توقيت القاهرة المحلي 06:08:15 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 06:08:15 آخر تحديث

تأكيدًا بأن ظروف المواطنين حاليًا تستوجب مساندتهم

سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان

اللواء يحيي كدواني
القاهرة - أحمد عبدالله

تجدد السجال الخاص بصرف فروق المعاشات بعد تحركات لنواب البرلمان في مصر، بدأوا من خلالها في جمع توقيعات وحشد أنفسهم لإجبار الحكومة على التراجع عن موقفها الرافض صرف 80% فروق معاشات وعلاوات، حيث قاد النائب يحيي كدواني وكيل لجنة الأمن الدفاع والأمن القومي حملة جمع توكيلات لإسقاط قرار الحكومة بقوة القانون، رافضًا في تصريحات له قيام الحكومة بالحصول على حكم قضائي ضد أصحاب المعاشات، مشددًا على أن ظروف المواطنين حاليًا وزيادة الأعباء عليهم يتطلب الوقوف إلى جانبهم ومساندتهم.

وتابع النائب أن تلبية متطلبات المواطنين جزء أساسي من مهمة البرلمان ونوابه، وأن مشروع القانون الخاص به على مكتب رئيس البرلمان مشفوعًا بتوقيع 60 نائبًا آخر بالبرلمان، مبديًا استياءه من تدني قيمة المعاشات عمومًا وتصرفات الحكومة في هذا الصدد خصوصًا، متوقعًا أن يكون لدى الحكومة مخططات أخرى بديلة لزيادة المعاشات، إلا أنها اتخذت إجراء لم يلق استحسانًا وهو تقديمها طعن ضد حكم الإدارية العليا الذي قضى بصرف الـ 80 % من فروقات المعاشات.

وأبدى النائب عاطف عبدالجواد استياءً مماثلًا مؤكدًا على أن أسعار السلع والخدمات تفوق بأضعاف قيمة المعاشات التي يتم صرفها للمواطنين الآن، قائلا أن ما زاد الأمور تعقيدًا هو إقدام الحكومة على عرقلة الحكم القضائي الذي انتصر لأصحاب المعاشات.وأضاف النائب أن لجان القوى العاملة والتضامن الاجتماعي والاقتصادية بالبرلمان المصري لن يتغافلوا عن مسألة المعاشات أو يتخلوا عن حقوق المواطنين في هذا الصدد تحديدًا، مؤكدًا أنه سبق وإنذار الحكومة حال لم تسارع إلى اتخاذ خطوات لصالح المواطنين، فسيضطر النواب إلى تمرير "حزمة من القوانين" التي تعترف بحقوق أصحاب المعاشات، وأن الزيادات التي ترفضها الحكومة الآن، ستدفع ما هو أكثر منها حال تدخل النواب بقوانين زيادة المعاشات، وسيكون لها قوة قانونية لن يستطيع أحد أن يتجاهلها أو يعرقلها .

ويشار إلى أن آخر الجلسات البرلمانية كانت قد شهدت حضورًا حكوميًا للرد على ضجة كبرى أثيرت بشأن مسألة المعاشات، حيث أكدت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة غادة والي على احترام الحكومة جميع أحكام القضاء ودرجات التقاضي، مؤكدة أن أي حكم قضائي نهائي يصدر لأصحاب المعاشات سيتم تنفيذه على الفور، وقالت الوزيرة غادة والي "نحترم ونقدر وننفذ جميع أحكام القضاء، ونحترم كذلك درجات التقاضي والتي أقوم من موقعي كمسؤول في التحرك من خلال هذه الدرجات حتى لا أتعرض للمساءلة".

و قال وزير شؤون مجلس النواب المستشار عمر مروان إن أي حكم يصدر من حق أي طرف الطعن عليه، وليس عيبًا لجوء الحكومة لدرجات التقاضي والطعن على حكم صادر، ولكن العيب هو عدم تنفيذ حكم قضائي نهائي.. مؤكدًا التزام الحكومة بتنفيذ الحكم النهائي الذي يصدر من المحكمة الإدارية العليا، وأضاف مروان أنه يجب التفريق بين الحكم وهو شخصي وبين القانون وهو قاعدة عامة تطبق على الجميع، مشيرًا إلى أنه إذا صدر حكمًا يتم تنفيذه لصالح من رفع الدعوى القضائية وكسبها.وبشأن (التأمينات والمعاشات)، قالت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة غادة والي إن الوزارة انتهت من مشروع قانون "التأمينات والمعاشات"، وإن المشروع يحافظ على المزايا المستقرة للفئات المختلفة ويفتح الحد الأقصى للأجر التأميني، مضيفة أن مشروع القانون استغرق إعداده نحو عامين، وأنه تم عمل فحص اكتواري متكامل لأموال الصندوقين مع مراجعة مشاريع القوانين المماثلة في العديد من الدول.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان سجال دائر بين بشأن صرف فروق المعاشات في أروقة البرلمان



ارتدت قميصًا فضفاضًا أبيضَ مع بوت طويل

غراندي تُظهر تميُّزها خلال جولة لها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت مطربة البوب العالمية أريانا غراندي، في شوارع مدينة نيويورك الأميركية بإطلالة أنيقة خاطفة للأنظار الجمعة. ارتدت غراندي البالغة من العمر 25 عاما، قميصا فضفاضا باللون الأبيض مع بوت طويل بنفس اللون والذي كان يعتبر غير موفق نظرا لدرجات الحرارة والتي لا تزال مرتفعة، بينما كانت تخرج إلى جانب صديقتها. حملت الفنانة الأميركية حقيبة شفافة تحمل اسم ألبومها الجديد "Sweetner"، وكانت تخلت عن أسلوبها المميز في الأزياء والتي تبرز بوضوح خصرها وجسدها الممشوق، بأسلوب أنيق ومريح. وأكملت إطلالتها بقلادة ماسية لامعة ومكياج ناعم، وتركت شعرها البني الطويل منسدلا بطبيعته أسفل ظهرها وكتفيها. لا توجد أخبار عن خطيبها الفنان بيت دافيدسون، الذي كانت لا تنفصل عنه منذ أن أصبحا مخطوبين في وقت سابق من هذا الصيف. تنبأت أريانا قبل أعوام أنها ستتزوج من بيت، بعد أن قابلته عندما استضافت حلقة من البرنامج الذي شارك فيه "Saturday Night Live" في

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال

GMT 14:07 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

لهذا ظهرت ناهد شريف عارية تمامًا في "ذئاب لا تأكل اللحم"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 08:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي أفضل طريقة للجماع من دون حدوث حمل

GMT 14:36 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 22:48 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

معلومات جديدة عن ضحايا حادث مدينة الرحاب
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon