توقيت القاهرة المحلي 06:24:31 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"جيش الإسلام" يُصدر البيان الأول ويُعلن انضمام 50 فصيلاً إليه

77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن "الكيميائي"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - 77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي

عناصر من "جيش الإسلام"
دمشق - جورج الشامي

استطاعت لجان التنسيق المحلية السورية، مع انتهاء الأحد، توثيق سبعة وسبعين قتيلاً بينهم ثلاث سيدات وأربعة أطفال، فيما كشفت تلك اللجان عن أن القرار 2118 الصادر عن مجلس الأمن بشأن بخصوص استخدام الحكومة السورية للسلاح الكيميائي قد "انحرف عن مبدأ محاسبة المجرم إلى انتزاع السلاح من يديه فقط"، في حين أصدر "جيش الإسلام" بيانه الأول، كاشفًا فيه عن انضواء 50 فصيلاً مسلحًا تحت لواء الجيش الذي تم الإعلان عن تشكيله، الأحد، خلافًا لما تم تداوله سابقًا من أن الجيش شُكِّل من اندماج 43 فصيلاً فقط. وأعلنت اللجان في بيانٍ صدر عنها تحفّظها على القرار الذي وصفته بـ "المتخاذل"، مؤكّدة رفضها لأي حل سياسي لا يتضمن رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة وفق جدول زمني "يراعي ضرورة وقف الجرائم أولاً، وتخفيف المعاناة الإنسانية للشعب السوري". وأكّدت اللجان في بيانها أن القرار "يخالف أبسط المفاهيم الحقوقية وأكثرها بداهة، ولا يغيّر الحقيقة المؤسفة في أن مَن قتل 1400 شخص في ساعة واحدة قد أفلت من العقاب"، في إشارة منها إلى الهجوم الذي قامت به قوات الحكومة السورية على الغوطتين الشرقية والغربية مستخدمةً الأسلحة الكيميائية، في الحادي والعشرين من شهر آب/ أغسطس الماضي.
وسَجَّلَت اللجان المحلية مقتل خمسة وثلاثين في دمشق وريفها، أربعة عشر في الرقة، تسعة في درعا، تسعة في حلب، خمسة في دير الزور، أربعة في حمص، وقتيل في حماه .
وأحصت اللجان 423 نقطة للقصف في سورية، غارات الطيران الحربي في 18 نقطة، البراميل المتفجرة في جبل الأربعين، بزابو، وكفرلاته، صواريخ ارض ارض على حي الوعر في حمص، القنابل العنقودية سُجلت في طفس في درعا، القصف المدفعي سُجل في 147 نقطة ، القصف الصاروخي في 136 نقطة، القصف بقذائف الهاون سُجل في 123 نقطة.
فيما اشتبك "الجيش الحر" مع قوات الحكومة في 126 نقطة.
في حلب استهدف "الحر" حاجز الحمام في ريف حلب الشرقي محققًا إصابات مباشرة.
واستهدف قوات الحكومة في القاشوشة، كما استهدف البحوث العلمية بصاروخ محلي الصنع، واستهدف قناصتها بقذائف الـ "آر بي جي" محققًا إصابات مباشرة، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في الكازية العسكرية ومبنى البلدية في حي الراموسة، مما أسفر عن قتل وجرح عدد من جنود الحكومة، كما استهدف "الحر" عناصر من "حزب الله" اللبناني في جبل معارة الأرتيق، واستهدف مطار كويرس العسكري بصواريخ محلية الصنع وحقق إصابات مباشرة.
في درعا أعلن "الجيش الحر" بدء معركة "توحيد الصفوف" لتحرير مدينة طفس،
وقام بتحرير جمرك درعا القديم بشكل كامل، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في مساكن طفس العسكرية في درعا براجمات الصواريخ وحقق إصابات مباشرة، واستهدف "الحر" قوات الحكومة في داعل بقذائف الهاون محققًا إصابات مباشرة، واستهدف حاجز التابلين في داعل بالرشاشات الثقيلة، كما استهدف قوات الحكومة في تل السمن وحاجز العنفة بمضاد الطيران، وثكنة طفس بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.
في دمشق وريفها استهدف "الحر" قوات الحكومة في فرع المخابرات الجوية بقذائف الهاون محققًا إصابات مباشرة، واستهدف قوات الحكومة في مساكن القطيفة العسكرية بالصواريخ وحقق إصابات مباشرة، واغتنم دبابة في القلمون وقصف بها قيادة مركز أغرار الفرقة 14 بالقرب من مطار الناصرية، واستهدف مشفى الشرطة العسكري في حرستا وحقق اصابات مباشرة، كما اقتحم مبنى لقوات الحكومة في برزة وتمكن من قتل عشرين عنصرًا وأسر آخرين.
في حمص تمكن "الحر" من استهدف الأفرع والمقرات الأمنية محققًا إصابات مباشرة.
وفي دير الزور استهدف "الحر" قوات الحكومة في جفرة بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.
في حماه استهدف "الحر" حاجز شليوط بقذائف الهاون وحقق إصابات مباشرة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي 77 قتيلاً الأحد ولجان التنسيق تستنكر قرار مجلس الأمن بشأن الكيميائي



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز تسحر الحضور بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان ـ مصر اليوم

GMT 02:03 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

أحمد فهمي يكشف حقيقة مرض زوجته هنا الزاهد

GMT 00:34 2019 السبت ,21 أيلول / سبتمبر

اصطدام قطار بجرار زراعي في المنوفية

GMT 17:19 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

أحمد زكريا مديرا تنفيذيا لمركز شباب الجزيرة

GMT 17:01 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

رضا عبد العال يرفض الحكم المبكر على فايلر وميتشو

GMT 11:31 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

في مصر انطلاق أكبر مسابقة علمية لأطباء أمراض القلب
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon