توقيت القاهرة المحلي 21:10:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الانفجار وقع في مكتب التجنيد المجاور للبوَّابة الخلفيَّة للمديريَّة بهدف "الإرهاب"

النيابة تطلب تقرير الأدلَّة الجنائيَّة بشأن انفجار مديريَّة الأمن وتضارب في التصريحات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - النيابة تطلب تقرير الأدلَّة الجنائيَّة بشأن انفجار مديريَّة الأمن وتضارب في التصريحات

مديرية أمن الإسكندرية
الإسكندرية – هيثم محمد

الإسكندرية – هيثم محمد طالبت النيابة العامة بتقرير الأدلة الجنائية بشأن انفجار مديرية أمن الإسكندرية، وذلك بعد توجه فريق من النيابة العامة لمعاينة مكان الانفجار، ووقع انفجار داخل صالة مكتب التجنيد التابع للقوات المسلحة، داخل مقر مديرية أمن الإسكندرية، في سموحة، من دون حدوث إصابات. وفوجئ سكان منطقة سموحة والعاملون في مقر المديرية بصوت انفجار هائل، داخل الناحية الغربية لمبني المديرية، وعلى الفور توجه رجال الحماية المدنية المتمركزون في الطابق الأرضي في مبني المديرية ذاتها لفحص مكان الانفجار.
وأوضح مدير مباحث الإسكندرية، اللواء ناصر العبد، أن الانفجار وقع في مكتب التجنيد المجاور للبوابة الخلفية للمديرية، والتي دائمًا ما يدخل إليها المدنيون الذين يدخلون بشكل يومي إلى مكتب السجل المدني المجاور لمكتب التجنيد الذي وقع فيه الانفجار.
ولفت إلى "أن الانفجار يشبه الذي حدث قبل أسبوع في محيط قسم شرطة الرمل أول، وكان الهدف منه هو إرهاب العاملين في مقر المديرية، ومكتب التجنيد".
وحدث ارتباك بين القيادات الأمنية في مديرية أمن الإسكندرية لتفسير سبب الانفجار، ففي الوقت الذي قال فيه اللواء العبد، إن الانفجار نتج عن عبوة محدثة صوتًا وضعت داخل صالة مكتب التجنيد داخل المديرية، قال مصدر أمني في إدارة العلاقات العامة بالمديرية، " ربما يكون السبب ماسًا كهربائيًا، وجارٍ فحص مكان الحادث".
لكن عددًا من ضباط وأفراد الشرطة، وشهود العيان أكَّدوا أن الانفجار ناجم عن عبوة محدثة صوتًا وُضعت داخل مقر مكتب التجنيد، وأعلن ضابط شرطة، فضل عدم ذكر أسمه " حنكذب علي الناس ليه، اللي حصل كان انفجار نتيجة عبوة محدثة صوتًا، وهذا حصل رغم التأمين الكبير لمقر المديرية، وبعد يوم من اعتصام الأفراد داخل مقر المديرية، والذي أحدث نوعًا من الفوضي، وأثر على خطط تأمين المبنى".
وأكَّد عدد من سكان المنطقة سماعهم صوت انفجار، داخل مقر المديرية، وقال عمرو حسن، أحد سكان المنطقة المجاورة لمديرية الأمن "الصوت كان عاليًا جدًا، وحسيت أن البيت بيتهز".
ويأتي ذلك في الوقت الذي اتخذت فيه مديرية أمن الإسكندرية إجراءات أمنية مشددة لتأمين مبنى المديرية الواقع على شارع 15 مايو، وذلك عقب إغلاق جميع الشوارع المحيطة بمبني المديرية بالحواجز الأسمنتية والحديدية، ومنع السيارات من السير في محيط مبنى المديرية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة تطلب تقرير الأدلَّة الجنائيَّة بشأن انفجار مديريَّة الأمن وتضارب في التصريحات النيابة تطلب تقرير الأدلَّة الجنائيَّة بشأن انفجار مديريَّة الأمن وتضارب في التصريحات



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز تُثير الجدل بين متابعيها بارتداء حقيبة من هيرميس

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 15:59 2019 الجمعة ,09 آب / أغسطس

أغلى 5 صفقات في صيف انتقالات البريميرليغ

GMT 07:01 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعرفي على "إتيكيت" تناول الأكل في المطاعم
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon