توقيت القاهرة المحلي 07:22:25 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أشادوا بكلمة الرئيس السيسي ورسائله للعالم خلال "القمة العربية"

سياسيون يشددون على ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التطرف

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سياسيون يشددون على ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التطرف

سياسيون يشددون على ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التطرف
القاهرة - محمد مجدي

رحبت الأحزاب السياسية بكلمة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، خلال مؤتمر "القمة العربية"، التي وجه من خلالها رسائل عديدة تبعث بالتصدي والتحدي لجماعات التطرف المنتشرة في المنطقة العربية، ورسائل تحذير من مخاطر تلاحق الأمة العربية ومنها ما ذكره بشأن المواقع الإلكترونية التي تنشر عدد من الأفكار المتطرفة.

وأشاد الأمين العام لحزب "المحافظين"، المحلل السياسي شريف حمودة، بدعوة الرئيس السيسي إلى ضرورة مكافحة التطرف الإلكتروني ووجود موقف عربي موحد ضد المواقع الإلكترونية المتطرفة لاسيما وأنَّ هذه المواقع هي التي تبث سموم التطرف إلى المنطقة العربية وتجند شبابنا للانضمام إلى تنظيمات متطرفة تسعى لزعزعة الأمن القومي.

وأوضح حمودة، أنَّ مكافحة الفكر المتطرف يجب أن تكون ذات أولوية لمنع انتشاره بين الشعوب العربية، مشددًا على ضرورة الإسراع في تفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك وتكوين قوات عربية موحدة لصد الأخطار التي تواجه أمتنا من المحيط إلى الخليج.

ووصف المتحدث الرسمي لحزب "المصريين الأحرار"، شهاب وجيه، كلمة الرئيس السيسي بأنَّها تتضمن تحذير من المخاطر التي تلاحق الوطن العربي، مضيفًا: تأكيد السيسي ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة يدل على مدى الخطر الذي تواجهه الأمة العربية ويحتاج للتوحد.

وأشار إلى أنَّ الوقت الحالي يتطلب إنشاء القوة العربية المشتركة لمواجهة التطرف في المنطقة العربية، لافتًا إلى أنَّ السيسي أكد خطورة المرحلة الحالية ودور القمة العربية في تحديد مصيرها وهو ما يتطلب أن تخرج القمة العربية بقرارات صارمة بشأن تلك القضايا التي تلاحقها.

وفي ذات السياق؛ أكد رئيس حزب "الثورة المصرية"، طارق زيدان، أنَّ الموقف المبدئي الحاسم بشأن إعلان الرئيس السيسي عن تشكيل قوة عربية مشتركة، هي رسالة قوية وواضحة يؤكد مدى قوة مصر في المنطقة العربية وعودتها إلي الريادة من جديد كما كانت عليه في عهد الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، موضحًا أنَّ السيسي جعل من مصر قيادة سياسية واعية تأخذ قرارات سريعة وعاجلة وتناسب المرحلة الحالية.

وأضاف زيدان: السيسي وجه رسالة إلي "الحوثيين"، و"داعش" والتنظيمات المتطرفة وجماعة "الإخوان" بأنَّ المنطقة العربية خط أحمر ويمتلك سيف ودرع وبعث رسالة طمأنينة وأمان للعالم العربي، لافتًا إلى أنَّ خطاب السيسي عن المواقع الإلكترونية والتي تبث أفكار متطرفة، يدل على مدي وعيه بالأمور ويعكس خبرته بكونه ضابط مخابرات وتأكيده أن هناك أيادي متطرفة تريد إشعال الصراع بين المذاهب الدينية وبين الدول العربية.

وشدد المتحدث باسم حزب "الوفد"، المستشار بهجت الحسامي، على أنَّ القادة العرب والرئيس السيسي أدركوا أنَّ الوحدة العربة هي عنصر لمواجهة "الحوثيين"، وحديث السيسي عن المشاكل التي تواجه الوطن العربي وطرحه للحلول، يؤكد دور مصر في قيادة المنطقة العربية وتصدرها الريادة من جديد.

وشدد الحسامي، على ضرورة تعديل ميثاق الجامعة العربية، لتصدر القرارات بالأغلبية، بدلا من الإجماع الذي يعطي الدول حق الاعتراض على أي قرار، وبالتالي تستطيع أي دولة تعطيل مشاريع القرارات المهمة، مشيدا بكلمة السيسي في افتتاحية القمة العربية المنعقدة في شرم الشيخ.

وأشاد المحلل السياسي، الدكتور وائل نوارة، بكلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي، في افتتاح القمة العربية، وتأكيده ضرورة تشكيل قوة عربية موحدة لمواجهة التطرف، واصفا الكلمة بأنها تضمنت حكمة سياسية ورسائل للدول العربية.

وأضاف وائل نوارة: القوة العسكرية لم تكن تعاون عسكري فقط، بل يجب أن يكون تعاون ثقافي واجتماعي واقتصادي، وذلك لتجفيف منابع التطرف المنتشر في المنطقة بأكملها، مضيفا أنه يجب التركيز علي الجوانب التعليمية وتغير الخطاب الديني لاسيما أن هناك بعض الشخصيات داخل تلك المؤسسات تحمل تلك الأفكار المتطرفة والتي تبثها من خلال قنواتهم سواء في صورة مناهج تعليمية أو عبر الرسائل الدينية.

وبيَّن وائل نوراة، أنَّ الخطر الحقيقي هو سقوط الوطن العربي بأكمله نتيجة انتشار تنظيمات متطرفة في الدول العربية، ما يهدد استقرارها وأمن الشعوب العربية، مشددًا على ضرورة أن تتخذ القمة العربية قرارات صارمة للتوحد والتصدي للتطرف وتجفيف منابع التطرف.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياسيون يشددون على ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التطرف سياسيون يشددون على ضرورة إنشاء قوة عربية مشتركة لمواجهة التطرف



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - مصر اليوم

GMT 04:07 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
  مصر اليوم - إليك مجموعة من أجل ثيمات حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 01:39 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

سيد معوض يكشف كواليس انضمامه لقناة بيراميدز
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon