توقيت القاهرة المحلي 07:14:46 آخر تحديث
  مصر اليوم -

يقدّم جملة من الفعاليات والأنشطة الثرية التي تعبّر عن التقاء الثقافات

شباب العلا ينقلون إرثهم الحضاري إلى العالم بكل اللغات في "شتاء طنطورة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شباب العلا ينقلون إرثهم الحضاري إلى العالم بكل اللغات في شتاء طنطورة

مهرجان "شتاء طنطورة"
الرياض ـ مصر اليوم

لم يقتصر مهرجان "شتاء طنطورة" على إقامة الفعاليات والأنشطة الثرية التي تعبّر عن التقاء ثقافات الشرق والغرب، بل مثّل فرصة كبيرة لأبناء وبنات العلا للمشاركة الفعّالة في توصيل إرث العلا الحضاري ورمزيتها التاريخية إلى الزوار والسياح من أنحاء العالم، فحيثما اتجهت في العلا من مدائن صالح التاريخية (دار الحجر)، إلى آثار حضارات ديدان ولحيان بالخريبة، مرورًا بالمزارع المتنوعة، وصولًا لمسرح مرايا الأكبر في العالم، ينتشر شباب وشابات العلا يتحدثون معظم اللغات ويستقبلون الزوار بابتسامة عريضة.

أحد هؤلاء الشباب عبد الرحمن البلوي يعمل في فريق الرواة التابع للهيئة الملكية لتطوير العلا بمدائن صالح، أكد أنّه ضحى بوظيفة في القطاع البنكي من أجل العمل راويا للسياح في محافظته العلا. وأضاف "أعمل منذ أربعة أشهر، كنت موظفًا في أحد البنوك المحلية، وعندما فتح التقديم في الهيئة قدمت أوراقي، خبرتي البنكية أربع سنوات وأدرك أن تركها كان مغامرة لكن العمل هنا جميل".

ولفت البلوي إلى أنّ خوضه غمار الإرشاد السياحي يمثل تجربة جديدة، فلدى العلا إرث تاريخي كبير تشاركه مع العالم. وتابع: "حصلنا على تدريب مكثف في ثلاث دول أميركا وفرنسا والإمارات في مهارات أبرزها بناء القصة وكيفية سردها للزوار".

أقرأ أيضًا:

اكتشاف كنز مخفي في كهف هنغاريا قد يشفي من أمراض مزمنة

ووصف عبد الرحمن عمله بـ"المشوق" وقال إنّ "التجربة رائعة، تتيح لك مقابلة شخصيات شهيرة ومن دول مختلفة، علما بأن جميع فريق الرواة المكون من 30 شابًا وفتاة يتقنون الإنجليزية إلى جانب لغتهم الأم العربية، والبعض يجيد الفرنسية أيضًا"، وذكر أنّ أعدادًا كبيرة من السياح الصينيين زاروا العلا في الفترة الأخيرة وهو ما يمثل فرصة لتعلم اللغة الصينية لإرشاد هذه الأعداد الكبيرة على حد قوله، مؤكدًا أنّ طموحاته تتمثل في أن تكون العلا الوجهة السياحية الأولى في السعودية والعالم.

إلى ذلك، أكدت جواهر البلوي التي تدرس الماجستير في جامعة ساسكس بمدينة برايتون البريطانية أنّ كل بيت في العلا يعمل مع الهيئة الملكية لتطوير المحافظة، سواء عن طريق الابتعاث الخارجي أو العمل كرواة، أو مرشدين وغيرها. وأضافت جواهر التي تعمل في قسم العلاقات والإعلام بمهرجان شتاء طنطورة، أنّ خمسة من أفراد عائلة إحدى صديقاتها مبتعثون في بريطانيا لهذا الغرض، وأشارت إلى أنّها جاءت في إجازة ورغبت باستغلال الوقت في العمل بموسم شتاء طنطورة الممتع. تابعت: "تعاملت مع مختلف الجنسيات وبعض الشخصيات المشهورة، كما أنّ المشاركة تساعد في صقل الشخصية وتقويتها".

ويستمر مهرجان شتاء طنطورة 12 أسبوعًا، يقدم خلالها جملة من الفعاليات والأنشطة الثرية التي تعبر عن التقاء ثقافات الشرق والغرب، تجسيدًا لامتداد إرث العلا الحضاري ورمزيتها التاريخية، التي تمثل ملتقى للثقافات والحضارات من مختلف بقاع العالم على مدى التاريخ.

وقد يهمك أيضًا:

علماء الآثار يكتشفون "إكسير الخلود" في قبر صيني قديم

علماء الآثار يكتشفون غرفة سرية في دارة الإمبراطور نيرون

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شباب العلا ينقلون إرثهم الحضاري إلى العالم بكل اللغات في شتاء طنطورة شباب العلا ينقلون إرثهم الحضاري إلى العالم بكل اللغات في شتاء طنطورة



لمشاهدة أجمل الإطلالات والتصاميم التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأضواء خلال حضورهن عروض أسبوع الموضة

ميلانو ـ مصر اليوم

GMT 20:55 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

حقيقة سبب دعوة الفنانة مها أحمد بوفاة ابنها

GMT 22:07 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

تجميد وإيقاف كهربا بـ تعليمات من الخطيب

GMT 10:39 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أفضل عطور العود التي تمنحك إطلالة راقية

GMT 20:31 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

«فيدرر وديوكوفيتش» مواجهة تتكرر للمرة الـ 50

GMT 09:33 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة عطور زيتية جديدة من الرصاصي للعطور
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon