توقيت القاهرة المحلي 17:57:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح أن استراتيجيته الجديدة ترتكز على تقديم جيل جديد من المبدعين

عبدالواحد النبوي يؤكد أن الأجور تستحوذ على 65% من ميزانية "الثقافة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عبدالواحد النبوي يؤكد أن الأجور تستحوذ على 65% من ميزانية الثقافة

عبدالواحد النبوي
القاهرة – مصر اليوم

استنكر وزير الثقافة، الدكتور عبدالواحد النبوي، التوزيع غير العادل لميزانية الوزارة، خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم اليوم، مشيرًا إلى أنه بعد شهر من توليه الوزارة اكتشف أن الأجور تلتهم 65% من ميزانيتها، فيما يحصل النشاط على 20% فقط.

وأضاف النبوي، إن وزارة الثقافة ستدار بطريقة ذكية قريبًا، بتفعيل بروتوكول تعاون موقع منذ 2011 مع وزارة الاتصالات، لإقامة شبكة تتيح لوزير الثقافة الاطلاع على كل ما يحدث في كل القطاعات، مضيفًا: "هو أمر هام فأنا صعقت حينما علمت أن قرار تطوير متحف الجزيرة صدر عام 1988، وإلى الأن لم ينته المتحف".

وتابع النبوي: "ما أنفق خلال تسعة أشهر من ميزانية الباب السادس الخاص بالإنشاءات 165 مليون، فيما لايزال هناك 220 مليون جنيه لم تنفق بعد، وأمامي تحدي وضعته أمام القيادات بصرف الـ220 مليون وسننفقهم فيما يخدم المواطن المصري".

وأكد الدكتور عبدالواحد النبوي أن الاستراتيجية الجديدة للوزارة ترتكز على تقديم جيل جديد من المبدعين، ومواجهة الوزارة للتحديات التي يقابلها الوطن.

وأوضح النبوي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأحد في مقر الوزارة: "نحتاج إلى أدباءنا ومبدعينا لإحداث تغيير في المنظومة الثقافية، ونحن نواجه نقص عمالة وندرة في التوظيف، ولكني اكتشفت أن هناك درجات شاغرة في قطاعات وتخمة في قطاعات أخرى، وهو ما يجعلنا نقف ضد المركزية لتسهيل النشاط الثقافي".

وأضاف النبوي: "لدينا 34 ألف موظف، وميزانية قيمتها مليار ونصف سترتفع إلى 2 مليار و250 مليون جنيه العام المقبل، رغم أن ميزانية الدولة أكثر من تريليون جنيه، وحتى يصل نصيب الثقافة لـ1% يجب أن نحصل على 10 مليار جنيه، وهو ما نطمح إليه خاصة وأن أصول الوزارة تصل إلى تريليون دولار ولا تستغل بالطريقة المثلى".

وشدد عبدالواحد النبوي، على ضرورة محاسبة القيادات المقالة من قطاعات وزارة الثقافة المختلفة، بما لا يخالف القانون، مشيرًا إلى أنه لن يزيل ركام السنوات السابقة في أيام معدودة ولا حتى عام يكفي لإصلاح المنظومة بالكامل.

وتابع النبوي: "لدينا قضايا متنوعة أمام النائب العام، وقضايا أمام النيابة الإدارية، ومن لديه ورقة تثبت إدانة مسؤول أو أي من القيادات، فعليه التوجه بها إلى جهات التحقيق المختصة، وليس في هذا عداء للقيادات، فما يفصل بيني وبين القيادة الثقافية هو الإنجاز".

وصرح النبوي: "لن أقبل تعطيل العمل في قطاعات الوزارة، ومن يحاول وضع العصا في العجلة سأقطع رقبته"، متابعًا: "سأقتلع أجهزة التكييف من مكاتب وزارة الثقافة لأجبر الموظفين على العمل في الشارع".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبدالواحد النبوي يؤكد أن الأجور تستحوذ على 65 من ميزانية الثقافة عبدالواحد النبوي يؤكد أن الأجور تستحوذ على 65 من ميزانية الثقافة



GMT 03:25 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إمارة الشارقة تتسلم ضيف شرف معرض المكسيك للكتاب 2020 رسميًا

GMT 11:34 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل استقبال المتحف الكبير في مصر عشرات القطع "الثقيلة"

GMT 11:30 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

لوحات غرافيتي بمشاركة 12 فنانًا بضيافة متحف "مقام" في لبنان

GMT 08:06 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

فنان يُعيد الروح لكنيسة مهجورة في التشيك لتصبح وجهة للسياح

دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:43 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
  مصر اليوم - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 04:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
  مصر اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 04:42 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
  مصر اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 03:15 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
  مصر اليوم - فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـالشبيحة

GMT 04:28 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية
  مصر اليوم - معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية

GMT 04:22 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

ابنة سعد الصغير تخطف الأنظار بجمالها عبر "إنستغرام"

GMT 06:33 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أصدقاء اللاعب عمرو زكي ينفون خبر وفاته

GMT 22:18 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الزمالك يفتح النار على نجم الفريق

GMT 05:22 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تدخين السجائر الإلكترونية تصيب شابًا بمرض "رئة الفشار"

GMT 04:06 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل إطلالات النجمات في العرض الأول لفيلم "تشارليز أنجلز"

GMT 21:25 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"أودي" تكشف عن سيارة تُصنّف مِن بين أجمل سيارات الكروس

GMT 10:05 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

صافرات استهجان وغضب تجاه جاريث بيل من جماهير ريال مدريد

GMT 16:59 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صراع سداسي على جائزة الهداف لكأس إفريقيا تحت 23 عامًا

GMT 19:56 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

النصر يتأهل لدور الـ32 لبطولة كأس مصر

GMT 17:08 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

اليوم الفراعنة تسعى للفوز بأول لقب لأمم إفريقيا تحت 23 عاما
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon