توقيت القاهرة المحلي 21:13:09 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 21:13:09 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكدت موغيريني أن صرف الأموال يشترط مصداقية السلام

"مؤتمر بروكسل" يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مؤتمر بروكسل يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين

اللاجئين السوريين
بروكسل- ـ سمير اليحياوي

أعلنت المفوضية الأوروبية أن مؤتمر المانحين للاجئين والنازحين السوريين، مؤتمر بروكسل "3" الذي عُقد في بروكسل اليوم الخميس، حصد سبعة مليارات دولار، فيما حذرت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني من أن "الأموال التي وفرها الاتحاد الأوروبي لإعادة الإعمار لن يتم صرفها إلا إذا بدأت عملية سلام ذات مصداقية في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة".

وكانت الأمم المتحدة، حددت الاحتياجات المالية لسنة 2019، بنحو 8,8 مليار دولار لمساعدة اللاجئين والنازحين السوريين في الداخل والخارج.

وأعلنت المفوضية الأوروبية اليوم الخميس، أن قيمة التعهدات التي أعلنها المجتمع الدولي للاجئين والنازحين السوريين خلال مؤتمر المانحين الذي عقد الخميس في بروكسل، بلغت سبعة مليارات دولار.

أقرأ أيضًا:  

مؤتمر المانحين لدعم الشعب السوري يجمع 10 مليارات دولار

وذكر المفوض الأوروبي خريستوس ستيليانيدس في ختام المؤتمر أن إجمالي التعهدات بلغ سبعة مليارات دولار"، علما بأن الأمم المتحدة كانت قد قدرت الحاجات للعام 2019 بتسعة مليارات دولار.

وقال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة مارك لوكوك "نحن مسرورون في ما يخص الأمم المتحدة. شكرا لسخائكم"، لكنه ذكر بأن "المساعدة وحدها لا يمكنها معالجة الأزمة السورية".

وكانت ألمانيا، تعهدت خلال المؤتمر بالمساهمة بقيمة 1,44مليار يورو، في حين أعلن الاتحاد الأوروبي عن مساهمة تبلغ ملياري يورو، خلال الاجتماع الوزاري للمؤتمر، وتعهدت المملكة المتحدة قبل ذلك، بمبلغ 400 مليون جنيه إسترليني "464 مليون يورو" والنمسا بتسعة ملايين دولار.

وحددت الأمم المتحدة الاحتياجات المالية لسنة 2019 بنحو 5,5 مليار دولار "4,4 مليار يورو" لمساعدة حوالي 5,6 مليون لاجئ سوري خارج بلدهم في تركيا ولبنان والأردن وفي العراق ومصر، في حين قدرت أنها تحتاج إلى 3,3 مليار دولار "8.8 مليار يورو" للنازحين داخل البلاد.

من جانبها، قالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني "إن المؤتمر لا ينبغي أن يكون لمجرد جمع التبرعات"، وحذرت من أن "الأموال التي وفرها الاتحاد الأوروبي لإعادة الإعمار لن يتم صرفها إلا إذا بدأت عملية سلام ذات مصداقية في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة".

وأكد وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رايندرز "يجب أن يجلس النظام السوري حول طاولة المفاوضات في جنيف"، وأضافت بلجيكا والعديد من دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، وهي فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة والسويد وهولندا والدانمارك، شرطا آخر هو مكافحة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة في سورية.

وعلى الصعيد اللبناني، فقد حضر لبنان مؤتمر بروكسل "3" ممثلا برئيس حكومته سعد الدين الحريري ومشاركة وزيري التربية أكرم شهيب والشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان بدعوتين خاصتين.

وذكر مصدر مطّلع على أجواء الوفد اللبناني المشارك إلى وكالة "سبوتنيك" أن أبرز ما ستشدد عليه كلمة لبنان في المؤتمر هو مساعدة المجتمع الدولي له في مسألة تأمين العودة الآمنة والكريمة للاجئين السوريين الى بلدهم، وهو الأمر الذي يشكل تحديا كبيرا للعهد السياسي، لا سيما وأن بند العودة الآمنة للاجئين السوريين مدرج في بيان الحكومة الجديدة، وأن كيفية طرح هذه المسألة كانت في محور اللقاء الذي جمع رئيس الجمهورية ميشال عون برئيس الحكومة سعد الحريري قبيل سفر الأخير الى بروكسل.

وأكد المصدر أن المساعدات التي ستقدم للبنان، ومع الاختلاف في وجهات النظر المحلية والدولية حيال قضية اللاجئين السوريين، "ستبقى محصورة كما في السابق ضمن وزارات معينة متعلقة بشكل مباشر باللاجئين السوريين كوزارة التربية والشؤون الاجتماعية التي وجهت لهم دعوتين خاصتين لهما لحضور المؤتمر".

وفيما يتعلق بتحرك لبنان لحث اللاجئين على العودة الى وطنهم يستبعد المصدر العودة القريبة للاجئين في ظل غياب قرار دولي وفي ظل عدم البدء بعملية إعادة الإعمار لا سيما وأن العودة تتطلب تحسين البنى التحتية والمرافق الحيوية المدمرة في سوريا جراء الحرب المستمرة منذ ثماني سنوات.

قد يهمك أيضًا :

"الأوروبي" يدعو مصر إلى المشاركة في مؤتمر بروكسل بشأن سورية

5 دول مُجاورة لسورية تُطالب بالمساعدة في إعادة اللاجئين إلى ديارهم

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤتمر بروكسل يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين مؤتمر بروكسل يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤتمر بروكسل يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين مؤتمر بروكسل يحصد 7 مليارات دولار للاجئين السوريين



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان تتألّق بسُترة مُبطّنة وبنطال ضيق لامع

واشنطن ـ رولا عيسى
تتعجّب دائما نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان من البرد في جنوب كاليفورنيا المشمسة، حتى رأت "تساقط الثلوج بعينها في كالاباساس" حيث ظهرت مع شقيقتها كورتني، بإطلالة مثيرة كعادتها، وارتدت نجمة تلفزيون الواقع البالغة من العمر 38 عامًا، أزياء باللون الأبيض بينما كانت في الخارج مع أختها الكبرى كورتني كارداشيان في كالاباساس الأربعاء. أبرزت كيم منحنيات جسدها الشهيرة من خلال سروال ضيق ولامع باللون الأبيض، والذي نسقته مع سترة قصيرة وزوج من الأحذية بنفس اللون، وأكملت إطلالتها بالمكياج الناعم، بينما تركت شعرها الأسود الطويل منسدلا بطبيعته أسفل ظهرها وعلى كتفيها، وظهرت كورتني البالغة من العمر 39 عاما بإطلالة تنضح بجاذبية مثيرة حيث ارتدت بلوزة سوداء وبنطلون جينز رائعا. وربطت كورتني الدنيم العالي مخصر بإحكام من خلال حزام عريض باللون الأسود لإحداث تأثير بأنه واسع الخصر، بينما ارتدت نظارة شمسية سوداء وزوجا من الأحذية ذات الكعب العالي بنفس اللون، وتركت

GMT 01:10 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

حريق في طائرة إيرانية على متنها 50 راكبًا

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سلاف فواخرجي تعود إلى الدراما المصرية عبر "خط ساخن"

GMT 05:29 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

طرق المحافظة على شعر الأطفال من التساقط

GMT 10:22 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة كريستوف غيلارميه تطرح تصاميم جذابة لربيع وصيف 2018

GMT 20:03 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يُوضّح حقيقة رحيل نيمار

GMT 19:36 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

إعلام الطرف الأخر من قواعد التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 21:49 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

طريقة صنع الكنافة البلورية بخطوات بسيطة في المنزل

GMT 01:51 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

​العثور على حيوان غريب بإحدى المزارع في الوادي الجديد

GMT 07:52 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

معكرونة بينيه مطبوخة مع لحم وفطر وصلصة البولونيز

GMT 14:01 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

طريقة سهلة لتحضير دجاج باللبن

GMT 05:16 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

حيل بسيطة لتوسيع العين بالمكياج خطوة بخطوة

GMT 07:55 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

"إنفيديا" تُطلق تطبيقًا جديدًا يُحلِّل الرسائل النصية

GMT 13:08 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

فاروق العقدة رئيساً للجنة الإستثمار في النادي الأهلي

GMT 22:36 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

علي السعيد يؤكد سعادته بتتويج فريق المصري ببطولة بورسعيد

GMT 20:20 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"NADA G" تقدم مجموعة مجوهرات تحمل غموض عالم الشرق
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon