توقيت القاهرة المحلي 15:00:59 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تتحدى الصعاب للتعريف بالموروث الثقافي الصحراويّ مصر

مجموعة "خوسيفا للطرب الحسانيّ" صوتُ الدفاع عن المغرب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مجموعة خوسيفا للطرب الحسانيّ صوتُ الدفاع عن المغرب

مجموعة "خوسيفا للطرب الحساني الأصيل"
العيون ـ هشام المدراوي

تعد مجموعة "خوسيفا للطرب الحساني الأصيل" من أعرق المجموعات الغنائية في الصحراء، والتي رفع أعضائها شعار التحدي، عبر السعي نحو المحافظة على المورث الثقافي الصحراوي الضارب في القدم .هذه المجموعة مكونة في غالبيتها من نساء من الطبقة الفقيرة، واللائي اخترن الفن كوسيلة للتعبير عن هموم ومشاكل وتطلعات السكان المحليين، وأيضا الدفاع عن مغربية الصحراء، على الرغم من المضايقات التي لاحقتهن من لدن من باتوا يعرفون ب"انفصالي الداخل" عند مشاركتهن سواء داخل المغرب أو خارجه. وعلى الرغم من العطاء الذي قدمن في هذا الإطار إلا أن ذلك لم يقابله أي اهتمام أو عرفان من لدن المسؤولين عن المشهد الثقافي في الجنوب المغربي، والذين لم يكلفوا أنفسهم عناء النظر في الوضعية الاجتماعية لأفراد هذه المجموعة التي تستحق التقدير والتنويه بعد سنوات طويلة من العطاء المثمر في الميدان الفني.
ويعود تاريخ تأسيس المجموعة لسنة 1975، في مدينة العيون، وهي مكونة من 12  فردا وتتوزع أدوار أفراد المجموعة بين الرقص والغناء والشعر والزغاريد في تناسق تام يتم تجسيده عبر لوحات فلكورية محلية. ووجبت الإشارة إلى أن المجموعة ومنذ تأسيسها حملت على عاتقها مسؤولية التعريف بالفن الحساني الأصيل من منطلق إيمانها بأن الفن يعد الوسيلة الأقرب لإيصال مجموعة من الرسائل والأفكار سواء ذات الصلة بالحياة اليومية أو تلك المتعلقة بالقضايا الكبرى للوطن.
ومن أبرز ما تتميز هذه الفرقة الغنائية أنها تعتمد على تجسيد التراث الحساني ليس فقط على مستوى أداء الرقصات الغنائية، بل أيضا على مستوى التعريف بالأزياء المحلية. لذلك، فإن كل عضو من أعضاء المجموعة تحرص على أن ترتدي الملابس التقليدية المحلية الأصيلة بكل تفاصيلها ملتزمات بالمزج بين اللونين الأبيض والأسود بالإضافة إلى الحلي والحناء إلى غير ذلك من الإكسسوارات، وهذا تقليد تعودنا عليه منذ البدايات الأولى للمجموعة.
واستطاعت المجموعة أن توقع على العديد من المشاركات سواء على الصعيد المحلي أو الإقليمي أو الوطني أو الدولي، كما حضرت المناسبات المهمة من قبيل زفاف الأميرتين للامريم وللاحسناء شقيقات العاهل المغربي، وزفاف الملك محمد السادس، وختان الأمير مولاي الحسن ولي العهد، ومهرجانات في فاس ومكناس والرباط والجديدة ومراكش وبرشيد وطنجة والصويرة والعرائش.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة خوسيفا للطرب الحسانيّ صوتُ الدفاع عن المغرب مجموعة خوسيفا للطرب الحسانيّ صوتُ الدفاع عن المغرب



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال وجيجي حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - مصر اليوم

GMT 01:24 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

"الواتساب" يفضح سيدة خانت زوجها

GMT 04:24 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

"الجنايني" يكشف سبب تقبيل رأس وليد سليمان

GMT 06:38 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

لاعب ريال مدريد يطلب الزواج من صديقته في أرض الملعب

GMT 09:55 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

تتبع هاتف قتيل منزل نانسي عجرم يكشف مفاجأة مدوية

GMT 06:59 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

مصر تعلن عن إطلاقها قمرًا صناعيًا جديدًا خلال تموز 2020
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon