توقيت القاهرة المحلي 02:19:20 آخر تحديث
  مصر اليوم -

السيسي يستعرض مع مانويل الجهود المبذولة لتهدئة الأوضاع في غزة

وزير خارجية أسبانيا يؤكد أن مصر نقطة التوازن واستقرارها يؤثر على المنطقة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزير خارجية أسبانيا يؤكد أن مصر نقطة التوازن واستقرارها يؤثر على المنطقة

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع وزير خارجية أسبانيا خوسيه مانويل
القاهرة – أكرم علي

أكد وزير خارجية أسبانيا خوسيه مانويل، أن مصر تعد نقطة التوازن في المنطقة، ومن ثم فإن تحقيق أمنها واستقرارها سينعكس إيجابيًا على دول المنطقة، مشيرًا إلى إدراك بلاده أنه لا يمكن أن تزدهر الحريات في أي مجتمع دون تحقيق الأمن أولاً، منوهًا إلى إدراك أسبانيا لحقيقة أن عدم استقرار الأوضاع في ليبيا له تداعياته السلبية على حدود مصر الغربية.
جاء ذلك خلال استقبال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لوزير الخارجة والتعاون الإسباني خوسيه مانويل جارسيا مارجايو،، وذلك في حضور سامح شكري وزير الخارجية، ومانويل جوميث أثيبو، مدير إدارة شؤون البحر المتوسط وأفريقيا والمغرب والشرق الأوسط في الخارجية الإسبانية.
ووجه السيسي التهنئة للوزير الإسباني بمناسبة تولي الملك الجديد فيلبي السادس، كما طلب نقل تقديره للملك السابق خوان كارلوس الأول، مشيرًا إلى تطلع مصر لمزيد من التنسيق والتعاون مع إسبانيا، وكذا الاتحاد الأوروبي، في جوانب العلاقات المختلفة بما يساهم في استعادة مصر لمكانتها التقليدية في المنطقة سريعًا، أخذًا في الاعتبار ما سيكون لذلك من تأثير إيجابي على منطقة الشرق الأوسط.
واستعرض السيسي الجهود والاتصالات المصرية المبذولة لتهدئة الأوضاع، وذلك قبل الاجتياح البرى لغزة، ملقيًا الضوء على عناصر المبادرة المصرية، ومعربًا عن تطلع مصر لمساندة إسبانيا لجهود التهدئة بين الجانبين، بما يمهد لإقرار هدنة دائمة لحقن دماء أبناء الشعب الفلسطيني، وبما يقلص من الانعكاسات السلبية على إمكان استئناف مفاوضات السلام بين الجانبين في المستقبل.
وأوضح بيان صحافي الأحد، صادر عن القصر الرئاسي المصري، أنّ مارجايو شدد على دعم بلاده لإقرار التهدئة بين الجانبين بما يضمن عدم تكرار التصعيد، معرباً عن تأييدها لإقامة دولة فلسطينية في أقرب فرصة ممكنة.
كما حذر الوزير الإسباني، من خطورة انتشار العنف ولاسيما في القارة الأفريقية، منوهًا إلى ضرورة تعزيز التعاون مع مصر، ســواء على الصعيد الثنائي أو في إطار سياسة الجوار الجنوبي للاتحاد الأوروبي، وكذا عبْر الاتحاد من أجل المتوسط.
وعلى الصعيد الداخلي، أطلع السيسي الجانب الإسباني على رؤية بلاده لتطورات الوضع الداخلي في مصر، مشيرًا إلى الاستعدادات الجارية لإنجاز آخر خطوات خريطة المستقبل المتمثلة في الانتخابات البرلمانية قبل نهاية العام الجاري، استكمالا لبناء مؤسسات الدولة الديمقراطية.
كما أكد وزير خارجيّة أسبانيا، لاستمرار موقف بلاده المتفهم للتطورات في مصر، ودعم مدريد لجهود مصر لإقامة نظام سياسي ديمقراطي، ولمكافحة العنف لاسيما في ضوء الخبرات الإسبانية السابقة في التعاطي مع ملف مكافحة "الإرهاب"، فضلا عن تعافيها الاقتصادي ونجاحها في التعاطي مع التداعيات السلبية للأزمة المالية العالمية، آخذًا في الاعتبار أن قطاعي الصناعة والسياحة الإسبانيين قد لعبا دورًا محورياً في هذا التعافي الاقتصادي.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير خارجية أسبانيا يؤكد أن مصر نقطة التوازن واستقرارها يؤثر على المنطقة وزير خارجية أسبانيا يؤكد أن مصر نقطة التوازن واستقرارها يؤثر على المنطقة



تخطف الأنظار بالتصاميم المميزة والأزياء اللافتة

ليدي غاغا بإطلالات مميزة خلال إطلاق خطّ مستحضرات التجميل

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 10:40 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

مهرجان القلعة يهزم حفلات الساحل بـ«20 جنيه»

GMT 20:33 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

عطور فخمة للخريف بخلاصة الأزهار

GMT 13:50 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

إطلالات الجامعة على طريقة الفاشينيستا روز

GMT 20:48 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

مجموعه من تسريحات الشعر الشبابية للجامعة

GMT 20:05 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

20 موديل شنط جامعه ذات حجم كبير تساع كل الأغراض

GMT 15:23 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

إكسسوارات التسعينيات هل ستعود في 2020

GMT 16:03 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

المكياج المناسب للبشرة السمراء من نعومي كامبل

GMT 17:40 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

اللون الأحمر يتربَّع على عرش موضة ألوان خريف 2019
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon