في مصر القديمة نحو عام 3000 قبل الميلاد، مروراً لعصر بداية بناء الأهرامات وتوسع الإمبراطورية المصرية، خلال عصر الدولة الحديثة، وصولاً إلى فترة الهيمنة الأجنبية في الألفية الأولى قبل الميلاد، وفقاً للمتحف

قد يهمك أيضا : 

"متاحف الفنون الجميلة" في حلقة نقاشية في اﻹسكندرية في 26 كانون الثاني

 متحف الفنون الجميلة في الاسكندرية يحتفي بمئوية ثورة ١٩١٩ الأحد

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض للآثار المصرية يضم 90 قطعة من حفائر أبو صير معرض للآثار المصرية يضم 90 قطعة من حفائر أبو صير



GMT 11:07 2022 الأربعاء ,25 أيار / مايو

أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس
  مصر اليوم - أفضل ثلاث أماكن جذابة عند السياحة في باريس
  مصر اليوم - ملابس خارجة عن المألوف ارتدتها الملكة إليزابيث

GMT 14:11 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

ديكورات مطابخ عصرية ملونة
  مصر اليوم - ديكورات مطابخ عصرية ملونة

GMT 02:00 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

حكايات السبت

GMT 11:48 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتاج السيارات البريطانية ينخفض 18% فى أكتوبر

GMT 11:47 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

ميسي مهدد بالغياب عن الكلاسيكو أمام ريال مدريد

GMT 14:42 2021 الأحد ,31 كانون الثاني / يناير

7 سيارات تصعب مهمة إم جي HS فى مصر

GMT 03:23 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

تعرف على سعر ومواصفات هاتف ألكاتيل المميز

GMT 04:33 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تليغرام وسيغنال وفايبر 3 بدائل "آمنة" لواتساب

GMT 04:55 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

ماكلارين تعلن عن سيارة فارهة جديد محدودة الإصدار

GMT 00:09 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا في الدوري الإنجليزي

GMT 11:37 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

إنبي يحبط مخطط الأهلي لضم خليفة أحمد فتحي

GMT 08:16 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"بصوت عالٍ" رؤى فنية تحكي اضطرابات العالم العربي

GMT 04:25 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

نهاية مفاجئة لـ"فهد" يصطاد فريسته ويسقط بها من على قمة الجبل
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon