توقيت القاهرة المحلي 03:21:18 آخر تحديث
  مصر اليوم -

بينهم منسق تيار الاستقلال وأعضاء من تمرد

دعوة شخصيات مصرية لحضور مؤتمر عن "مصر والعرب" في لشبونة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دعوة شخصيات مصرية لحضور مؤتمر عن مصر والعرب في لشبونة

منسق عام تيار الاستقلال الوطني المستشار أحمد الفضالي
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي كشف منسق عام تيار الاستقلال الوطني المستشار أحمد الفضالي عن تلقيه دعوة رسمية من البرلمان الأوروبي، للمشاركة في مؤتمر يناقش الواقع السياسي في مصر والمنطقة العربية ويعقد في العاصمة البرتغالية لشبونة.   وأكد الفضالي أن وفد الاتحاد الأوروبي وجّ ه دعوة إلى عدد من الشخصيات المصرية أيضا وأبرزهم أعضاء من حملة "تمرد" السياسية، والمتحدث الرسمي باسم لجنة الخمسين لتعديل الدستور، لحضور جلسات البرلمان الأوروبي في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، لشرح الموقف الحقيقي للأوضاع في مصر.وأعلن الفضالي خلال مؤتمر صحافي ،الجمعة، أن وفد من تيار الاستقلال سيشارك في المؤتمر لنقل الصورة الحقيقية في مصر، للعالم الخارجي.  وأوضح منسق تيار الاستقلال أنه استقبل وفدا من البرلمان الأوروبي الأربعاء، لكي يستمع لرؤية تيار الاستقلال تجاه ما حدث في مصر منذ 30 حزيران/يونيو، والاطلاع على الصورة الحقيقية، في الوقت الذى يحاول فيه أنصار جماعة الإخوان المسلمين الترويج أن مصر دولة غير ديمقراطية، وأن ما حدث هو انقلاب عسكري" حسب قوله.وأشار الفضالي إلى أن الوفد نقل عرض للاتحاد الأوروبي لتقديم الدعم لمصر وللمصريين والمعونة الفنية في وضع الدستور، مشيرًا إلى أن التيار أعلن موقفه الرافض لذلك الاقتراح، قائلا "كل ما نريده منهم هو أن تكون الصورة الحقيقية لما حدث في مصر واضحة أمامهم، لكن نحن نرفض التدخل في الشؤون الداخلية المصرية".  وأوضح الفضالي أن وفد البرلمان الأوروبي استنكر الحادث الإرهابي على كنيسة العذراء بالوراق، وتكرار العمليات الإرهابية التي تهدف إلى إفساد مرحلة الانتقال الديمقراطي، مشيرا إلى أنه شرح للوفد الدور الذي تلعبه جماعة الإخوان المسلمين عن طريق بث ما وصفه بـ "الأكاذيب والادعاءات" عبر وسائل الإعلام العالمية.وأكد الفضالي دعمه الكامل للقوات المسلحة والوقوف بجانبها؛ للمضي قدما في تنفيذ خريطة المستقبل، رافضا بعض الدعوات التي تطالب بأن يتم تعيين شخص مدني في منصب وزير الدفاع، مؤكدا أن ذلك مرفوض شكلا وموضوعا، مشددا على أن الجيش خط أحمر ولا يجوز لأي كائن من كان أن يتدخل في شئونه، كما طالب بأن تكون ميزانية الجيش سرية، كما هي باعتبار أنها من الأمن القومي الذي لا يجوز الحديث أو التدخل فيه بأي حال من الأحوال.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دعوة شخصيات مصرية لحضور مؤتمر عن مصر والعرب في لشبونة دعوة شخصيات مصرية لحضور مؤتمر عن مصر والعرب في لشبونة



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

تألقي بأجمل فساتين السهرة البراقة والفاخرة من توقيع نانسي عجرم

بيروت ـ مصر اليوم

GMT 15:59 2019 الجمعة ,09 آب / أغسطس

أغلى 5 صفقات في صيف انتقالات البريميرليغ

GMT 07:01 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعرفي على "إتيكيت" تناول الأكل في المطاعم
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon