توقيت القاهرة المحلي 04:41:04 آخر تحديث
  مصر اليوم -

تشمل 1388 لجنة فرعية و44 لجنة عامة لأعمال فرز الأصوات

العاصمة المصرية تستعد لاستفتاء المواطنين على التعديلات الدستورية بـ679 مركزًا انتخابيًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العاصمة المصرية تستعد لاستفتاء المواطنين على التعديلات الدستورية بـ679 مركزًا انتخابيًا

البرلمان المصري
القاهرة - أسماء سعد

في الوقت الذي انشغل فيه البرلمان المصري بالتجهيز للاستفتاء المرتقب على التعديلات الدستورية، بإجراءاته التشريعية والقانونية لضمان سلامة التعديلات المطروحة، أنشغلت الأجهزة التنفيذية في الإعداد للنواحي اللوجيستية وتهيئة اللجان الانتخابية، حيث أكدت محافظ القاهرة خالد عبدالعال في تصريحات صحفية، أن هناك 679 مركزا انتخابيا تستقبل 8 ملايين مواطن بالتعديلات الدستورية، ليشدد على ضرورة التواصل مع المواطنين لزيادة الوعي لديهم بالتعديلات الدستورية وأهمية مشاركتهم في الادلاء بأصواتهم بحرية.

وفي تصريحات خاصة قال صلاح فوزي أستاذ القانون الدستوري وأحد واضعي الدستور الحالي، إن الدولة المصرية قادرة من حيث النواحي اللوجيستية أو الإجرائية على أن تخرج بالاستفتاء المرتقب في أفضل صورة، وأنها على مدار السنوات الماضية قد خرجت بأكثر من استحقاق انتخابي بشكل أكثر من مشرف أمام العالم، سواء في الانتخابات البرلمانية أو الرئاسية.

وتابع فوزي، أنه كان أحد الحاضرين لأيام متتالية الحوار المجتمعي الأخير حول الدستور، تحت قبة البرلمان المصري، وأنه قد لمس حرص حقيقي من اكثر من جهة في الدولة سواء التنفيذية كالتي يتحدث عنها محافظ القاهرة، أو نيابية في تعليمات رئيس البرلمان والحكومة، من أجل اتباع أكثر الإجراءات صحة وسلامة في طرح التعديلات.

أقرأ أيضًا:

"تشريعية البرلمان" تصوت نهائيًا على صياغة التعديلات الدستورية

وأختتم بأنه لا وجود لأي عوار أو أخطاء في الإجراءات المتبعه لطرح التعديلات الدستورية حتى الآن، وأن أبرزها يتعلق بعودة مجلس الشيوخ وإقرار نسبة 25% من مقاعد البرلمان للمرأة، بخلاف إتاحة فرصة أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي حتى العام 2030 إن أراد الاستمرار في منصبة.

وكان محافظ القاهرة قد شدد على ضرورة المشاركة في الحدث الذي وصفه بـ" العرس الديمقراطي" لتحقيق الاستقرار والأمان للوطن، والاستمرار في استكمال منظومة الإصلاح الاقتصادي، وحماية حقوق وواجبات جميع المواطنين دون النظر إلى اللون أو العقيدة أو الجنس.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذى لمحافظة القاهرة بحضور نواب المحافظ للمناطق الأربع وأمانة سر اللواء محمد حنفى السكرتير العام والمحافظ ومديرى مديريات الهيئات ورؤساء الأحياء، حيث أعلن عبد العال، أنه تم الاستقرار بعد التنسيق مع اللجنة العليا للانتخابات على تحديد 679 مركزا انتخابيا تشمل 1388 لجنة فرعية بجميع أحياء القاهرة، بالإضافة إلى 44 لجنة عامة لأعمال فرز الأصوات تكون جاهزة لاستقبال 7,622,722 مليون ناخب لهم حق التصويت على مستوى القاهرة، بالإضافة إلى 19 لجنة لاستقبال الوافدين من خارج القاهرة.

وأكد محافظ القاهرة، على أن دور المحافظة فى التعديلات الدستورية يقتصر فقط على إتمام تجهيز وإعداد المقرات وتوفير وسائل الراحة للمواطنين أثناء الإدلاء بأصواتهم، مشددًا على رؤساء الأحياء بعدم السماح بوجود أي إشغالات بالقرب من المراكز الانتخابية والتنسيق مع هيئة نظافة وتجميل القاهرة لرفع أى مخلفات أولا بأول، وكذلك رفع كفاءة دورات المياه وتوفير مصادر المياه والكهرباء وتجهيز أماكن لكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة، مشيرًا إلى أهمية دور المجتمع المدني ممثلًا في الجمعيات الأهلية للتواصل مع المواطنين وزيادة الوعى لديهم بأهمية المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

وأشار محافظ القاهرة، إلى أن القاهرة تستعد حاليًا لاستقبال عدة مناسبات خلال الفترة القادمة من بينها بطولة الأمم الأفريقية، وأعياد الأخوة المسيحيين وشم النسيم وشهر رمضان المعظم، مؤكدًا على كل رئيس حى باعتبار أن البطولة تقام داخل الحى الخاص به حتى فى الأحياء التى لا تستضيف فعاليات البطولة والاهتمام بأعمال النظافة، لافتًا إلى أن البطولة جدث رياضى سياسى من المتوقع أن يشهده عدد كبير من مواطنى الدول المشاركة فيه.

قد يهمك أيضا :  

عبدالعال يبدأ أول زيارة إلى بورندي فى إطار جولة أفريقية تشمل تنزانيا

عبد العال يقترح من تنزانيا إنشاء جمعية برلمانية لدول حوض النيل

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العاصمة المصرية تستعد لاستفتاء المواطنين على التعديلات الدستورية بـ679 مركزًا انتخابيًا العاصمة المصرية تستعد لاستفتاء المواطنين على التعديلات الدستورية بـ679 مركزًا انتخابيًا



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتخطف الأضواء بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 04:03 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"
  مصر اليوم - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها شاب يقفز من الطابق 11

GMT 06:00 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير
  مصر اليوم - جونسون يهرب من الصحافيين داخل ثلاجة صناعية في يوركشاير

GMT 02:57 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس
  مصر اليوم - نصائح مُهمَّة لقضاء إجازة ممتعة خلال أعياد الكريسماس

GMT 04:42 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
  مصر اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 11:32 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جديد لـ لفنانة منى فاروق مع السبكى

GMT 21:31 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

وفاة والد المطرب الشعبي ياسر عدوية

GMT 22:43 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

معاينة حريق شقة سكنية في وسط البلد

GMT 07:31 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

إعادة بناء جمجمة احفورية لماموث تعود إلى مليوني عام في إيران

GMT 15:49 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

10 نتائج قوية للمؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية لعام 2019

GMT 03:17 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الصحة المصرية تدعو لإعدام مضاد حيوي يعالج الإكتئاب

GMT 08:13 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار احتكاك السيارة بالرصيف على الإطارات

GMT 02:27 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الاختلاف بين الشامة الحميدة والمرَضية

GMT 03:05 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"القصر الأحمر" أبرز الأماكن التي يمكن زيارتها في السعودية

GMT 01:49 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

رضوى الشربيني تظهر بإطلالة جديدة على "إنستغرام"

GMT 10:12 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

كريم نيدفيد يؤكّد أنّ "الزمن أثبت أن حسام البدري على حق"

GMT 07:16 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أسباب اضطرابات النوم وكيفية التغلب عليها

GMT 03:08 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تونسية تقتحم عالم الفلاحة وتنشأ مشروع لتربية الأبقار
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon