توقيت القاهرة المحلي 16:51:47 آخر تحديث
  مصر اليوم -

يرفض تناول الطعام والأدوية وحالته النفسية في تدهور مستمر

البشير يصاب بـ"تشنجات وجلطة" داخل سجنه الحالي في الخرطوم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البشير يصاب بـتشنجات وجلطة داخل سجنه الحالي في الخرطوم

الرئيس السوداني، عمر البشير
الخرطوم ـ جمال إمام

تحدثت تقارير صحفية عديدة عن وجود خطر يهدد حياة الرئيس السوداني، عمر البشير، في سجنه الحالي بالخرطوم. وكانت وكالة أنباء الأناضول التركية، قد نقلت عن مصدر طبي سوداني، تأكيده أن البشير تعرض إلى تشنجات وجلطة خفيفة قبل أيام، لكنه أشار إلى أن الخطر الأكبر على حياة البشير هو أنه يرفض تناول الطعام أو الأدوية، خاصة بعدما تم نقله من المستشفى التي عولج فيها إلى مقر الإقامة الجبرية.

وقال المصدر الطبي، وهو أحد المشرفين على علاج البشير، إن الحالة الصحية للرئيس السوداني بعد العلاج من الجلطة "مستقرة الآن" ، لكن حالته النفسية "تتدهور باستمرار"، موضحًا، أن "البشير يرفض تناول الطعام وتعاطي الأدوية وتتم تغذيته على المحاليل الوريدية بالقوة".

ولكن، خرج مصدر طبي آخر، وصرع لبوابة "العين" الإماراتية، قائلا إن تلك التقارير ليست صحيحة بالمرة، وقال المصدر الطبي، الذي وصف أيضا بأنه مقرب من البشير ومطلع على حالته الصحية: "البشير بحالة صحية جيدة جدا، وغير مضرب عن الطعام أو الأدوية، ولم يتعرض لأي أزمات صحية". وأردف: "البشير متواجد حاليا في زنزانة تعد الأفضل من غيرها في السجن القومي، كوبر".

من جانبها، نقلت أيضا صحيفة "الانتباهة" السودانية، عن مصادر مقربة من أسرة الرئيس السوداني المعزول، أن سلطات المجلس العسكري أفرغت مسكنه بالقيادة العامة للجيش، المعروف باسم "بيت الضيافة"، وأمرت عائلته بالمغادرة بعد يومين من نقله الى سجن كوبر.

وقال المصدر إن جميع أفراد أسرة البشير أخلوا المسكن الرئاسي، وتوجهوا إلى منازل خاصة بهم. وكان البشير يقيم في "بيت الضيافة" ومعه زوجتاه ووالدته وشقيقاه علي وعباس وعائلتيهما وآخرون من أقربائه.

وأطاح الجيش، الأسبوع الماضي، بالرئيس عمر البشير بعد حكم استمر ثلاثة عقود، ويشهد السودان، حاليا، مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق، عمر البشير، إثر حراك شعبي، وتولى مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي ما اضطره بعد ساعات لمغادرة موقعه مع نائب رئيس المجلس، رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان.

قد يهمك أيضًا:

البرهان يكشف حجم الأموال التي تم ضبطها داخل منزل عُمر البشير

النيابة العامة في السودان تحقق في بلاغين بفساد عمر البشير

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البشير يصاب بـتشنجات وجلطة داخل سجنه الحالي في الخرطوم البشير يصاب بـتشنجات وجلطة داخل سجنه الحالي في الخرطوم



GMT 09:34 2021 الأحد ,18 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
  مصر اليوم - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 16:23 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

أرخص وأفضل الأماكن لقضاء إجازات 2021 حول العالم
  مصر اليوم - أرخص وأفضل الأماكن لقضاء إجازات 2021 حول العالم

GMT 10:32 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان رائجة في ديكور المنزل هذا العام
  مصر اليوم - ألوان رائجة في ديكور المنزل هذا العام

GMT 07:34 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

أسعار هيونداي النترا HD بعد الزيادة الأخيرة

GMT 07:40 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

تسارع قوي لبورشه كايمان 718 GT4

GMT 17:22 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

الأسعار الجديدة لـ نيسان صني موديل 2021

GMT 23:38 2021 الإثنين ,29 آذار/ مارس

مكياج وتسريحات شعر للمناسبات من بلقيس

GMT 12:45 2021 الأحد ,04 إبريل / نيسان

تيسلا تنتج أكثر من 180 ألف سيارة في بدايات 2021

GMT 10:56 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

طرق تنسيق الجاكت الجينز بأسلوب عصري

GMT 19:40 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

ليفاندوفسكي يغيب عن بايرن ميونخ بسبب الإصابة
 
Egypt-today
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon