توقيت القاهرة المحلي 15:19:29 آخر تحديث
  مصر اليوم -

قائم فى مواجهة اللصوص والتصدعات والشروخ

"مسجد الخلوتي" جوهرة نادرة في انتظار من يحفظها من أهل الأباجية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مسجد الخلوتي جوهرة نادرة في انتظار من يحفظها من أهل الأباجية

مسجد الخلوتي
القاهرة-محمد سيد

صامد رغم تحوله إلى أطلال، باقِ رغم كونه أصبح هدفًا سهلًا للصوص انتزعوا منه أضلاعه والتى لا تنمو غيرها بعد الكسر، شاهين الخلوتي مسجد عانى من الإهمال فى قلب مصر.

تعد المئذنة أخر جزء باقٍ في المسجد يحفظ له هيبته، على الرغم من ما تحمله جنابتها من عوامل العجز وعلامات الشيخوخة، حتى أصبح يخشى أهالي الأباجية من سقوط مئذنته فقوق رؤسهم، في سيناريو شبيه بالدويقة.

ولعل كثيرين في القاهرة ل في المقطم لا يعرفون هذا مسجد "الأغا شاهين" الذي سجل كأثر منذ الخمسينيات، ثم اختفي من خريطة السياحة، والعبادة أيضًا

"الأغا شاهين"، ضمن مجموعة تضم المسجد وضريح وثلاثة قبور أكبرهم لـ"شاهين الخلوتي" ثم آخران لـ"جمال الدين شاهين" وابنه "محمد شاهين"، والصعود إليه في مزلقان، حيث يقع المسجد "التحفة المعمارية النادرة" في حضن جبل المقطم .

"باب القبة" يعلوه قطعة رخام تم سرقتها مؤخرا كان مكتوب عليها بسم الله الرحمن الرحيم أنشأ هذا الجامع ووقفه العبد الفقير إلى الله جمال الدين عبد الله نجل العارف بالله الشيخ شاهين افتتح عام 945 هجرية. كان فى

المسجد أربعة أعمدة من الحجر, وقبلته مشغولة بقطع من الرخام الملون والصدف، وداخل القبة أيضا مكتوب تاريخ تجديدها عام 1007 هجرية. وتتمثل ملحقات المسجد في مساكن وخلوات للصوفية، ومقابر منحوتة.

وصهريج للماء وبيت خلاء بالإضافة إلي مجموعة من المغارات المنحوتة في الصخر،علي مستوى واحد أو على مستويات مختلفة من الجبل، وكان يتصل بعضها ببعض بإنفاق ويتم الوصول إليها بدرجات منحوته في الجبل وقد انمحت هذه الدرجات تماما الآن علي عكس المغارات الصغيرة والخلوات مازالت علي حالتها وكان المسجد يزدحم بزواره الذين كثيرًا ما اختلوا بأنفسهم في هذه المغارات والخلوات للانقطاع للعبادة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسجد الخلوتي جوهرة نادرة في انتظار من يحفظها من أهل الأباجية مسجد الخلوتي جوهرة نادرة في انتظار من يحفظها من أهل الأباجية



GMT 06:11 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

"الصحة المصرية" تنفي اكتشاف حالة كورونا ثانية

GMT 22:11 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

كريستيانو رونالدو ينعى أسطورة كرة السلة كوبي براينت

GMT 22:19 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يتأهل لدور الـ16 في كأس إسبانيا

GMT 08:37 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

الإنتاج الحربي يحدد احتياجاته في الانتقالات الشتوية

GMT 22:08 2020 السبت ,01 شباط / فبراير

صدور "ميراث الشمس" للكاتب عبدالسلام إبراهيم

GMT 20:31 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مختارات من مسرحيات وأغانٍ عالمية بمعهد الموسيقى العربية
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon