توقيت القاهرة المحلي 13:37:38 آخر تحديث
  مصر اليوم -

إشادة بالدور الفعَّال الذي تلعبه المملكة في نشر الثقافة العربية وتعميمها

الملحقية الثقافيَّة السعوديَّة في النمسا تحتفل باليوم العالمي للغة العربيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الملحقية الثقافيَّة السعوديَّة في النمسا تحتفل باليوم العالمي للغة العربيَّة

الملحقية الثقافية السعودية في النمسا
بودابست - مصر اليوم

اختتمت الملحقية الثقافية السعودية في النمسا  وبالتعاون مع كلية العلوم الإنسانية بجامعة "اتفوس لوراند" للعلوم الإنسانية والتطبيقية في العاصمة المجرية بودابست، أمس احتفالها "باليوم العالمي للغة العربية" بحضور عدد من السفراء والدبلوماسيين المعتمدين في المجر ونخبة من المثقفين والباحثين وأساتذة الجامعات المجرية، وذلك ضمن مشاركة المملكة العربية السعودية في فعاليات ندوة الحرف العربي لعام 2014م والتي انعقدت على مدى أسبوعين في القاعة الكبرى بحرم الجامعة.
بدأ الحفل بكلمة ألقاها شاردي بارني رئيس الجامعة، أشاد فيها بالعلاقات الثقافية بين المملكة والمجر، والتي كانت حافزاً مميزاً لسياسة المجر في انفتاحها نحو الشرق، وخصوصاً العالم العربي، لرسم خارطة طريق لعلاقات صلبة ومتميزة، تعمل على تعميق أواصر الصداقة وتبادل الخبرات والإطلاع على الأوجه الثقافية والإنسانية لكلا الشعبين.
وتحدث الدكتور توماش دبو، عميد كلية العلوم الإنسانية في جامعة اتفوس لوراند، عن دور الجامعات في الحياة الثقافية والسياسية والاجتماعية مبيناً تاريخها العريق وما قدمته الجامعة من تعاليم حضارية أثرت في الفكر الإنساني عامةً، وأضاف أن المجر تسعى لأن تكون الجامعات الأكاديمية أفضل الأماكن لتطوير تفاعل ثقافي فعال بين المجر والمملكة، وفي ختام كلمته، التي أشاد فيها بالدورة التدريبة لورش عمل "الحرف العربي"، أشار إلى أن اللغة العربية، لغة الإسلام، هي في حقيقة الأمر "لغة السلام أيضاً"، وقدم شكره بالنيابة عن المسؤولين بالجامعة إلى الملحقية الثقافية في النمسا ودول الإشراف، على الجهد الكبير الذي تبذله من أجل إقامة علاقات ثقافية وعلمية وحضارية من خلال التواصل المستمر والدؤوب مع شعوب المنطقة.
وفي كلمته، رحب د.عبدالرحمن البلوشي، عميد معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة، باستضافة المجر للدورة التدريبية لورش عمل "الحرف العربي"، مشيراً إلى الدور الفعال الذي تلعبه المملكة في نشر الثقافة العربية وتعميمها، وإظهار ما يتميز به الحرف العربي من جمالية في الشكل وعذوبة في النطق وسلاسة في القدرة على التعبير.
وفي الختام ألقى الملحق الثقافي السعودي في النمسا، د. علي بن عبدالله بن صقر كلمة رحب فيها بالسفراء المعتمدين في المجر ونخبة من المثقفين والباحثين وأساتذة الجامعات المجرية والضيوف والطلبة والأساتذة المشاركين في هذه الاحتفال، متمنياً لهم التوفيق والنجاح والوصول إلى تحقيق الغاية المرجوة من هذه الفعالية الثقافية المميزة، كما قدم شكر الملحقية لجامعة اتفوس لوراند لدعمها لورش عمل الحرف العربي.
كما استفاض د. بن صقر في شرح الدور الفعال الذي لعبه المستشرقون المجريون في جمع المخطوطات العربية ووضع المعاجم العلمية، ونقل التراث الأدبي والعلمي والحضاري العربي، من خلال الترجمة والتأليف، وخص سعادته العديد من المستشرقين ومن بينهم أغناتس غولدزيهار وعبدالكريم غرمانوس، وأوري يانوش الذين لاقوا شهرة عالمية واحتراما دوليا، لما نقلوه من التراث والعلوم للقارة الأوروبية والعالم.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملحقية الثقافيَّة السعوديَّة في النمسا تحتفل باليوم العالمي للغة العربيَّة الملحقية الثقافيَّة السعوديَّة في النمسا تحتفل باليوم العالمي للغة العربيَّة



GMT 08:08 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

350 ألف عنوان في جميع المجالات في معرض جدّة الدولي للكتاب

GMT 07:44 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

معرض "الفيصل" يحط رحاله في لندن خلال أيام قليلة لمدة 3 أسابيع

GMT 03:25 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إمارة الشارقة تتسلم ضيف شرف معرض المكسيك للكتاب 2020 رسميًا

GMT 11:34 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل استقبال المتحف الكبير في مصر عشرات القطع "الثقيلة"

GMT 11:30 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

لوحات غرافيتي بمشاركة 12 فنانًا بضيافة متحف "مقام" في لبنان

تألقت ببلايزر سوداء نسّقتها مع سروال وقميص أبيض كلاسيكي

"شارليز ثيرون ومارغو روبي" ثنائي مميز على السجادة الحمراء

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 02:57 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
  مصر اليوم - نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 06:00 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير
  مصر اليوم - جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير

GMT 03:43 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
  مصر اليوم - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 04:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
  مصر اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 04:42 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
  مصر اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 17:13 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

وفاة ممثل أميركي شهير بسب سرطان الرئة

GMT 21:25 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أول تعليق من تركي آل الشيخ على شائعة وفاته

GMT 01:29 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

زيّني أزياءك بالأحزمة لإطلالة مفعمة بالأنوثة

GMT 00:59 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تنسيقات متنوعة لأزيائك على غرار حلا الترك

GMT 05:06 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على المواصفات والعيوب الشخصية لمواليد "برج القوس"

GMT 06:42 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق مهرجان "الخرطوم للشعر العربي" في دورته الثالثة

GMT 01:02 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فساتين كمّ طويل مطبعة للمحجبات موضة شتاء 2020

GMT 13:31 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الإيطالية أريجو بطلة لكأس العالم لـ سلاح الشيش

GMT 04:57 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"سمارت" تُعلن عن تقنية ثورية تحول هاتفك لمجهر إلكتروني
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon