توقيت القاهرة المحلي 01:28:57 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أكّد أنَّ الدين الإسلامي بريء من أعمال القتل التي يمارسها المتطرفون

"مؤتمر الأزهر" يدعو إلى لقاء حوا ي بهدف تحقيق الأمن وحماية المسيحيين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مؤتمر الأزهر يدعو إلى لقاء حوا ي بهدف تحقيق الأمن وحماية المسيحيين

مؤتمر "الأزهر" لمواجهة التطرف
القاهرة – أكرم علي

أكد المشاركون في مؤتمر "الأزهر" لمواجهة التطرف، أنَّ العالم العربي يواجه حالة غير مسبوقة من التوتر والاضطرابِ نتيجة ظهور حركات متشددة تعتمد التطرف أداة لتنفيذِ مآربها؛ فقد تعرض مواطنون آمنون إلى الاعتداءِ على كراماتهم الإنسانية، وعلى حقوقِهم الوطنية، وعلى معتقداتهم الدينية.وشدَّد المؤتمر على أنَّ المسلمين والمسيحيين في الشرقِ إخوة، ينتمون معًا إلى حضارةٍ واحدةٍ وأمةٍ واحدةٍ، عاشوا معًا على مدى قُرون كثيرة، وهم عازِمون على مُواصلةِ العيشِ معًا في دولٍ وطنيةٍ سيِّدةٍ حُرةٍ، تُحقِّقُ المساواةَ بين المواطنين جميعًا، وتحترمُ الحريَّات.

واعتبر المشاركون تهجيرَ المسيحيين وغيرِهم من الجماعاتِ الدِّينيَّةِ والعِرقيَّةِ الأخرى جريمةٌ مُستَنكرةٌ، نُجمِع على إدانتِها؛ مناشدين بذلك المسيحيين التجذُّرَ في أوطانهم، حتى تزولَ موجةُ التطرُّفِ التي يعاني منها الجميع، داعين دولَ العالم لاستبعادَ تسهيلِ الهجرةِ من جدولِ المُساعداتِ التي تُقدِّمُها إليهم.

وأشاروا إلى أنَّ بعضَ المسؤولين في الغرب وبعض مُفكِّريه وإعلاميِّيه يَستثمِرونَ هذه الجماعاتِ المُخالفةَ لصحيحِ الدِّينِ لتَقديمِ صُوَرٍ نمطيةٍ يَفتُرون فيها على الإسلامِ شِرعةً ومِنهاجًا، ولمُواجهة هذه الظاهرةِ السلبيةِ يُطالب المؤتمرُ المنصِفين من مُفكِّري الغربِ ومسؤوليه تصحيحَ هذه الصُّوَرِ الشريرةِ وإعادة النظَرِ في المواقف السلبيَّة؛ حتى لا يُتَّهم الإسلامُ بما هو بَراء منه، وحتى لا يُحاكَم بأفعالِ جماعاتٍ يَرفُضها الدِّين رفضًا قاطعًا.

ودعا المؤتمر إلى لقاءٍ حواريٍّ عالميٍّ للتعاون على صِناعةِ السلامِ وإشاعةِ العدلِ في إطارِ احترامِ التعدُّدِ العقديِّ والمذهبيِّ والاختلافِ العُنصري، والعملِ بجدٍّ وإخلاصٍ على إطفاء الحرائقِ المُتعمَّدةِ بدلًا من إذكائِها.

كما طالب دول العالم العربي بتنظيم تعاونها وتطوير آليات هذا التعاون بما يحقق الاستقرار والأمن والازدهار، والمطالبة بقوة العلماء والمراجع الدينية في العالم العربي والإسلامي أن يتحملوا مسؤولياتهم في إطفاء كل الحرائق المذهبية والعرقية وخصوصًا في البحرين والعراق واليمن وسورية.

ودان المؤتمر في النهاية الاعتداءات المتطرفة التي تمارسها القوات الاحتلالية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وخصوصًا في القدس الشريف، والتي تستهدف الإنسان الفلسطيني المسلم والمسيحي على حد سواء، كما تستهدف المساجد والكنائس خصوصًا المسجد الأقصى، ويناشد المجتمعون المجتمع الدولي التدخل بفاعلية ومسؤولية لوضع حد لهذه الاعتداءات الآثمة وإحالة مرتكبيها إلى محكمتي العدل والجنايات الدوليتين.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤتمر الأزهر يدعو إلى لقاء حوا ي بهدف تحقيق الأمن وحماية المسيحيين مؤتمر الأزهر يدعو إلى لقاء حوا ي بهدف تحقيق الأمن وحماية المسيحيين



اعتمدت نانسي عجرم "الأبيض" وتألقت دانييلا رحمة بـ"الزهري"

أزياء منزلية أنيقة لفترة "الحجر الصحي" مستوحاة من النجمات العرب

القاهرة- مصر اليوم
  مصر اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 15:09 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

فيروس كورونا يوقف أول صحيفة ورقية فى مصر
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon