توقيت القاهرة المحلي 16:01:06 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 16:01:06 آخر تحديث
  مصر اليوم -

استطلاع آراء الأسر المصرية في تجريم الدروس الخصوصية

وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة

مجلس الوزراء المصري
القاهرة - أسماء سعد

تشهد مصر حاليا أكبر موجة مكافحة وتصدي للدروس الخصوصية التي تكبّد الأسر المليارات، وبحث "مصر اليوم" في دوافع الحملة ورأي الأهالي فيها، ووفقا إلى تقرير حديث عن مجلس الوزراء المصري فإن الدروس الخصوصية تكلّف المصريين ما بين 25-30 مليار جنيها سنويا، وتعد وزارة التربية والتعليم مشروع قانون من 15 مادة لتجريم الدروس الخصوصية بشكل رسمي لأول مرة في البلاد.

قال رئيس الإدارة المركزية للتعليم الثانوي والخاص في وزارة التربية والتعليم أكرم حسين، إن هناك تعليمات مشددة في الوزارة على محاربة الدروس الخصوصية، والقضاء على الظاهرة التي باتت تتضخم لدرجة أصبح لا يصدق معها تخصيص قاعات أفراح وقاعات مؤتمرات لاستيعاب المئات من الطلاب، مشيرا إلى أن الحرص على قوة التعليم بالمدارس والأحوال المادية للأسر المصرية هي الدوافع الرئيسية في حملات وزارة التربية والتعليم مؤخرا.

وأضاف حسين، خلال تصريحات خاصة لـ"مصر اليوم"، أن الوزارة قررت عدم التهاون أو التراخي مع أي مخالفات، وأنه جار محاسبة المقصرين، كاشفا عن خطوات متسارعة لكشف المراكز غير المرخصة، وتفعيل قاعدة البيانات الخاصة بالطلاب في الوزارة، ومطابقتها بالأسماء المسجلة في المراكز المخالفة، وحال وقوع أي أضرار على التلاميذ فنحن ننحاز إليهم.
وذكر السيد سويلم وكيل وزارة التربية والتعليم، أن هناك توجيهات مشددة لمديري ووكلاء الإدارات التعليمية بالتأكد من استمرار حملات مكافحة الدروس الخصوصية والتأكد من عدم انخراط أيا من المعلمين أو العاملين في أنشطة غير مشروعة تتعلق بالدروس خارج المنظومة التعليمية.

وأضاف سويلم، في تصريحات خاصة لـ"مصر اليوم"، أن التركيز من جانب الدولة حاليا على تحسيين ملف التعليم يأتي من تأكيد الرئيس عبدالفتاح السيسي أن فترة حكمه ستشهد النهوض بالمنظومة التعليمية في البلاد، وبطبيعة الحال لن يتم ذلك إلا بعد استئصال المرض الخبيث المعروف بالدروس الخصوصية في مصر، وردع القائمين عليها ممن يفسدون عقول الطلاب ويعودونهم التحايل على أسئلة الامتحانات والأساليب التربوية غير السليمة.

وقالت شيماء 39 عاما، وأم لطفلين في مراحل مختلفة من التعليم، إنها تؤيد إلغاء مقار الدروس الخصوصية شريطة أن يتوفر بديل جيد أمام الطلاب في المدارس وهو ما لم نلمسه حتى الآن، مشددة على ضرورة الارتقاء بمستوى المعلمين والفصول الدراسية ليتمكن الطالب من الاعتماد على المدرسة بدلا من المدارس الخاصة، وبسؤال رانيا علي، 42 عاما، أخصائية اجتماعية، قالت إن لديها ابنا في المرحلة الثانوية واعتاد طوال السنوات الماضية المذاكرة والمراجعة عن طريق تلك المراكز، متسائلة: "كيف حال إلغائها سينخرط في مدارس غير مؤهلة لاستيعاب الطلاب وكثافتهم؟".

وأضافت أنها في الوقت نفسه تشجع التوجه الحكومي لحصار المراكز الخاصة التي تستنزف أموال الأسر، لكن علينا أولا أن نصلح حال باقي السلسلة التعليمية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة وكيل وزارة التعليم يُؤكّد أنّ القيادة السياسية أمرت بتطوير حقيقي للمنظومة



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا تُظهر تميُّزها خلال حضورها حفلة في نيويورك

نيويورك ـ مصر اليوم
حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة بلون أخضر النيون، من علامة I.Am.Gia في

GMT 02:43 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
  مصر اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 08:45 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يروي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
  مصر اليوم - كاتب أميركي يروي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
  مصر اليوم - أفكار بسيطة لتزيين المنزل المُستأجر للشعور براحة لا تنتهي

GMT 06:48 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

خالد اليماني يبلغ الأمم المتحدة بانتهاكات "الحوثيين"
  مصر اليوم - خالد اليماني يبلغ الأمم المتحدة بانتهاكات الحوثيين

GMT 07:58 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
  مصر اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 02:43 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

"Holiday Hero" تستكشف جولات الطعام في روما
  مصر اليوم - Holiday Hero تستكشف جولات الطعام في روما

GMT 08:04 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل في ملبورن للبيع بسعر يصل إلى 2 مليون دولار
  مصر اليوم - طرح منزل في ملبورن للبيع بسعر يصل إلى 2 مليون دولار

GMT 07:23 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

إردوغان يعلن أن تركيا ستقيم منطقة أمنية على حدودها
  مصر اليوم - إردوغان يعلن أن تركيا ستقيم منطقة أمنية على حدودها

GMT 09:14 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين
  مصر اليوم - ثغرة في واتسآب تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين

GMT 01:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

الفنانة لقاء سويدان تتعرض لحادث سير

GMT 22:24 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

هدم كبائن رموز نظام مبارك في حدائق المنتزه

GMT 22:40 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

وفاة مهندس في حادث تصادم بعد حفل خطوبته بساعات

GMT 23:09 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

تركي آل الشيخ يكشف تفاصيل صفقة نادي بيراميدز المقبلة

GMT 06:16 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

السماء تمطر عناكب وتثير ذعر السكان في البرازيل

GMT 17:08 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

شاب ينتحر تحت عجلات مترو الأنفاق في محطة مار جرجس

GMT 04:54 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

زلزال يضرب إيران بقوة 4.6 درجات على مقياس ريختر

GMT 10:36 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

العثور علي طفلة مذبوحة بأرض زراعية في الدقهلية

GMT 22:44 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

صدور مذكرات ميشيل أوباما في ثلاثة ملايين نسخة بـ31 لغة

GMT 05:59 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الثقافة" تحيي ذكرى وفاة فريد الأطرش بـ"حكاية العمر كله"

GMT 23:51 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

طريقة اعداد الدجاج على الطريقة الايطالية

GMT 07:51 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

محمد صلاح ينشر صورة جديدة له على "إنستغرام"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon